«أون سبورت» تتلألأ في قمة الأسبوع الأول.. الأهلي يتعادل مع الإسماعيلي وسط الدخان

الجمعة، 03 أغسطس 2018 12:32 ص
«أون سبورت» تتلألأ في قمة الأسبوع الأول.. الأهلي يتعادل مع الإسماعيلي وسط الدخان
الأهلي والإسماعيلي- أرشيفية

انتهى، اللقاء الذي جمع بين النادي الأهلي، والإسماعيلي، بتعادل الفريقين بنتيجة (1-1)، في قمة الأسبوع الأول من الدوري الممتاز لعام (2018-2019)، والذي أقيم مساء (الخميس) في تمام الساعة (10:00) مساء. ونُقلت المبارة على الشاشة قناة «أون سبورت»، في عرس كروي ساخن، يبشر بانطلاقة قوية، وتغطية عالمية للدوري الممتاز لعام (2018-2019).

كانت أحداث الشوط الأول من مباراة الأهلى والإسماعيلي، انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين، فى المواجهة المقامة بين الفريقين حالياً على ملعب السلام، والتى تأتى ضمن مباريات الجولة الأولى من بطولة الدورى العام.

دخل الأهلى المباراة بتشكيل مكون من وجاء التشكيل كالتالي: حراسة المرمى: محمد الشناوى
خط الدفاع: ساليف كوليبالى، سعد سمير، محمد هانى، وعلي معلول
خط الوسط: عمرو السولية، هشام محمد، مؤمن زكريا وإسلام محارب، ناصر ماهر
خط الهجوم: وليد أزارو.
 
فيما دخل الإسماعيلي المباراة بتشكيل مكون من حارس مرمى: عصام الحضرى
خط الدفاع: طارق طه – ريتشارد بافور – محمود المتولى – محمد هاشم
خط الوسط: محمد صادق – نادر رمضان -شكرى نجيب – حسنى عبدربه
فى الهجوم: كريستوفر ميندوجا وسعد الجزيري
 
بدأت المباراة بحرص شديد من الفريقين وانحصر اللعب فى وسط الملعب، وشاب الأداء خشونة من مدافعى الفريقين ،وبعد مرور 5 دقائق حصل الأهلى على مخالفة من على حدود منتطقة الجزاء، نفذها على معلول ولكنها مرت من فوق رأس ساليف كوليبالى مدافع الفريق الأحمر.
 
دخل الاسماعيلي المباراة بعد مرور 10 دقائق وأرسل محمد صادق كرة عرضية من الناحية اليسرى لكنها لم تجد المتابع لتعود الكرة بهجمة مرتدة للأهلى بعد مرور ناصر ماهر من مدافعى الإسماعيلي ومرر كرة بينية لوليد أزارو إلا أن الأخير لم ينجح فى السيطرة عليها.
 
استمر ظهور ناصر ماهر صانع العاب الأهلى بشكل جيد فى مواجهة الدراويش ،ونجح فى تمرير أكثر من كرة خطيرة لزملائه إلا أن رعونة المهاجمين حالت دون تشكيل أى خطورة حمراء على مرمى عصام الحضري حارس الإسماعيلي.
 
فى الدقيقة 16 مر على معلول ظهير أيسر الأهلى من مدافعى الإسماعيلي ،وسدد فى الزاوية الضيقة ،إلا أن عصام الحضري حارس الإسماعيلي نجح فى إبعاد الكرة لخارج الملعب ،ثم عاد الفريقان مجدداً للعب الخشن وأحتسب جهاد جريشة حكم المباراة العديد من الأخطاء فى منطقة وسط الملعب ،وفى الدقيقة 20 أرسل ناصر ماهر تمريرة بينية ساحرة ضرب بها دفاع الدراويش استقبلها وليد أزارو بشكل خاطيء ،لينقض عليه دفاع الإسماعيلي ويشتت الكرة.
 
فى الدقيقة 26 مرر ناصر ماهر كرة خاطئه فى وسط الملعب لترد هجمة مرتدة على دفاعات الأهلى انفرد على اثرها محمد هاشم لاعب الإسماعيلي بمحمد الشناوى حارس مرمى الفريق الأحمر إلا أن الأخير نجح فى إبعاد الكرة لضربة ركنية.
 
واصل وليد أزارو أهدار الفرص بعد تلقيه بينية متقنة  فى الدقيقة 35 ،إلا أن دفاع الإسماعيلى نجح فى إبعاد الكرة قبل سيطرة الدولى المغربي عليها ،وفى الدقيقة 38 لعب أزارو بينية برأسه لناصر ماهر الذى قام بتمويه المدافع وسدد فى الزاوية البعيدة لترتد من القائم الأيسر.
 
فى الدقيقة 41 حصل الإسماعيلي على ضربة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء تصدى لها حسنى عبد الربه قائد الدراويش إلا أنها كرته مرت بجوار القائم الأيسر لمحمد الشناوى حارس مرمى الأهلى بسنتيمترات.
 
سيطر الإسماعيلي على الدقائق الأخيرة من عُمر الشوط الأول، وفى الدقيقة الأخيرة تلقى حسنى عبد الربه كرة داخل منطقة الجزاء إلا أنه سددها ضعيفة فى يد محمد الشناوى ،قبل أن ترتد الكرة داخل منطقة جزاء الإسماعيلي ويحرز وليد أزارو هفد الا أن جهاد جريشة حكم المباراة الغاه بحجة وجود خطأ على ساليق كوليبالى قبل أن يطلق الحكم المونديالى صافرة نهاية الشوط الأول.
 
وفي الشوط الثاني، اختلف أداء وشكل الإسماعيلي مع بداية الشوط الثاني، وكان الاستحواذ والسيطرة على الكرة من نصيبه بفضل تحركات لَسْعَد الجزيري، ومحمد صادق، مع خبرة حسني عبد ربه، في وسط الملعب.
 
وفي الدقيقة الـ47، أطلق ميندوجا تصويبة قوية مرت بدون خطورة على مرمي محمد الشناوي، وردّ محارب بتمريرة لوليد أزارو إلا أن الحكم جهاد جريشة احتسب تسللًا على اللاعب المغربي.
 
استمرت السيطرة والاستحواذ للاعبي الإسماعيلي وسط تراجع للأهلي، وفي الدقيقة الـ54 لعب نادر رمضان، لاعب الإسماعيلي، تمريرة للاعب التونسي، لَسْعَد الجزيري، داخل منطقة الجزاء، والذي لعب الكرة وقت خروج محمد الشناوي من المرمي ليسجل الهدف الأول للإسماعيلي.
 
أجرى خير الدين مضوي، مدرب الاسماعيلي، التغيير الأول الاضطراري بنزول أحمد أيمن بدلًا من محمد هاشم، مدافع الفريق، والذي اشتكى من إصابة عضلية.
 
في الدقيقة الـ57، أجرى الفرنسي باتريس كارتيرون، التغيير الأول بنزول محمد شريف، بدلا من مؤمن زكريا، في محاولة لتنشيط الشق الهجومي.
 
في الدقيقة الـ67، أجرى كارتيرون التغيير الثاني بنزول مروان محسن بدلا من ناصر ماهر. وفي الدقيقة الـ68 أطلق محمد شريف تصويبة من داخل منطقة الجزاء، إلا أن الحارس عصام الحضري أمسك بالكرة، ليستمر تقدم الإسماعيلي على الأهلي بهدف.
 
أجرى الجزائري خير الدين مضوي التغيير الثاني في الدقيقة الـ73 بنزول محمد الشامي بدلا من شكري نجيب.
 
واصل الأهلي الضغط لتسجيل هدف التعادل، وحاول كارتيرون التدخل من جديد بإجراء تعديل ثالث حيث دفع بـأيمن أشرف بدلا من إسلام محارب في الدقيقة الـ76.
 
في الدقيقة الـ78، لعب معلول تمريرة داخل منطقة الجزاء إلى محمد شريف، المنطلق من وسط الملعب لمنطقة الجزاء، وحاول المراوغة وسقط على أرض الملعب إلا أن الحكم لم يحتسب خطأ.
 
استمرت محاولات الأهلي لإدراك هدف التعادل في ربع الساعة الأخير، وشكلت الكرات العرضية لمعلول خطورة كبيرة على دفاع الإسماعيلي إلا أنها لم تُستغل، وسقط أيمن أشرف داخل منطقة الجزاء إلا أن الحكم لم يحتسب أي خطأ.
 
في الدقيقة الـ88، لعب معلول عرضية من ركلة حرة في الجبهة اليمنى إلا أن الكرة ارتدت من دفاع الإسماعيلي. وأجرى الإسماعيلي التغيير الثاني بنزول كريم بامبو بدلا من لَسْعَد الجزيري. واحتسب الحكم أربع دقائق وقتًا بدلًا من الضائع.
 
في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع، سجل محمد شريف هدف التعادل للأهلي حيث لعب وليد أزارو ضربة مقصّية ووصلت الكرة إلى شريف داخل منطقة الجزاء ليضع الكرة في مرمى الحضري، وينتهي اللقاء بالتعادل بهدف لكل فريق، ويحصل الأهلي على نقطة في بداية مشواره بالدوري.
 
كان اللقاء، وبالتحديد الشوط الثاني، شهد انتشار كثيف للأدخنة، التي غطة أرض الملعب، وكان السبب في انتشار الأدخنة- السحابة- إلى «مقلب زبالة» تم اشعال النيران به في المنطقة المجاورة للملعب بمدينة السلام.
 
كانت قناة أون سبورت، قدمت تغطية استثنائية لقمة الأسبوع الأول من الدوري بين الأهلي والإسماعيلي، المقرر إقامتها مساء اليوم، حيث بدأ التغطية في العاشرة صباحا بعرض ملخصات لأبرز المواجهات التي جمعت الفريقين خلال السنوات الأخيرة، وأعدت القناة العديد من المفاجآت على مدار 12 ساعة بما يتناسب مع قيمة المباراة على المستويين الجماهيري والفني.
 
 
وانطلقت التغطية المباشرة لقمة الأهلي والإسماعيلي في الثانية عشرة ظهراً حيث استضافت أميرة جمال، النقاد الرياضيين للتعليق على أهم الأخبار المتداولة في الصحف والمواقع حول المباراة، وفي الواحدة وعشر دقائق حل معلق أون سبورت محمد الشاذلي  ضيفا على محمد غانم للحديث عن الجانب التسويقي والتجاري للمباراة.
 
وفي الواحدة و50 دقيقة استضاف محمد المحمودي، الدكتور عادل سعد المؤرخ الرياضي للحديث عن تاريخ مواجهات الأهلي والإسماعيلي وأهم وأبرز المحطات وفي الثالثة عصراً استعرض أحمد خيري أخر وأهم الأخبار المتعلقة بالمباراة، وفي الثالثة والربع عصراً قدمت ميرهان عمرو كل ما تتناوله مواقع التواصل الاجتماعى عن المباراة، وفي الثالثة والنصف عصرا قدمت أون سبورت المباراة عبر ريشة رسام الكاريكاتير الشهير عمرو جمال في لقاء أدارته أميرة جمال.
 
وفي الرابعة وخمس دقائق قدم بلال رزق فقرة تحليلية يستضيف فيها حمادة صدقي المدير الفني السابق لمنتخب الشباب وأحمد سمير فرج و أحمد العش لاعبي الأهلي والإسماعيلي السابقين إلى جانب أحمد الشناوي الخبير التحكيمي لقناة أون سبورت للحديث عن المباراة وفي الخامسة والنصف ينطلق ستوديو مباراة الجونة والمصري الذي يقدمه كريم خطاب ومعه محمد أبو العلا ومحمد فضل وعمرو الدسوقي محللي قناة أون سبورت.
 
وفي الثامنة مساءً انطلق الأستوديو التحليلي لمباراة الأهلي والإسماعيلي والذي يشهد الظهور الأول للإعلامى أحمد شوبير في ستاد مصر لتقديم الاستوديو التحليلي للقاء ومعه طه إسماعيل حازم إمام ووليد صلاح الدين وحمزة الجمل.
 
وشهد الاستوديو فقرات مختلفة ونقل تلفزيوني غير مسبوق بالدوري المصري، كما اجرى تقديم فقرات تحليلية من أرض الملعب، حيث قدم كريم رمزي فقرة تحليلية مع أحمد سامي المدير الفني السابق لفريق طلائع الجيش، وأيضا قدم أحمد عز وكريم سعيد فقرة للتحليل الرقمي عن المباراة من قلب الملعب واستعانت القناة بعدد كبير من المراسلين لتغطية كافة الجوانب والأحداث في كل مكان وكذلك رصد شامل للأخبار وآراء الجماهير. وقد برز هذا في أداء القناة اليوم.
 
كما انطلق أحمد شوبير، الإعلامي الكروي المخضرم، وقاد قطار التحليل لمباريات الدوري اليوم، بصحبة كوكبة من نجوم عالم الساحرة المستديرة، من بينهم كابتن حازم إمام، وهادي خشبة، وعدد كبير من النجوم. ومن المتوقع أن تحصد أون رضاء الجماهير خلال الفترة المقبلة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق