في ظل دائرة هبوط أسهم الأسواق الناشئة.. هل تعد مصر الخيار الأفضل للمستثمرين؟

الأحد، 26 أغسطس 2018 06:00 م
في ظل دائرة هبوط أسهم الأسواق الناشئة.. هل تعد مصر الخيار الأفضل للمستثمرين؟
ارشيفية
مروة الغول

في ظل دائرة الهبوط التي تشهدها أسهم الأسواق الناشئة، كذلك الأوضاع الاقتصادية التي تمر بها تركيا وما يحدث بالولايات المتحدة الأمريكية، تعد مصر هي الخيار الأفضل للمستثمرين في أسواق المال، ذلك بفضل التدابير التي اتخذتها مصر لتعزيز الاستقرار المالي والتي حافظت على سعر عائد مرتفع نسبيا وسعر صرف مستقر نسبيا، أصبحت مصر سوق جاذب للاستثمارات خلال هذه الفترة.
 
ومن جانبه قال الدكتور محمد شعراوي خبير أسواق المال، إن برنامج الطروحات الجديدة التي سيتم طرحها خلال الفترة القادمة في البورصة المصرية، أحد عوامل جذب للاستثمار والمستثمرين في السوق المصري.

اقرأ ايضا :ضع أموالك في قطاعات أو دول متعددة.. 15 معلومة مغرية عن صناديق المؤشرات في البورصة

وأضاف «شعراوي»، في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة»، أن السوق المصري جاذب للاستثمار بشكل كبير جدا، حيث إن البورصة ستشهد خلال الفترة القادمة آليات جديدة ستعمل على تدعيمها، كذلك قيمة الأسهم نفسها جاذبة للاستثمار، ذلك عند تحويلها بالدولار قبل وبعد التعويم، فهي أقل من قيمتها بكثير وبالتالي فهي جذابة للاستثمار.
 
وأشار خبير أسواق المال، إلى أن معظم المنطقة تشهد مشاكل اقتصادية، كذلك ما تشهده الولايات المتحدة الأمريكية من أحداث واحتمالية عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أثرت على أسواق المال بشكل كبير كذلك ما يحدث في تركيا كل هذه العوامل تجعل الأنظار تتجه إلى السوق المصرية.

اقرأ ايضا :القصة مش أسهم وبس.. تعرف على الخدمات المقدمة من البورصة للشركات

وتابع، أن البورصة المصرية قيمتها 15 ألف نقطة، والقيمة الحقيقة لها 20 ألف، وهي بذلك من العوامل الجاذبة للاستثمار، وأيضا أسعار الأسهم بتقييمها بالدولار، تشجع المستثمرين للشراء من أجل الحصول على أرباح عالية عند البيع.
 
أما الدكتور إبراهيم مصطفى، خبير أسواق المال، فقال إن مصر لديها من الإمكانيات العديدة للنمو في أسواق المال، ذلك لآن أسعار الأسهم مازالت منخفضة، كذلك الصراعات الجيوسياسية الإقليمية التي تشهدها المنطقة مما يجعل الأنظار تتجه إلى السوق المصرية، حيث إنه أقرب لتلك الأسواق.

اقرأ ايضا :كيف ساهمت الإصلاحات الاقتصادية في جذب المستثمرين الجدد للبورصة المصرية؟

وأضاف «مصطفى»، في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة»، أنه بالطرح الأولي العام لشركة أرامكو السعودية، سيتم توجيه الاستثمارات إلي السوق المصري وبالتالي تكون هناك فرصة للنمو.

وأشار خبير أسواق المال، إلى أن الهبوط في الأسواق الناشئة نتيجة التوترات الحالية، كذلك ضعف المؤشرات الاقتصادية لبعض الدول في المنطقة، مثل ما يحدث في تركيا يؤدى إلى وجود حالة قلق لدى المستثمرين وبالتالي يتم البحث عن مناطق أكثر استمرارا وأمنا، ومن ثم تتجه للأسواق المصرية.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق