من قيادة الطائرة إلى إدارة مراكز الرعاية الصحية.. تمكين المرأة في السعودية عرض مستمر

الإثنين، 10 سبتمبر 2018 04:00 م
من قيادة الطائرة إلى إدارة مراكز الرعاية الصحية.. تمكين المرأة في السعودية عرض مستمر
المراه السعوديه
كتب أحمد عرفة

 

 

لا تزال المملكة العربية السعودية، تخطو خطى ثابتة نحو إجراءات تمكين المرأة، ذلك بعد أن تعددت وتنوعت المكاسب التي تلقتها السيدات السعوديات خلال الفترة الأخيرة بدءا من تمكينها من قيادة السيارات إلىإدارة مراكز الرعاية الصحية في الفترة الأخيرة.

وأعطت المملكة العربية السعودية للمرأة السعودية وظائف قيادية عديدة، حيث مكنتها من حضور دور السينما وحمل الطالبات المحمول داخل الجامعات، وحضور عروض الأزياء وتنظيمها، وحضور وملاعب كرة القدم، فهي كلها مزايا لم تكن المرأة السعودية تتمتع بها في السابق، إلا أنه بعد فترة قليلة من تمكن إعلان الهيئة العامة للطيران المدني السعودية، تمكين المرأة من قيادة الطيارات، مكنت المملكة المرأة من قيادة مراكز الرعاية الصحية الأولية.

وذكر موقع "سبق" السعودي، أن مساعد المدير العام للصحة العامة بصحة منطقة مكة المكرمة، الدكتور سري بن إبراهيم عسيري، أصدر عدة قرارات تقضي بتكليف ثلاث طبيبات لإدارة مراكز الرعاية الصحية الأولية بالعاصمة المقدسة، ولمدة عام، حيث تمثلت القرارات في كليف الدكتورة هتون بن عبدالله أكرم مديرا لمركز الرعاية الصحية الأولية بالإسكان، والدكتورة نهلة طلعت حداد مديرا لمركز الرعاية الصحية الأولية بالضيافة، والدكتورة شهد محمد رماني مديراً لمركز الرعاية الصحية الأولية بالهنداوية.

وأوضح الموقع السعودي، أن تلك القرارات التي اتخذها مساعد المدير العام للصحة العامة بمنطقة مكة المكرمة، تعد الأولى على مستوى صحة العاصمة المقدسة، والمتمثلة في تولي المرأة قيادة إدارة المراكز الصحية وإعطاءها الفرصة لخدمة سكان مكة المكرمة وزائريها، بعد أن كانت هذه المهمة خاصة بالرجال دون غيرهم من النساء منذ سنوات.

وكانت وكالة "سبوتنيك" الروسية، نقلت عن الهيئة العامة للطيران المدني السعودية إعلانها عن تراخيص جديدة حصلت عليها 5 سيدات سعوديات لأول مرة من داخل المملكة، مشيرة إلى أن السيدات حصلن على رخص لقيادة طائرات شركات الطيران، حسب صحيفة عكاظ السعودية، حيث أن هذا الأمر يأتي في إطار تمكين المرأة السعودية من العمل في قطاعات الطيران، حيث أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني السعودية، أنه  توجد معاه للجنسين لتعليم الطيران، حيث تدعم وتشجع توظيف عمل المرأة في قطاع الطيران، وتم توظيف عدد كبير من النساء في الآونة الأخيرة في الهيئة أو شركات مقدمى الخدمات في المجالات الفنية.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق