علشان تستعيد توازنك تاني.. 10 معلومات مهمة عن علاج الكرب النفسي بعد التعرض للصدمات

الإثنين، 30 يوليه 2018 06:00 ص
علشان تستعيد توازنك تاني.. 10 معلومات مهمة عن علاج الكرب النفسي بعد التعرض للصدمات
مرض نفسي - أرشيفية

الإنسان كائن اجتماعي يتأثر بكل التفاصيل والأمور المحيطة به، والمشكلات التي قد تعترض طريقه، وبعضها قد يتسبب في كرب نفسي يحتاج للعلاج بشكل طبي وعلمي جيد.

أطباء علم النفس يُعرّفون مرض اضطراب أو كرب ما بعد الصدمة باعتباره "الشعور بالخوف أو الرهبة بعد المرور بحادث، مع عدم التعافي من هذا الشعور بمرور الوقت على خلاف الطبيعة، ليظل الشخص يعاني من أعراض مختلفة قد تتسبب في الإعاقة والعجز عن أداء وظائف حياته اليومية".

في السطور التالية يستعرض "صوت الأمة" في تحليل معلوماتي، مرض كرب ما بعد الصدمة، وأسبابه وأنواعه وأعراضه وآليات علاجه، في 10 معلومات موجزة وشاملة...

1- اضطراب أو كرب ما بعد الصدمة مرض يظهر خلال 3 شهور من التعرض لحادث يهدد الحياة.

2- قد يتعافى المصاب من المرض خلال مدة قصيرة، أو قد يكون الاضطراب مزمنا ودائما.

3- هذا الاضطراب النفسي تصاحبه أعراض الاكتئاب، أو القلق، أو تناول مواد مخدرة.

4- تتعدد طرق وآليات علاج هذا المرض، سواء بصورة دوائية أو نفسية.

5- يتضمن العلاج الدوائي مثبتات المزاج، ومضادات الاكتئاب، ومضادات الذهان.

6- العلاج الجمعي والمعرفي السلوكي يجعل المريض متغلبا على أعراض القلق. 

7- تُقدّم العيادات خدماتها النفسية ودعمها لضحايا العنف والإرهاب والتحرش.

8- تتضمن أعراض المرض، اليقظة المفرطة والفزع بلا مبرر، والشعور بالتوتر، وصعوبة النوم، والعصبية المفرطة.

9- يعاني المريض من الذكريات المقتحمة، وهي ذكريات عن الحادث لا يستطيع المريض تجنّبها.

10- تقدم عيادات الصحة النفسية الكشف بجنيه واحد وتصرف العلاج مجانا. 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق