لو ناشط فيسبوكي شوف نفسك.. سباق زيّاط الفتاي وهبّاد أو هرية على السوشيال (فيديو)

الأحد، 29 يوليه 2018 12:45 م
لو ناشط فيسبوكي شوف نفسك.. سباق زيّاط الفتاي وهبّاد أو هرية على السوشيال (فيديو)
زياط الفتاي وهباد أبو هرية

تحولت مواقع التواصل الاجتماعي إلى ساحة مفتوحة من الشائعات والأكاذيب والاختلاقات، والأسوأ أن كثيرين أصبحوا يمارسون هواية الكذب وادعاء المعرفة وتضخيم الأمور بشكل يومي.
 
ملايين المستخدمين أصبحوا متورطين في عملية يومية لابتذال أنفسهم، والسباق في الكذب والتدليس والادعاء والاختلاق، حتى أصبحت المعلومات المغلوطة والمختلقة والملوّنة البطل الحاضر يوميا على صفحاتهم جميعا، مستمتعين بحجم ما يثيرونه من قلق ورعب وبلبلة وفتن.
 
 
 
في فيديو ساخر شكلا، حقيقي جدا للأسف موضوعا، نقترب من حالة مزرعة السوشيال ميديا المليئة بالأمراض والبكتيريا، وبعض السلوكيات الحيوانية التي تختار بشكل متعمد أن تُغيّب العقل والوعي، وتنساق وراء الأكاذيب و"الهبد" أو تصنعها.. في الفيديو نُحاكي سباق نشطاء السوشيال ميديا في "الفتي" و"الزياط" و"الهري" و"الهبد" عبر شخصيتين يمثلان اختصارا حقيقيا لحالة ملايين من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، يتوزعون بين ثنائية مقيتة ومزعجة "الزيطة والفتي"، و"الهري والهبد".. هؤلاء الملايين يمكن اختصارهم في شخصين، ويمكن تسمية هذين الشخصين: زيّاط الفتّاي، وهبّاد أبو هرية.. بمنطق أن لكلّ من اسمه وفعله نصيب.
 
في الوقت الذي يواجه فيه فيس بوك اتهامات عديدة ومتضخمة، ويهرب تويتر من المسؤولية بحذف ملايين الحسابات الوهمية، يظل "زيّاط الفتاي" و"هبّاد أبو هرية" المصريان يدوران في ساقية السوشيال ميديا، كأي ثور مُغمض العينين لا يمل من الدوران.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

ضياع الأيتام بين التبني والكفالة

ضياع الأيتام بين التبني والكفالة

السبت، 12 أكتوبر 2019 01:51 م