تركيا خلف كل خراب.. خبير دواجن: التحصينات المستوردة تسبب السرطان للأطفال

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 08:00 م
تركيا خلف كل خراب.. خبير دواجن: التحصينات المستوردة تسبب السرطان للأطفال
الدكتورعبد الجليل الجوهري أستاذ أمراض الدواجن بزراعة جامعة كفر الشيخ
كتب ــ محمد أبو النور

فجر الدكتور عبد الجليل الجوهري- أستاذ أمراض الدواجن بكلية الزراعة جامعة كفر الشيخ- مفاجأة من العيار الثقيل، بالكشف عن أن مصر قد استوردت كميات كبيرة من اللقاحات- غير المعتمدة دوليا- من عدة دول، وقد تسببت في حدوث نفوق عالي بقطعان الدواجن، كما أن بعض هذه اللقاحات يسمى «ميريك» يتسبب في حدوث سرطان لدى الأطفال.
 
وكشف «الجوهري» عن دخول لقاح يسمى «ميريك»، سبق وأن كتب عنه تقريرا لرفض دخوله مصر، لأنه يتسبب في ظهور الخلايا السرطانية لدى الأطفال، إلاّ أنه فوجئ بأن أستاذ جامعي أمريكي يخبره بأن اللقاح دخل مصر ويستخدم في الحقل الداجني.
 
وأوضح «الجوهري»، خلال برنامج «دنيا الدواجن»، الذي يقدمه صبحي الحفناوي، ويرأس تحريره هاني موسى، على قناة «مصر الزراعية» إنه منذ عام (2011)، وحتى اليوم،  تدخل مصر لقاحات مستوردة، من دول مغمورة في مجال صناعة اللقاحات الخاصة بأمراض الدواجن، مثل: «إندونيسيا – ماليزيا – الصين – الأردن»، والتي ليس لها مرجعية عالمية.
 
 
وأوضح أستاذ أمراض الدواجن أن مكاسب التجارة في اللقاحات والتحصينات المستوردة الخاصة  بالدواجن تفوق مكاسب التجارة في المخدرات بمختلف أنواعها.
 
وأشار إلى أن هذه اللقاحات غير الفعالة ستؤدي إلي انهيار صناعة الدواجن، بالإضافة إلى تأثيرها على صحة المواطن المصري، وخاصة الأطفال لأنها قد تتسبب في إصابتهم بالسرطان.
 
وتابع الجوهري: «مصر أصبحت مرتعاً لتلقى اللقاحات الفيروسية تحديداً في الحقل الداجني»، ولفت إلى أنه خلال عام (2012/ 2013) دخلت مصر كميات كبيرة جداً من اللقاحات المهربة، من خلال الأنفاق أو من خلال الحقائب الشخصية لبعض الركاب القادمين عبر المطارات، وهو ما تسبب في دخول سلالات فيروسية للدواجن، وعلى سبيل المثال مرض الـ(IB)، دخل مصر منه 3 سلالات شديدة الضراوة، الأولى من «إسرائيل» والثانية من إيران، والثالثة من تركيا.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق