بعد هجومه على أمريكا ووصف بوتين بالرجل القوي.. ترامب في مرمى عاصفة داخلية شرسة

الثلاثاء، 17 يوليه 2018 08:00 م
بعد هجومه على أمريكا ووصف بوتين بالرجل القوي.. ترامب في مرمى عاصفة داخلية شرسة
الرئيس الأمريكى دونالد ترامب

عاصفة هجومية شرسة قادها مسئولين وسياسين أمريكين ضد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أعقاب تصريحاته المثيرة خلال قمة هلنسكي التي جمعته بنظيره الروسي امس الإثنين، وصلت إلى حد اتهامه بالخيانة لبلاده، لتوددته مع الجانب الروسي وعدم توجيه أي انتقاد إلى موسكو خلال القمة.
 
وكانت تصريحات أطلقها الرئيس الأمريكى دونالد ترامب عقب اجتماعه مع نظيره الروسى فلاديمير بوتين الإثنين، أثارت غضب بعض النواب والسياسين الأمريكين، حيث قال ترامب إنه لا يرى ما يدعوه لتصديق أجهزة مخابراته بدلا من الثقة فى زعيم الكرملين بشأن مسألة تدخل روسيا لمساعدته فى الفوز بانتخابات عام 2016، غير موجهًا اي انتقاد لموسكو في القضايا العالقة بين الدولتين والتى تسببت فى وقت من الاوقات إلى وصول العلاقات إلى أدنى مستوى لها منذ الحرب الباردة.
 
وعلى الرغم من سعى البيت الأبيض منذ أشهر جاهدا لتبديد تلميحات أمريكية تتهم ترامب بعدم استعداده للوقوف فى وجه سياسات موسكو، جاءت تصريحات ترامب لتزيد البلة الطين بشأن هذه الاتهامات وبدلا من ينتقد روسيا أقر بغباء" السياسات التى انتهجتها بلاده خاصة قرار التحقيق فى التدخل فى الانتخابات، بيثير موقفه عاصفة سياسية جديدة ضد في الولايات المتحدة.
 
مدير سابق للمخابرات المركزية الأمريكية، انتقد أداء ترامب واصفًا إياه بالخائن، كما ندد بمواقفه سيناتور جمهورى ونعته يـ"المشين" لكن جمهوريين آخرين كانوا أكثر تحفظا، وأوضح السناتور الجمهورى لينزى جراهام، أن أداء ترامب سيبعث برسالة "ضعف" إلى موسكو، مضيفًا عبر تويتر "أضاع الرئيس ترامب فرصة لمحاسبة روسيا على التدخل فى انتخابات عام 2016 وتوجيه تحذير قوى يتعلق بالانتخابات القادمة، مؤكدًا أن روسيا ستنظر إلى رد ترامب على أنه دلالة على الضعف وهذا الرد يخلق مشكلات أكثر مما يحل".
 
أحد المنتقدين الدائمين لترامب جيف فيلك، وهو سيناتور من أريزونا قال :«لم أعتقد أبدا أننى سأرى اليوم الذى يقف فيه رئيسنا الأمريكى على المنصة مع الرئيس الروسى ويوجه اللوم للولايات المتحدة وليس لروسيا»، فيما أكد الجمهورى جون ماكين، أن المؤتمر الصحفى المشترك بين دونالد ترامب وفلاديمير بوتين الإثنين فى هلسنكى «كان أحد اسوأ لحظات تاريخ الرئاسة الأمريكية.. إنه أداء أكثر عيبا لرئيس أمريكي .. فمن الواضح أن القمة كانت خطأ مأساويا».
 
 جيمى غوميز النائب الديموقراطى وصف ترامب في هذه القمة بالخائن قائلًا: «يستمر الرئيس الأمريكي فى بيع الولايات المتحدة لبوتين وروسيا، عدم الدفاع عن بلادنا أقرب الى الخيانة، فيما تطابق رأي جون برنان المدير السابق لسى آى ايه بين عامى 2013 و2017 مع رأي غوميز،  مؤكدًا أن أداء ترامب فى هلسنكى "ليس أقل من عمل خيانة".
 
وكان الرئيس ترامب عقد اجتماع مع بوتين أمس في هلنسكي بعد أيام من توجيه محقق خاص الاتهام إلى 12 ضابطا روسيا بسرقة مستندات من الحزب الديمقراطى لمساعدة ترامب فى الفوز، وعندما سئل عما إذا كان يثق فى أجهزة المخابرات الأمريكية التى خلصت إلى أن روسيا تدخلت فى انتخابات عام 2016 لمساعدته فى هزيمة المرشحة الديمقراطية هيلارى كلنتون، قال ترامب « ليس مقتنعا ..ولا أرى سببا للاعتقاد بأنها روسيا (تدخلت في الانتخابات) فالرئيس بوتين كان قويا للغاية وحاسما فى نفيه اليوم».
 
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق