حزمة قرارات سعودية جديدة لمواجهة التدخلات الكندية.. الرياض تنتفض ضد التدخل في شؤونها

الأربعاء، 08 أغسطس 2018 05:00 م
حزمة قرارات سعودية جديدة لمواجهة التدخلات الكندية.. الرياض تنتفض ضد التدخل في شؤونها
خادم الحرمين الشريفين
كتب أحمد عرفة

تواصلت القرارات السعودية ضد كندا، بعد إعلان المملكة طرد السفير الكندي اعتراضا على تدخل الأخيرة في الشأن الداخلي السعودي، وهو الموقف الذي لاقى إشادة واسعة من قبل الدول العربية عدا قطر التي أظهرت خيانتها للمنطقة بدعمها لكندا.

 

وبعد القرار السعودي، بدأت المملكة في اتخاذ عدة إجراءات لمواجهة التدخل الكندي في الشؤون الداخلية للملكة العربية السعودية، منها شراء القمح والشعير الكنديين في المناقصات العالمية.

 

وأكدت وكالة "رويترز" للأنباء، أن المؤسسة العامة للحبوب السعودية اتخذت قرارا جديدا ضد كندا، اعتراضا تدخل كندا في شؤونها، حيث أبلغت المؤسسة السعودية مصدري الحبوب أنها ستتوقف عن شراء القمح والشعير الكنديين في المناقصات العالمية، كما أخطرت المؤسسة التجار بذلك رسميا، اعتبار من أمس الثلاثاء.

 

يأتي هذا في الوقت الذي أعلن فيه وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، أن وزارة الخارجية السعودية شكلت غرفتي عمليات على مدار الساعة لمتابعة شؤون السعوديين في كندا إحداها رئيسية في مقر وزارة الخارجية بالعاصمة السعودية الرياض وأخرى بسفارة المملكة العربية السعودية لدى كندا لمتابعة شؤون المواطنين السعوديين المقيمين من الطلاب ومن يتلقون العلاج في المستشفيات الكندية.

 

من جانبه قال عبد العزيز المقوشي، الملحق الثقافي السعودي في بريطانيا، إنه إنفاذا للتوجيه السامي المؤكد على موقف المملكة حيال ما صدر عن الحكومة الكندية، وما تضمنه التوجيه من إيقاف برامج التدريب والابتعاث والزمالة إلى كندا، تدعم الملحقية الثقافية في بريطانيا جهود وزارة التعليم لتنفيذ التوجيهات السامية الكريمة وتضع كافة إمكانياتها للمشاركة والتنفيذ للخطة العاجلة التي تعمل عليها الوزارة لتسهيل انتقال أبنائنا المبتعثين.

 

وأضاف الملحق الثقافي السعودي في بريطانيا، في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، أن الملحقية الثقافية بدأت التواصل مع شركائها من الجامعات ومؤسسات التعليم والتدريب البريطانية لإعداد خطة تنفيذية عاجلة لتسهيل انتقال أبنائنا المبتعثين إلى بريطانيا بما يتفق مع خطة الوزارة في هذا الشأن ؛ وسيتم الإعلان أولا بأول عن ما يستجد في هذا الأمر.

 

وتابع الملحق الثقافي السعودي في بريطانيا: في هذا الخصوص وحماية لأبنائنا المبتعثين والمبتعثات في كندا خلال المرحلة الانتقالية، موضحا أن المرجعية الوحيدة في بريطانيا لإدارة القبولات هي الملحقية الثقافية أو من تفوضه رسميا بذلك من المؤسسات البريطانية علما بأن خدمة القبولات سيتم تقديمها بدون تكلفة.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق