تقرير صادم من الأمم المتحدة.. السرطان يتوحش و10 ملايين شخص يموتون بسببه في 2018

السبت، 15 سبتمبر 2018 12:00 ص
تقرير صادم من الأمم المتحدة.. السرطان يتوحش و10 ملايين شخص يموتون بسببه في 2018
خلايا سرطانية
كتب محمود حسن

أرقام محزنة نشرتها صباح اليوم الوكالة الدولية لأبحاث السرطان IARC التابعة لمنظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة، حيث أكدت فى تقديرتها أن عدد المصابين بالسرطان العالمي قد ارتفع بمقدار 18.1 مليون حالة جديدة فى عام 2018 و أن العام سينتهى بوداع 9.6 مليون حالة وفاة بسبب السرطان، مشيرة إلى أن 1 من كل 5 رجال يصابون بالسرطان خلال حياتهم، وامرأة من كل 6 نساء تصاب بالسرطان، وأن 1 من 8 رجال يموت بالسرطان ، فيما تموت 1 امرأة من كل 11 امرأة بسبب السرطان، وأن هؤلاء الاشخاص الذين عاشوا بالسرطان خلال الأعوام الخمسة الأخيرة كانوا حوالى 43.8 مليون شخص.

وأكدت الامم المتحدة، أن ذلك أعداد الذين يعانون بالسرطان بهذا الشكل المتزايد يعود إلى عدة عوامل، منها النمو السكاني المطرد لسكان العالم، وزيادة الأفراد المصابون بالشيخوخة وانتشار بعض أسباب السرطان المرتبطة بالتنمية الاجتماعية والاقتصادية، خاصة فى العالم الغربى والاقتصادات المتنامية بسرعة، حيث لوحظ ارتفاع معدلات السرطان فى هذه الدول، خاصة البلدان الصناعية.

ورغم ذلك أكدت المنظمة  أن هناك جهود قوية وفعالة تسببت فى انخفاض بعض انواع السرطان، مثل سرطان الرئة بين الرجال فى شمال أوروبا وأمريكا الشمالية، وكذلك سرطان عنق الرحم فى معظم انحاء العالم عدا أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، إلا أن البيانات الجديدة تظهر أن معظم البلدان لا تزال تواجهها زيادة في العدد المطلق للحالات التي يتم تشخيصها وتتطلب العلاج والرعاية

23.4% من حالات الإصابة بالسرطان فى العالم و20.3% من الوفيات جاءت من أوربا، رغم أن عدد سكانها يبلغ 9% فقط من سكان العالم، أما الأمريكتين فإن لديها 13.3% من اجمالى سكان العالم، لكن لديهم 21% من الإصابات، و14.4% من نسب الوفاة، وفى افريقيا واسيا فعلى عكس العالم كله فإن معدلات الإصابة أقل من نسبة سكان العالم ويرجع ذلك إلى الابتعاد عن النمط فإن معدلات الوفيات بالسرطان أعلى من معدلات المصابين به ومازالوا أحياء، وذلك بسبب  محدودية التشخيص والعلاج في الوقت المناسب في العديد من البلدان.

وأكدت الامم المتحدة أن 3 أنواع من السرطان تسبب الوفاة أكثر من باقى الانواع الأخرى، وهى سرطان الرئة والثدى والقولون، حيث أصيب بسرطان الرئة هذا العام 2.1 مليون شخص، وكذلك سرطان الثدى اصيب به 2.1 مليون شخص حول العالم، فى حين ان سرطان القولون وصل عدد المصابين به 11.6%.

سرطان الرئة هو المسئول الأول عن الوفيات بالسرطان، حيث يموت منه 1.8 مليون شخص فى عام 2018، أى انه مسئول عن 18% من الوفيات وأن السبب الرئيسى من الوفاة به هو التدخين.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

تحريك الدفة

تحريك الدفة

الأربعاء، 12 ديسمبر 2018 11:29 ص