الصلح خير.. 4 طرق للتصالح في جنحة تبديد منقولات زوجية

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 08:00 ص
الصلح خير.. 4 طرق للتصالح في جنحة تبديد منقولات زوجية
محكمة الأسرة
علاء رضوان

هناك العديد من طرق التعامل مع قائمة المنقولات سواء من طرف الزوج أو الزوجة لكن إلا أن هناك حالات يتم التصالح فيها بين الزوجين ورجوع الزوجة لمسكن الزوجية، ما يطرح معه تساؤل ما العمل في جنحة تبديد المنقولات الزوجية؟

المقرر أن قائمة المنقولات أوما يُطلق عليه «القايمة»، تُعد من عقود الأمانة، التي نص عليها قانون العقوبات، لذا وجب على الزوج أن يقر بأنه استلم القائمة الزوجية على سبيل الأمانة، وأنه ملتزم بردها متي طلب منه ذلك، ويتم توضيح تلك المنقولات وتزيل بتوقيع الزوج، ولكن هناك شروط لابد من توافرها، عند كتابة «القايمة».

«صوت الأمة» رصد فى التقرير التالى مسالة التصالح في جنحة تبديد منقولات زوجية، حيث أنه أحياناَ أثناء نظر الجنحة أمام المحكمة قررت الزوجة بالتصالح أو التنازل عن الدعوي المدنية فهناك عدة احتمالات، وذلك بحسب الخبير القانونى والمحامى محمد عبد التواب-. 

66133-66133-66133-66133-66133-1686549

أولاً :

يجوز للزوجة «المدعية بالحق المدني» التصالح أو التنازل عن الدعوي المدنية، ويقرر المحامي الحاضر عنها أو هي بشخصها أنها تصالحت، وعادت إلي منزل الزوجية علي ذات القائمة وذات المنقولات، ففي هذه الحالة يحق لها في حالة حدوث نزاع بينها وبين زوجها مرة أخري أن تقوم برفع جنحة جديدة بنفس القائمة التي تصالحت عنها، وقررت أنها عادت علي ذات المنقولات بعد التقدم بطلب لسحب المستندات وهي قائمة أعيان الجهاز وفي هذه الحالة ننصح الزوج بعدم التوقيع علي قائمة اعيان جديدة كما وضحنا أن القائمة المرفوع عنها الجنحة تصالحت عنها ولكن علي ذات المنقولات وذات القائمة فتظل سارية المفعول حتي رفعها مرة أخري-وفقا لـ«عبد التواب»- . 

اقرأ أيضا: ماذا لو ارتدت الزوجة عن الإسلام؟..النفقة الزوجية من الاستحقاق لـ"المنع"

ثانيا :

لو افترضنا أن الزوجة «المدعية بالحق المدني» تصالحت وتنازلت عن الدعوي المدنية دون أن تقرر بمحضر الجلسة أمام المحكمة سواء هي أو المحامي الحاضر عنها أنها عادت إلي منزل الزوجية علي ذات المنقولات، ففي هذه الحالة تنقضي الدعوي بالتصالح ولا توجد أي حقوق أخري علي الزوج وتكون بذلك استلمت قائمة اعيان جهازها، وقبل التصالح تشترط الزوجة التوقيع علي قائمة أخري تضمن حقوقها من منقولات وذهب وخلافه إذا حدث خلاف أو نزاع أخر بينها وبين زوجها ويحق لها رفعها في حالة حدوث ذلك-هكذا يقول «عبد التواب»- .

ثالثا :

في حالة التصالح عن قائمة اعيان الجهاز المرفوع عنها الجنحة دون أن تقرر أنها عادت إلي منزل الزوجية علي ذات القائمة أو ذات المنقولات ففي هذه الحالة تنقضي الجنحة بالتصالح كما قلنا ولا يجوز لها سحب المستندات وهي قائمة أعيان الجهاز ورفع جنحة أخري وذلك «لسابقة الفصل فيها». 

124094-124094-124094-العلاقة-الزوجية

رايعا:

لو افترضنا أن الزوجة تصالحت وقررت في محضر الجلسة أنها عادت إلي منزل الزوجية علي ذات المنقولات وقام الزوج دون أن يدري بالتوقيع علي قائمة جديدة فعليه التوجه إلي قسم الشرطة واثبات حالة أنه قام بتحرير قائمة اعيان جديدة لزوجته بعد أن تصالحت عن الجنحة، ولكنها قررت أنها عادت علي ذات المنقولات فأصبحت القائمة الأولي المرفوع عنها الجنحة سارية المفعول بالإضافة إلي القائمة الجديدة التي قام بتوقيعها وعليه ذكر رقم الجنحة التي رفعتها زوجته عليه . 

اقرأ أيضا: وجوباَ وعدماَ ..نفقة المتعة بين أدلة الفقهاء والقانون المصرى

خلاصة القول إذا قامت الزوجة برفع جنحة مباشرة علي زوجها عن واقعة تبديد اعيان جهاز وقررت في المحكمة بالتصالح والتنازل عن الدعوي المدنية، وأنها عادت إلي منزل الزوجية علي ذات القائمة وذات المنقولات فيجب علي الزوج عدم التوقيع علي قائمة اعيان جهاز جديدة لأن القائمة الأولي المرفوع عنها الجنحة سارية المفعول ويعتد بها قانونا، ولكن لو لم تقرر الزوجة ذلك فمن الممكن للزوج التوقيع علي قائمة جديدة لأن الأولي تنتهي وتنقضي بالتصالح ولا يجوز رفعها مرة أخري .

 
 
 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق