سمير الإسكندراني مُروض الموساد.. كيف كشف محاولة تجنيده بسؤال عن عبد الناصر؟

الثلاثاء، 14 أغسطس 2018 07:00 م
سمير الإسكندراني مُروض الموساد.. كيف كشف محاولة تجنيده بسؤال عن عبد الناصر؟
سمير الاسكندرانى وجمال عبد الناصر
كتب محمد شعلان

لا يخفى على أحد أن الفنان سمير الاسكندراني أحد الأبطال المصريين الذين نجحوا في ترويض وخداع جهاز المخابرات الإسرائيلية لفترة من الزمن بعد محاولة تجنيد الموساد له للعمل لصالحهم أثناء تلقيه منحة دراسة في إيطاليا، حيث يعد الإسكندراني واحد من الأبطال الذين صفعوا الكيان الصهيوني في حقبة الستينات.

 

الإسكندراني ودراسته في إيطاليا

وروى الفنان سمير الإسكندراني ملابسات تجنيده خلال حوار ببرنامج "المواجهة" على قناة اكسترا نيوز، مؤكدا أنه وقت دراسته بإيطاليا للفن التشكيلي كان مرتبطاً بمنظمة الشباب وكاريزما الزعيم المصري الراحل جمال عبد الناصر، وفجأة قابله شخص يتكلم بلهجة مصرية محببة وشعبية ونشأت بينهما صداقة وصلت إلى حد الخروج والسهر سويا وصرف مبالغ مالية كبيرة لمدة طويلة.

623

وكشف سمير الإسكندراني أنه ذات مرة حينما كان يسهر مع صديقه الجديد المدعو "سليم" أخبره بمتاجرته في السلاح مما يجعله يغيب لفترات طويلة وأنه يحمل جواز سفر أمريكي، وهذا الأمر كان كارثة خلال هذه الحقبة من الزمن، وزاد الأمر شك حينما أخبره أنه حال رغبته البقاء في إيطاليا والحصول على وظيفة جيدة والتزوج من إيطالية فعليه مقابلة شخص ألماني سيمكن له هذه الرفاهية في الحياة.

 

اقرأ أيضاً: رحلة الوداع بدأت من السيارة.. كواليس اللحظات الأخيرة في حياة جمال عبد الناصر (فيديو)

الإسكندراني وحكومة عبد الناصر

وأكد سمير الإسكندراني، أن صديقه المصري وقتها ادعى أن الشخص الذي سيقابلونه سويا رجل أعمال ألماني كبير يعيش في إيطاليا، وحينما بدأ اللقاء بينهما استهل الرجل سؤال برأيه في حكومة البكباشية أو جمال عبد الناصر؟ مما دعاه يتأكد أن الأمر متعلقة بالسياسة وأخذ يجاريه في الكلام ويصف الحكومة بالديكتاتورية حتى يصارح بهدفهم في نهاية النقاش.

20180114201700316

واستطرد سمير الاسكندراني أن الرجل الألماني أبدى سعادته من أرائه الغير حقيقية طبعا، وقال له "احنا عايزين نأخذ فلوس الناس اللي أممتها مصر وجمال عبد الناصر، وأنت مش هتقدر تساعدنا في ده، ولكن سيكون عملك الثاني العودة لمصر والتطوع في الجيش ثم طلب منه جواز السفر بعد ما صرح لى أنهم يريدون الكثير من المعلومات عن مصر".

 

اقرأ أيضا: سمير الإسكندراني: فاطمة ناعوت نموذج للوطنية المصرية (فيديو)

وقال سمير الإسكندراني إن الرجل الألماني أخبره بعمله لصالح منظمة البحر الأبيض المتوسط لمحاربة الشيوعية وأظهر "سمير" تصديقه لهذا الكلام وإبداء موافقته للعمل معهم، ثم بدأت الأبواب تتفتح وعلموه كيفية استخدام حبر سري وشفرة ووسائل تخابر ثم اكتشف بعد    ذلك أن صديقه المصري الذي دفعه لهذه اللعبة يهودي مصري تربى من حارة اليهود ثم أصبح إسرائيلي.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق