حملة أزهرية لمواجهة الشائعات.. «البحوث الإسلامية» يعلن الحرب على أكاذيب السوشيال

الأحد، 05 أغسطس 2018 12:00 ص
حملة أزهرية لمواجهة الشائعات.. «البحوث الإسلامية» يعلن الحرب على أكاذيب السوشيال
«البحوث الإسلامية» يعلن الحرب على أكاذيب السوشيال

كشف مجمع البحوث الإسلامية، إطلاق حملة موسعة لمواجهة الشائعات في مختلف محافظات ومدن وقرى الجمهورية بمشاركة وعاظ الأزهر، للمشاركة في مواجهة الأكاذيب الممنهجة التي تهدف ضرب استقرار الدولة.

وقال الدكتور محي الدين عفيفي، أمين مجمع البحوث الإسلامية، إن أن الحملة تستهدف دعم الروح الوطنية وتحفيز الهمم على العمل والإنتاج وتشجيع الشباب على العمل وتنمية مهاراتهم تلبية لاحتياجات سوق العمل، مشيرا إلى أن الحملة تستهدف بيان خطر الشائعات على الفرد والأسرة والمجتمع والدولة.

وأضاف عفيفي، أن الحملة أيضا تحذر المواطنين من الوقوع تحت تأثير تلك الأكاذيب الممنهجة التي يسعى مروجوها إلى استهداف استقرار الدولة وإيجاد حالة من فقدان الثقة بين المواطنين ومؤسسات الدولة.

وأوضح أمين مجمع البحوث، أن برنامج الحملة يتم من خلال الاتصال المباشر مع الناس ومن خلال النشر الإلكترونى على الموقع الرسمي للمجمع وصفحات التواصل الاجتماعي الخاصة به لتحقيق التوعية المطلوبة للمواطنين بأهمية التثبت في تلقى الأخبار أو نشرها وعدم الا​​ستجابة لمروجي الشائعات والأكاذيب.‏

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م