استثمارات جديدة بـ740 مليون دولار.. كيف تصبح مصر مركزا إقليميا للطاقة بالبحر المتوسط؟

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 06:00 م
استثمارات جديدة بـ740 مليون دولار.. كيف تصبح مصر مركزا إقليميا للطاقة بالبحر المتوسط؟
مروة الغول

في إطار استراتيجية الوزارة لتكثيف أنشطة البحث والاستكشاف عن البترول والغاز الطبيعي، أعلن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أنه يتم حالياً تنفيذ برنامج مكثف لأنشطة البحث والاستكشاف عن البترول والغاز الطبيعى في مختلف مناطق مصر البرية والبحرية خاصة بالمياه العميقة بالبحر المتوسط من خلال حفر آبار استكشافية جديدة  بما يدعم زيادة الاحتياطيات والإنتاج من البترول والغاز، لافتاً إلى الاحتمالات الواعدة في مناطق المياه العميقة بالبحر المتوسط التى تتسم بارتفاع تكاليف البحث والاستكشاف والحفر نتيجة لارتفاع الضغوط والحرارة وما تتطلبه من استخدام لأحدث تكنولوجيات الحفر التي تتناسب مع طبيعة العمل فى هذه المناطق.

اقرأ ايضا :طارق الملا: نولي أهمية قصوى لتأمين إمدادات الوقود للسوق المحلي

جاء ذلك خلال رئاسة الوزير لاجتماع الجمعية العامة لشركتي رشيد والبرلس للغاز لاعتماد نتائج الأعمال للعام المالي 2017/2018 بحضور المهندس محمد مؤنس مستشار الوزير لشئون الغاز والمهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول والمهندس أسامة البقلي رئيس الشركة القابضة للغازات والجيولوجي أشرف فرج وكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف.

اقرأ ايضا :«مصر: التحدي والإنجاز».. استثمارات بـ728 مليار جنيه بقطاع البترول في ولاية الرئيس الأولى

وأشار الوزير أن مشروع المرحلة (9 ب) بمنطقة غرب الدلتا بالمياه العميقة بالبحر المتوسط الجاري العمل به حالياً من المخطط بدء إنتاجه من الغاز من أول بئرين بالمشروع خلال الشهر القادم ووضع الآبار التي سيتم حفرها تباعاً على خريطة الإنتاج خلال العام القادم للوصول إلى الطاقة الإنتاجية القصوى للمشروع البالغة حوالي 400 مليون قدم مكعب غاز يومياً بالإضافة إلى 3 آلاف برميل متكثفات يومياً من خلال حفر 10 آبار بإجمالي تكلفة استثمارية أكثر من 740 مليون دولار.

اقرأ ايضا :بعد توقفه عام 2011.. «الملا» يُعيد الاحتفال بـ «عيد البترول» في نوفمبر المقبل

ومن جانبه أوضح المهندس هشام العطار رئيس شركتي رشيد والبرلس للغاز أنه تم الانتهاء خلال العام من حفر أول 3 آبار في مشروع (9 ب) بواسطة الحفار NGT1 الذى بدأ عمله في المشروع في أبريل الماضى، وجارى حالياً اتخاذ إجراءات استقدام حفار جديد للإسراع بوتيرة العمل في أنشطة الاستكشاف بمنطقة البرلس، موضحاً أنه من المخطط حفر البئر الاستكشافى " مونتو " بمنطقة امتياز البرلس والذى يستهدف طبقة الميوسين السفلى لاكتشاف الاحتياطيات الواعدة بالمنطقة بالإضافة إلى البئر "اسكوربيون" بمنطقة امتياز رشيد، مشيراً إلى أنه يجرى حالياً تقييم الفرص الاستكشافية الملائمة بمناطق أخرى والتي تسمح بحفر المزيد من الآبار الاستكشافية.

اقرأ ايضا :حدوتة إيطالية على أرض مصرية.. تفاصيل تنقيب "إينى" عن البترول في مصر من البر للبحر

وأشار إلى أنه يجرى حالياً الانتهاء من أعمال تنفيذ البنية التحتية لنقل واستقبال إنتاج حقلى جيزة وفيوم بمشروع تنمية غازات غرب الدلتا العميق خلال الشهر الحالي وفقاً للجدول الزمنى المخطط والذى يشهد الانتهاء من أعمال خط أنابيب لنقل 400 مليون قدم مكعب من الغاز من الحقلين إلى تسهيلات البرلس للمعالجة وكذلك الانتهاء من تنفيذ البنية الخاصة باستقبال إنتاج المتكثفات من الحقلين .

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق