تسريح الموظفين.. أزمة الليرة تدفع الحكومة التركية لزيادة معدلات البطالة

الأحد، 26 أغسطس 2018 09:00 م
تسريح الموظفين.. أزمة الليرة تدفع الحكومة التركية لزيادة معدلات البطالة
اردوغان
كتب أحمد عرفة

انعكست الأزمة الاقتصادية الحادة التي تعاني منها تركيا خلال الفترة الأخيرة بفعل تهاوي سعر الليرة التركية، على قدرة أنقرة على دفع رواتب موظفيها، وسط تأكيدات من المعارضة التركية بعد قدرة الحكومة التركية على دفع رواتب الموظفين

ونقلت صحيفة "زمان" التابعة للمعارضة التركية، عن  كاني بيكو، برلماني تركي عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، تأكيده أن الحكومة التركية لن تستطيع سداد مرتبات العاملين بالقطاع العام، نتيجة تفاقم الأزمة الاقتصادية التي باتت تشل مفاصل الدولة، مشيرا إلى أنه أجرى عددًا من الزيارات للمواطنين خلال عطلة عيد الأضحى، حيث إن الأزمة الاقتصادية تؤرق نوم المواطنين في الوقت الحالي.

النائب عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، أوضح أن الأزمة الاقتصادية لم تؤثر على شركات القطاع الخاص الموالية لنظام حزب العدالة والتنمية والمجموعات الاقتصادية الكبرى، وإنما أصابت القطاع العام والموظفين الحكوميين، كما أن ارتفاع أسعار كافة السلع بالتزامن مع ارتفاع سعر الدولار أمام الليرة التركية في الفترة الأخيرة بشكل جنوني، خاصة أن أصحاب العمل والشركات بدأوا تسريح العاملين والموظفين في محاولة لتقليل تأثير الأزمة الاقتصادية.

كما نقلت الصحيفة التركية عن النائب عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، تحذيره من أن الفترة المقبلة ستشهد إعلان العديد من الشركات إفلاسها وإغلاق أبوابها بسبب الأزمة الاقتصادية، متابعا: حصلنا على معلومات حول فصل نحو 2500 عاملًا في مدينة إزمير وحدها، نتيجة للسياسات الإمبريالية، كما أغلقت عدد من المتاجر الكبيرة من أمثال ماكرو أبوابها، وأغلق أحد أكبر مصانع النسيج أبوابه، وتعرض 750 عاملًا للتسريح من أعمالهم.

ولفتت الصحيفة التركية المعارضة، إلى أن القيادي في حزب الشعب الجمهوري ولي أعبابا، أكد أنه مع تفاقم الأزمة الاقتصادية، بدأت أخبار تسريح العمال من الشركات والمصانع تتوالى بشكل ملحوظ، داعيًا إلى اتخاذ تدابير عاجلة لمواجهة البطالة، لافتا إلى أن الفترة الأخيرة شهدت زيادة في حالات التسريح والفصل من العمل بسبب الأزمة الاقتصادية، كما أن عددًا كبيرًا من مصانع النسيج الموجودة بكثافة في مدينة غازي عنتاب جنوب تركيا، قامت بتسريح عشرات العاملين، متابعا: من المعروف أنه قد تم فصل عشرات العاملين في العديد من المصانع الشهيرة في المنطقة الصناعية بغازي عنتاب، ونقلت وسائل الإعلام أخبار فصل ما يقارب من 700 عامل من مواقع عمل خط مترو أتاكوي – إيكي تيللي بإسطنبول.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق