مصر بوابة ذهبية للشمال الإفريقي.. كيف علق الخليجيون على إنجازات السيسي؟

السبت، 08 سبتمبر 2018 06:00 ص
مصر بوابة ذهبية للشمال الإفريقي.. كيف علق الخليجيون على إنجازات السيسي؟
الرئيس عبد الفتاح السيسى
كتب أحمد عرفة

 

صدرت خلال الساعات الماضية إشادة خليجية واسعة بالإنجازات التي تحققها مصر خلال الفترة الراهنة، خاصة في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدين أن مصر هي بوابة ذهبية للشمال الإفريقي، ومؤكدين أهمية الجولة الخارجية الأخيرة التي عقدها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

 

في البداية، أكد الكاتب الكويتي، أحمد الجارالله، أن مصر بوابة ذهبية للشمال الإفريقي ومصر في جغرافيتها وفي عدد سكانها وفي استيعاب ثقافة الإنتاج الصناعي والعمل الصيني تستطيع أن تلبي حاجه إفريقيا سواء بإنتاج الكثير والكثير من الصناعات.

1
 

 

وأضاف الكاتب الكويتي، في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على "تويتر"، أن اتفاقيات الرئيس السيسي مع الصين ستجلب الخير علي مصر وعمالتها المهم الاسراع فيما اتفق عليه، فاتفاقات الرئيس السيسي مع الصين اتفاقات مهمة، ومصر لديها عمالة كافيه وماهره ولديها جغرافيه قريبه من أسواق ضخمه وهي أسواق أفريقيا السوداء الصين لديها ثقافة إنتاج وثقافة عمل عظيمة وتنافسية.

 

وتابع أحمد الجار الله: هذا الدمج مربح لمصر المطلوب من مصر أن تستعد لذالك وتسارع به، والأهم أن تتحرك في أسواق أفريقيا.

2
 

 

وفي ذات السياق، قال ضاحي خلفان، قائد شرطة دبي السابق: بلغ عدد الانشاءات الجديدة في مصر منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي عددا يفوق ما انشئ في قطر منذ 1850 إلى اليوم.

 

وأضاف قائد شرطة دبي السابق، في تغريدات له عبر حسابه الشخصي على "تويتر": حقل ظهر للغاز في مصر يكسر الظهر للحساد، فمزيد من حقول الغاز والنفط ستكون...في ام الدنيا...ما تقولوا آمين.

 

3
 

 

وتابع قائد شرطة دبي السابق: الجنيه المصري يرتفع والليرة الأردوغانية تهبط، وجنود الفرقاطة المصرية الجديدة يزيد عن عدد مرتب القوات المسلحة القطرية البحرية والبحرية والبرية..ومصر تقرر إنشاء مدينة بحجم دولة قطر عشر مرات.

 

4
 

 

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي تفقد صباح اليوم الجمعة، عددًا من المشروعات الجاري تنفيذها بمنطقة هضبة الجلالة، واستمع الرئيس إلى شرح تفضيلي للموقف التنفيذي للمشروع التنموي المتكامل، كما قام الرئيس بالمرور على محطة تحلية المياه العملاقة بالجلالة بطاقة 150 ألف متر مكعب/يوم، والتحرك فوق الكوبري العلوي وزيارة منطقة الألعاب المائية (أكوا بارك) ومارينا الجلالة، واختتم زيارته بتفقد مقر الجامعة تحت الإنشاء ومصانع الفوسفات والرخام.

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق