لماذا ارتفع سعر الذهب عالميا؟.. ربما كانت الحرب التجارية وانهيار الليرة السبب

الثلاثاء، 21 أغسطس 2018 10:00 ص
لماذا ارتفع سعر الذهب عالميا؟.. ربما كانت الحرب التجارية وانهيار الليرة السبب
الذهب
رانيا فزاع

يرتبط الذهب بشكل وثيق بسعر الدولار وبأوضاع الاقتصاد العالمى، فهذا المعدن النفيس هو الملاذ الآمن  للمستثمرين، واجه المعدن الأصفر مؤخرا عدد من التحديات بدءا بنشوب حرب تجارية بين أكبر اقتصاديات فى العالم وصولا لأزمة الليرة التركية .

وفى نفس الوقت توقع البنك الدولى أبريل الماضى فى تقرير له أن يسجل سعر الذهب خلال عام 2018 نحو 1300 دولار للأوقية، بزيادة قدرها 42 دولارا عن العام الماضى 2017، لكن رغم ذلك فإن توقعات أقل من السعر خلال الربع الأول من 2018، وتوقعات العام المقبل هى استمرار انخفاض الأسعار وليس ارتفاعها.

وارتفع سعر الذهب الآن بعد انخفاض دام ل 19 شهر الأسبوع الماضى ، فى نفس الوقت يتحرك سعر العملة الأمريكية نحو الارتفاع فى ظل الحديث عن محادثات تجارية بين الصين وأمريكا .

الربط بين سعر الدولار والحرب والتجارية والذهب تتمثل في نقطة بسيطة وهي أنه مع بدء الحرب التجارية وانخفاض سعر الدولار، فإن هذا يعطي دعما للذهب لتوجه الكثيرين من أصحاب العملات الأخرى لشرائه.

وانخفض الذهب 2.2% الأسبوع الماضي بحسب سى إن بى سى عربية متراجعا للأسبوع السادس على التوالي ومسجلا أسوأ أداء أسبوعي منذ ديسمبر.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.2% إلى 1186.33 دولار بعد أن لامس أدنى مستوياته منذ يناير 2017 عند 1159.96 دولار، وصعد الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.7% إلى 1191.60 دولار  .

كان للأزمة الليرة التركية تأثير أيضا على سعر الذهب خاصة أن الأمر جاء فى ظل نزاعات تجارية ، وزيادة أسعار الفائدة ، خاصة بعد أن طلب الرئيس التركى رجب طيب أردوغان من المواطنين استبدال الذهب بالليرة التركية لدعمها بعد الانهيار الذى شهدته وهو ما قوبل بالرفض بالتوجه نحو شراء الذهب كملاذ آمن .

وبحسب سكاى نيوز عربية  ارتفعت أسعار الذهب مع الإقبال على الشراء ، فى ظل انخفاض الليرة التركية وارتفعت أسعار العقود الآجلة للذهب في بورصة إسطنبول، وذلك بعد أن عزّز انخفاض الليرة أسعار المعادن في تركيا.

وزاد متوسط حجم التداول اليومي إلى أكثر من الضعف، ليصل إلى 40 ألف عقد، من حوالي 17 ألفا سجلت بمارس، فيما ارتفعت قيمة أونصة الذهب مقابل الليرة، خلال نفس الفترة، بأكثر من 30 في المائة.

 سعر المعدن الأصفر ايضا انخفض مباشرة العام الماضى مع قرار رفع سعر الفائدة وأمتد التأثير إلى سعر الذهب فى مصر، وتراجع وقتها سعر الذهب فى الصاغة بقيمة سبعة جنيهات .

ومع وصول السبائك لأدنى أداء في النصف الأول من العام خلال خمس سنوات، يعيد المستثمرون تقييم كيفية وزن الأصول التقليدية. وتأتي هذه الدفعة من التقاء الأحداث، مع موقف ترامب  تجاه شركاء الولايات المتحدة التجاريين،  مع قيام بنك الاحتياطي الفيدرالي بخفض التيسير الكمي في وقت سابق مع نظرائه في اليابان أو أوروبا.

 وفي الوقت نفسه، عززت العملة قبضتها على أسعار الذهب، وطغت على العوامل الأخرى بما في ذلك انخفاض الطلب المادي في الهند، وتوقعات الطلب الصناعي وتراجع تدفقات الاستثمار في الصناديق المتداولة في البورصة. ويظهر تحليل الانحدار أن نصف تقلب الذهب منذ يناير يمكن تفسيره من خلال التحركات في العملة الأمريكية، هذا رابط أقوى من أي عام في العقد الماضى.

ارتفعت أسعار الذهب أمس بقيمة 3 جنيهات فى مستهل تعاملات الأسبوع ليسجل الذهب عيار 21 598 جنيه.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق