كيف تستعد وزارة الصحة والسكان لتأمين احتفالات عيد الأضحى؟.. هالة الزايد تجيب

السبت، 18 أغسطس 2018 12:00 ص
كيف تستعد وزارة الصحة والسكان لتأمين احتفالات عيد الأضحى؟.. هالة الزايد تجيب
هالة زايد وزيرة الصحة
كتب مايكل فارس

 كشفت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن خطة الوزارة  للتأمين الطبى خلال الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، مؤكدة أنها تشمل الدفع 2952 سيارة إسعاف مجهزة، يتم توزيعها على أماكن التجمعات العامة والمتنزهات والحدائق ومحيط الجوامع وأماكن الصلاة بكافة محافظات الجمهورية.

وعن تفاصيل الخطة، قالت الوزيرة، فى تصريحات صحفية، أنه سيتم الدفع بـ 10 لنشات إسعاف نهري، وطائرتين مروحيتين، وتكثيف وجود الفرق الطبية بجميع المستشفيات ورفع درجة الاستعداد بها للقصوي، وانعقاد غرفة الازمات والطوارئ بديوان عام الوزارة على مدار الساعة.

وسيتم تشكيل فرق لمتابعة تنفيذ خطة تأمين عيد الأضحى على أرض الواقع، والمرور المفاجئ على المستشفيات، للتأكد من وجود الأطباء والفريق الطبى خلال أيام العيد، بحسب تصريحات الوزيرة، التى أضافت، أن خطة التأمين الطبى تشمل رفع درجة الاستعداد بجميع مرافق الإسعاف، والتنسيق بين هيئة الإسعاف المصرية وقطاع الرعاية الحرجة والعاجلة لعمل تمركزات بسيارات التدخل الطبي السريع في بعض الأماكن ذات الطبيعة الخاصة، على أن يتم توفير طبيب طوارئ بكل سيارة، بهدف سرعة التعامل مع أي حدث.

كما تتضمن الخطة، التنسيق بين المستشفيات الجامعية ومركز الخدمات الطارئة (137) لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة، والتأكد من توافر الأطقم الطبية من أطباء، وفنيين، وتمريض بأقسام الطوارئ بالمستشفيات، كما تم تدعيم المستشفيات بالأدوية والمستلزمات والتجهيزات، بحسب «زايد»، مشيرة إلى أن أرصدة الدم على مستوى جمهورية بمراكز وبنوك الدم التابعة للوزارة بلغ 25745 كيس دم من مختلف الفصائل، و34204 وحده بلازما كمخزون استراتيجي، وذلك بمراكز خدمات نقل الدم القومية، والإدارة العامة لبنوك الدم، ومستشفيات أمانة المراكز الطبية المتخصصه، وهيئة المستشفيات والمعاهد التعليمية، والهيئة العامة للتأمين الصحى.

واستطردت زايد، كما تم تأمين وتدعيم الأدوية والمستلزمات والتجهيزات الطبية بالمستشفيات ومديريات الشئون الصحية بالمحافظات، إلى جانب منع الإجازات والراحات للعاملين بالمستشفيات خلال فترات الاحتفالات، وخاصة لأقسام الطوارئ، والرعايات المركزة، والحروق والسموم.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق