أن يدرس الطلاب «دروس الموت» في مناهجهم

الجمعة، 06 يوليه 2018 10:00 ص
أن يدرس الطلاب «دروس الموت» في مناهجهم
ثلاجة موت
كتب مايكل فارس

تدرس السلطات الأسترالية اقتراح الجمعية الطبية الأسترالية، بشأن وضع مناهج دراسية جديدة بشعار «دروس الموت»، لشرح نهاية الحياة.

الاقتراح أثار ضجة كبيرى فى أستراليا، الأمر الذى دافع عنه الأطباء الأستراليين، حيث يؤكدون، أنه إذا درست القوانين والقيم التي تتعلق برعاية الكبار، وبالموت الرحيم، في فصول التعليم، فسوف تخفف من صدمة مثل تلك القضايا، وقد تساعد الناس على اتخاذ قرارات مبنية على معلومات صحيحة.

ويعتبر دكتور ريتشارد كيد، الممارس العام في كوينزلاند، أن  نقص المعرفة يعد عاملا يزيد من الحاجة إلى تعليم هذه الأمور، خاصة فيما يتعلق بكيفية التصرف بطريقة تكون في صالح ذويهم، مضيفا، إن الشباب وصغار السن قد يجدون أنفسهم في مواقف يضطرون فيها إلى اتخاذ قرارات تتعلق بكيفية علاج أقاربهم في أيام موتهم، وقد رأيت أناسا في سن 21 وضعوا في هذا الموقف الذي يجب فيه قانونيا أن يقرروا مصير ذويهم،

المحرمات حول الموت تعني تجنب الأسر عادة مناقشة الموضوع حتى يفوت الأوان، ولا يعرف معظم الناس كيف يريد أقاربهم أن يعاملوا إذا وقع سوء، بحسب تصريحات للدكتور ريتشارد كيد، نقلتها وسائل إعلام غربية، ويضيف، لهذا نريد أن نبدأ في إعداد الشباب ونعينهم على إجراء مناقشات صعبة مع ذويهم، وقد تتضمن "دروس الموت" الجانب القانوني لما تعنيه القدرة العقلية والجسمانية، وكيف تكتب وصية، وخطة رعاية مسبقة، والعمليات البيولوجية للوفاة والموت.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق