لتجنب التشوهات والإعاقات.. تعرف على طرق الإصابة بالحروق وكيفية علاجها

السبت، 11 أغسطس 2018 08:00 ص
لتجنب التشوهات والإعاقات.. تعرف على طرق الإصابة بالحروق وكيفية علاجها
علاج الحروق
محمد فرج أبو العلا

هناك طرق عديدة لتقسيم الحروق من حيث طريقة الإصابة بها، أو من حيث كمية الضرر الذى يحدث جراء الإصابة بتلك الحروق، فمثلا يمكن تقسيم الحروق من حيث طريقة الإصابة بها إلى جافة عن طريق «النار، أو الإشعاع..»، وغير جافة عن طريق «الأحماض، أو القلويات، أو بخار الماء..»، أو كهربى، أو ميكانيكى، وهى عبارة عن الحروق الناتجة عن احتكاك جسمين أو أكثر.

الدكتور سعيد محمد سعيد، استشارى الأمراض الجلدية والتناسلية والعقم بالقصر العينى، قال إن الحروق تقسم حسب كمية الضرر الناتج عنها إلى حروق درجة أولى، وتكون بسيطة، ولا تحدث تورما بالجلد، ولكن يوجد احمرار ويشعر المريض بالألم، مثل «حروق الشمس»، أما حروق الدرجة الثانية، فيتصف هذا النوع بالألم الشديد مع وجود تورمات فى الجلد.

2

وأكد استشارى الأمراض الجلدية والتناسلية، أن حروق الدرجة الثالثة تكون عميقة لدرجة أنها قد تصل إلى العظام، مضيفا: على العكس المتوقع تكون تلك الحروق غير مؤلمة، ولونها غالبا ما يكون أبيض، كما تكون معظم الحروق خليط بين الدرجتين الأولى والثانية.

 

اقرأ أيضا: لتجنب الإصابة بالأمراض المختلفة.. أهم النصائح الطبية لحجاج بيت الله الحرام


وأوضح الدكتور سعيد محمد سعيد، أن طريقة علاج الحروق تختلف على حسب نوعها ومساحتها بالجسم، ولكن سنحاول تلخيص الوضع وتسهيله قدر الإمكان، فمثلا الحرق الكبير والكهربى يجب أن نبعد المريض عن مصدر الحرق فورا، وهذه خطوة ضرورية جدا.

 

وتابع استشارى الأمراض الجلدية والتناسلية: أما فى حالة الحرق بالنار، يجب إطفاء النار المشتعلة بالضحية، ثم بعد ذلك طلب الإسعاف والذهاب إلى المستشفى فى أقرب وقت ممكن، حيث إن هذه الخطوات هامة جدا ويتوقف عليها حياة الضحية، أما بالنسبة للحروق الصغيرة، وهى التى تأخذ مساحة صغيرة، فيتم علاجها على مرحلتين، الأولى وقت حدوث الحرق، حيث إن أفضل طريقة للتغلب على الألم وتقليل ضرره هى الماء الفاتر من صنبور المياه، حيث يوضع مكان الحرق من ربع إلى نصف ساعة متواصل تحت صنبور المياه.

4

وأضاف الدكتور سعيد محمد سعيد، استشارى الأمراض الجلدية والتناسلية، أن هناك أخطاء شائعة، حيث إن بعض الناس يقومون بوضع الثلج أو معجون الأسنان أو أية مواد أخرى على الحرق، وكلها أخطاء كبيرة لا يجب فعلها، أما المرحلة الثانية، وهى مرحلة استشارة طبيب متخصص فهو المؤهل للتعامل مع الحروق وكيفية علاجها.

 

وأكد استشارى الأمراض الجلدية والتناسلية، أنه لا توجد طريقة مضمونة 100% للوقاية من الحروق، ولكن هذه بعض النصائح والإرشادات لتقليل نسبة حدوث الحرق، وهى وضع الأحماض والقلويات، وتركيب مصادر الطاقة «فيشة الكهرباء» بعيدا عن متناول الأطفال، وضرورة غلق أبواب المطبخ عند الطبخ، أو عدم تواجد الأطفال بالمطبخ أثناء طهى الطعام.

 

اقرأ أيضا: تنفيذا لتوجيهات الرئيس.. كيف تخطط وزارة الصحة للقضاء على فيروس سي؟

وأشار الدكتور سعيد محمد سعيد، إلى أن أكثر مضاعفات الحروق شيوعا، وليس أخطرها، هى التلوث بمنطقة الحرق، وارتفاع درجة حرارة الجسم، إلى جانب حدوث خلل فى الجهاز التنفسى عند الإصابة ببعض أنواع الحروق، بالإضافة إلى ظهور ندبات ما بعد الحروق، وما تتركه من إعاقة أو منظر غير محبوب لدى المصاب فيما بعد، والذى قد يؤثر على الحالة النفسية للمصاب إلى حد كبير.

11

وتابع استشارى الأمراض الجلدية والتناسلية: هناك طرق كثيرة لعلاج هذه الندبات حسب نوعها ومكانها، وكمية الضرر الناتج عنها، ولذلك يجب استشارة طبيب جراحة تجميل فى كيفية التعامل معها، وهناك أيضا مضاعفات أخرى، مثل التشوهات والإعاقات، وما يسببه ذلك من آثار نفسية سيئة، ولذلك يجب الحرص واتباع التعليمات للتقليل من حدوث الحروق، وزيارة الطبيب المختص فور حدوثها، وعدم التعامل معها بمعرفة المريض أو أى شخص آخر.

 

اقرأ أيضا: بعد زيادة انتشارها بالمحافظات.. كيف نتعامل مع المصابين بلدغات الثعابين؟

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق