تركيا تدس السم في السجائر.. تعرف على أخطار «الأدخنة» القادمة من أنقرة

الجمعة، 07 سبتمبر 2018 08:00 ص
تركيا تدس السم في السجائر.. تعرف على أخطار «الأدخنة» القادمة من أنقرة
سجائر- أرشيفية

بدأت الشركة الشرقية للدخان (ايسترن كومباني) في تطبيق الزيادة التي أقرها مشروع قانون التأمين الصحي الشامل على أسعار السجائر. خلال الفترة الأخيرة، وعقب ذلك القرار أنتشرت أنواع سجائر غير معلومة المصدر بأسعار تقارب الأسعار القديمو للسجائر، وهو ما دفع البعض لشراء وشرب تلك الأنواع.
 
إلا أن عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تداولوا معلومات عن خطورة تلك السجائرة، مشيرين إلى أنها مصنعة من مواد مسرطنة تسبب الوفاة. وحلال السطور التالية ترصد «صوت الأمة»، معلومات لا تعرفها عن السجائر مجهولة التصنيع.
 
- السجائر القادمة من تركيا، هي سجائر مجهولة المصدر.
- تعد السجائر مجهولة المصدر، النوع من السجائر تتكون من ورق "بفرة " مصنوع من مواد كيمياوية مسرطنة و"الفلتر "مصنوع من القطن.
- تعد السجائر مجهولة التصنيع أشد فتكًا على الجهاز التنفسي للإنسان من الأنواع المقننة.
- تؤدي أنواع السجائر المختلفة إلى 4 آلاف نوع من السرطان، وأبرزهم"سرطان الدم، سرطان الرئة".
- تعتبر السجائر الأرخص ثمنًا والمصنوعة من مواد رديئة أكثر ضرارًا من السجائر غالية الثمن، نتيجة لكيفية التصنيع.
- تساعد السجائر مجهولة المصدر من الإسراع في الإصابة بالسرطان.
- تتسبب السجائر مجهولة التصنيع في أضرار صحية كثيرة، وأهمها "انسداد الرئوي وهبوط فى الدورة الدموية".
 
كانت الفترة الماضية، شهدت نجاح جمارك الإسكندرية، في ألقت القبض على شحنة تحتوي على 40 مليون سيجارة مسرطنة قادمة من تركيا لمصر، من أجل تدمير الشباب المصري. والتي تم توريدها إلى مصر ضمن اتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتركيا.
 
وكان محمد المرشدي، نائب رئيس اتحاد المستثمرين، أكد خلال حواره على قناة «دي إم سي»، مع الإعلامي أسامة كمال، أن اتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتركيا، هي اتفاقية غير متكافئة، مشيرا إلى أن الاتحاد يرفض اتفاقية التجارة الحرة مع تركيا منذ توقيعها، نتيجة لعدم التكافؤ بالاتفاقية بين كل الأطراف. مطالبا بوقف اتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتركيا.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق