المجلس الإعلامي المصري الكويتي يرى النور .. تعرف على أهدافه

الأربعاء، 11 يوليه 2018 02:00 م
المجلس الإعلامي المصري الكويتي يرى النور .. تعرف على أهدافه
ماضي الخميس
شيريهان المنيري

 
«طالما كانت الفكرة تروادني بوجود مثل هذا المجلس وكنت صاحب المبادرة».. هكذا قال أمين الملتقى الإعلامي العربي، الإعلامي الكويتي، ماضي الخميس  عند سؤاله حول ماهية المجلس الإعلامي المصري الكويتي، الذي تم الإعلان عنه فجأة عبر تدشين حساب رسمي له على موقع التدوينات القصيرة، تويتر، دون أن يسبق الأمر اي أخبار تمهيدية.
 
وجاءت التغريدة الأولى على حساب المجلس قائلة: «تم بعون الله تأسيس المجلس الإعلامي_المصري الكويتي،  والذي يضم عدد من الشخصيات الإعلامية الكويتية والمصرية.. يسعى المجلس لتوطيد العلاقات الإعلامية بين البلدين وتبادل الخبرات وإقامة العديد من المشاريع الإعلامية المشتركة التي تعود بالمنفعة على الإعلام والإعلاميين في كلا البلدين».
 
a4845e1b-a71d-4e68-83a4-b026800c2a60
 
وأوضح «الخميس» في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة» أن هذا المجلس منبثق عن هيئة الملتقى الإعلامي العربي الذي يرأسه، وأنه جاء إنطلاقًا من الحرص الشديد على تقوية أواصر العلاقات الإعلامية بين الكويت ومصر.
 
وقال: «المجلس من المقرر أن يقوم بعمل بروتوكول مع جهة إعلامية مصرية، على سبيل المثال نقابة الصحفيين أو الإعلاميين، ما يسهم في دعم أهداف المركز بتوطيد العلاقات الإعلامية بين البلدين من خلال العديد من الأنشطة والفعاليات الإعلامية المختلفة».
 
وأكد الإعلامي الكويتي في تصريحاته على أن تلك الخطوة تُعد مبادرة إعلامية بحتة، وليس مشروعًا إعلاميًا كما يعتقد البعض؛ وهي تهتم بكل شؤون الإعلام.
 
فيما أعرب عن تفاؤله بنتائج تلك المبادرة، والتي من المقرر أن تبدأ أنشطتها في مصر والكويت في أكتوبر المقبل.
 
ويتضمن المجلس عدد من الشخصيات الإعلامية الكويتية والمصرية العاملة في الكويت، وهي:  سامي النصف، وعلي الزعبي، وعبدالله المفرح، ويوسف جاسر الشمري، وحسام فتحي، وفوزي عويس، وأحمد النوبي، وعبدالغني سعودي، وشوقي محمود.

e790ba3d-3010-443d-9d40-26d3fb88384a
 
جانب من الاجتماع التأسيسي
 
موضوعات متعلقة:
 
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق