ماذا تهدف تونس من رفع أسعار الوقود للمرة الرابعة في عام؟.. فتش عن عجز الموازنة

الإثنين، 03 سبتمبر 2018 10:00 ص
ماذا تهدف تونس من رفع أسعار الوقود للمرة الرابعة في عام؟.. فتش عن عجز الموازنة
الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي

للمرة الرابعة في عام رفعت الحكومة التونسية أسعار الوقود نحو 4 % من قيمتها، في محاولة من الحكومة التونسية لكبح عجز الموازنة والاستجابة لمطالب المقرضين الدوليين بإجراء إصلاحات.

ويرتفع سعر لتر البنزين إلى 1.985 دينار تونسي من 1.925 دينار بدءًا من الأحد 2 سبتمبر، بعد ثلاث مرات في يناير ومارس ويونيو الماضيين.

وقالت وكالة الأنباء رويترز إن مخصصات دعم الوقود المتوقعة هذا العام سترتفع من 1.5 مليار دينار إلى 4.3 مليار دينار مع ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية.

وتواجه الحكومة التونسية ضغوطا من صندوق النقد الدولي لخفض العجز في موازنتها وزيادة أسعار الوقود والكهرباء لتعويض الارتفاع في أسعار النفط.

وفي يونيو الماضي، قرر الحكومة التونسية إدخال تعديل جزئي على أسعار البيع للعموم لبعض المواد البتروليّة، بداية من 22 يونيو الماضي البنزين الخالي من الرّصاص (الرفيع): زيادة بخمسة وسبعين (75) مليما ليصبح الجديد: 1925 مليما، وقبل بمدة قال وزير الإصلاحات التونسي توفيق الراجحي إن قيمة دعم الدولة للمحروقات سترتفع في 2018 إلى نحو أربعة مليارات دينار من 1.5 مليار متوقعة بسبب ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية.

وتأمل الحكومة في خفض العجز إلى 4.9 % من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام مقارنة مع نحو ستة بالمئة العام الماضي.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق