عمار وشباب يامصر.. صندوق الأمم المتحدة للسكان: 62% من المصريين 29 عاما

الإثنين، 30 يوليه 2018 06:00 م
عمار وشباب يامصر.. صندوق الأمم المتحدة للسكان: 62% من المصريين 29 عاما
عمار وشباب يامصر
زينب عبداللاه

«لا لختان للإناث.. لا للزواج المبكر.. نعم لتنظيم الأسرة»، تحت هذه الشعارات والأهداف احتفل صندوق الأمم المتحدة للسكان باليوم العالمي للسكان في محافظة الإسكندرية بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة والاتحاد الأوروبي، ذلك بتنظيم ماراثون جري لمسافة 5 كم.
 
وأشارت تقارير صندوق الأمم المتحدة للسكان إلى أن العقد الماضي شهد نموا سكانيا ضخما، حيث بلغ عدد سكان مصر (94.8) مليون نسمة بالمقارنة بـ(72) مليون نسمة في (2006). وأوضح الصندوق أن عدد سكان مصر زاد أكثر من (25) مليون نسمة في خلال (10) سنوات، مؤكدا أن هذه الزيادة المطردة تهدد بإعاقة جميع الجهود الإنمائية ذات التأثير الكبير على نوعية الحياة وعلى الخدمات الأساسية، بما في ذلك التعليم والصحة والإسكان والمياه.
 
وكشف الصندوق وصول نسبة السكان الذين تقل أعمارهم عن (29) عاما إلى (62%) من سكان مصر، وبهذا تصل الكتلة الشبابية في مصر إلى ذروتها، مؤكدا أن هذه الأعداد تمثل أكبر مجموعة من الشباب في تاريخ مصر.
 
وشدد الصندوق على ضرورة الاستثمار في الشباب، وخصوصا الشابات اللاتي يعانين من أوجه عدم المساواة التي تؤدي إلى التفاوت في التعليم والحماية وفرص العمل والحصول على الخدمات، بما في ذلك خدمات الصحة الإنجابية والمشاركة العامة.
 
وخلال الفعالية التي عقدت يوم الجمعة الماضية، تم  الإعلان عن بدء شراكة صندوق الأمم المتحدة للسكان بمصر مع الاتحاد الأوروبي لدعم تنفيذ الإستراتيجية القومية للسكان في مصر و توسيع نطاق أنشطة تنظيم الأسرة.
 
وحضر هذا الحدث مئات الشباب الذين تجمعوا للمشاركة تحت شعار: «لا لختان للإناث.. لا للزواج المبكر.. نعم لتنظيم الأسرة»،  وبعد الانتهاء من الماراثون. تحدث هؤلاء الشباب عن أرائهم وطموحاتهم  إذا أصبحوا من صناع قرار، وأكدوا أن أهم القرارات التي سيتخذونها  لمواجهة قضية النمو السكاني، الثورة على منظومة الصحة، وتعزيز خدمات تنظيم الأسرة وبتعمير الصحراء وبناء مدن ومصانع جديدة للاستفادة من القوى العاملة.
 
وحضر الفعالية  الدكتور الكسندر بوديروزا، ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر، والسفير إيان سوركوش، سفير الاتحاد الأوروبي في مصر، واللذان شاركا أيضاُ في الماراثون.
 
وفي كلمته أكد الدكتور أليكساندر ساشا بوديروزا، ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر التزام الصندوق بدعم الجهود التي تبذلها مصر لدعم حق الأفراد، وخاصة  النساء، في التخطيط لعائلاتهن، والمساعدة في جهود تنظيم الأسرة  في مصر، والتعاون مع الشباب والرياضيين من خلال «حملة الرياضة من أجل التنمية»، مؤكدا تعاون الصندوق مع وزارة الشباب والرياضة لتحفيز الشباب، للقيام بدور نشط في التوعية ودعم الجهود الرامية إلى التخلي عن ختان الإناث والزواج المبكر.
 
وأكد السفير إيان سوركوش، سفير الاتحاد الأوروبي في مصر ضرورة توفير فرص العمل والتعليم والتنمية للجميع، وتحقيق نمو سكاني مستدام، مشيرا إلى أن الاتحاد الأوروبي يقدم دعما ماديا وتقنيا هاماً لتنفيذ إستراتيجية مصر القومية للسكان (2015-2030) بمنحة بإجمالي (27) مليون يورو - أي أكثر من نصف مليار جنيه.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق