كيف تستغل الدوحة الإعلاميين المرتزقة لتأجيج الأزمة مع جيرانها العرب؟.. ضاحي خلفان يجيب

الثلاثاء، 28 أغسطس 2018 09:00 ص
 كيف تستغل الدوحة الإعلاميين المرتزقة لتأجيج الأزمة مع جيرانها العرب؟.. ضاحي خلفان يجيب
تميم بن حمد
كتب أحمد عرفة

 

يمارس إعلام قطر دوراً مشبوهاً في المنطقة العربية، في ظل استخدام تنظيم الحمدين لهذا الإعلام في نشر الشائعات والأكاذيب ضد الدول العربية، خاصة ضد دول الرباعي العربي الداعي لمكافحة الإرهاب.

ويعتمد الإعلام القطري وبالتحديد قناة الجزيرة القطرية، على المرتزقة الذين على استعداد للهجوم على أوطانهم من أجل الحصول على المال، بجانب استضافة الإرهابيين للتحريض على المنطقة العربية، وتحقيق هدف تنظيم الحمدين في التآمر على المنطقة العربية.

ضاحي خلفان، قائد شرطة دبي السابق، فتح النار على الإعلام القطري، مؤكدا أن إعلام الدوحة أصبح يسيطر عليه المرتزقة من أجل تشويه الدول العربية.

قال قائد شرطة دبي السابق، في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر": «كيف احتل المرتزقة الإعلام القطري ليوظفوه في شتم المملكة والإمارات ومصر وبقية الدول العربية التي ليس للإخوان فيها نفوذا.. هل يعقل هذا التصرف من حكومة! أم أن الحكومة محكومة !».

وأضاف قائد شرطة دبي السابق: أ«ن المتابع بشكل يومي للإعلام القطري المهيمن عليه من المرتزقة يلاحظ تشويه متعمد لسمعة المملكة، لكن ثقوا تماما أيها الجهلة ان المملكة كبيرة في عيون الكبار وان الصغار سيظلون صغارا على الدوام».

وفي ذات السياق شن جابر الكحلة المري المعارض القطري، هجوما عنيفا على النظام القطري، قائلا في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر": «سوف تثبت الأيام ان حمد بن خليفة اكبر عميل للموساد الاسرائيلي و سوف تنكشف وثائق و تسجيلات للعاق جعلت منه خداماً ذليلاً خائن لله و الرسول والأمة».

وأضاف المعارض القطري، في تغريدته: «أصبحت المواطنة لعبة بيد حكومة بلادي قطر، وهي التي تقرر من القطري من غيره، بشخطة قلم، يصبح القطري اجنبياً ، والأجنبي قطريا ويقولون حنا بخير ، حسبي الله على العاق واسرته كل شئ في موطني محرفًا».

وكانت مملكة البحرين أكدت في تقرير بث على التلفزيون البحرينى ضلوع النظام القطري في إشعال الشرارة الأولى لأحداث البحرين 2011، عبر حسابات وهمية أطلقت من قطر على وسائل التواصل الاجتماعى لإثارة الفتنة عبر مخطط شامل اعتمد الدعم المالى والإعلامى واللوجستى لأعمال العنف والإرهاب فى البحرىن، مؤكدة أنه تم رصد دخول كثيف من قبل جهات حكومية قطرية مثل الديوان الأميرى والحرس الأميرى ووزارة الداخلية القطرية لمواقع ومنتديات سياسية بحرينية.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق