برنامج "التميز المؤسسي" لإعداد الجيل الجديد.. هل يسعى الأزهر لتمكين القيادات الشابة؟

الأحد، 16 سبتمبر 2018 02:00 م
برنامج "التميز المؤسسي" لإعداد الجيل الجديد.. هل يسعى الأزهر لتمكين القيادات الشابة؟
شيخ الأزهر
كتب محمد أسعد

تسعى كل مؤسسات الدولة لتأهيل وتدريب وتمكين الشباب من المناصب القيادية، منذ أن وضع الرئيس عبدالفتاح السيسي، الشباب على رأس أولوياته، وبعدما أثبت الشباب المصري قدرتهم على تحمل المسئولية في العديد من القطاعات.

وأنهى الأزهر الشريف تدريب الدفعة الأولى من قياداته الشابة على برنامج "التميز المؤسسي"، الذي تم تدشينه في أبريل الماضي، بهدف تعزيز مشاركة العاملين في تطبيق معايير التميز العالمية، والارتقاء بمستوى الخدمات والمهام التي تقدمها المؤسسة.

ويأتي إطلاق هذا البرنامج في إطار توجيهات الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، بإعطاء الأولوية لإعداد جيل من القيادات الأزهرية الشابة، يجمع ما بين الكفاءة الإدارية والمهنية، والمنهج الأزهري الوسطي المعتدل.

ويركز البرنامج على رفع مستوى الأداء داخل قطاعات الأزهر، وتطبيق معايير الجودة والاعتماد، وهو ما يتضافر مع الجهود التي تبذلها الدولة لرفع كفاءة العاملين، وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

ويستهدف البرنامج، الذي تشارك فيه جميع قطاعات الأزهر، تطوير القدرات الإدارية وإعداد جيل من القيادات الشابة، من خلال نشر ثقافة التميز، وبناء كوادر تؤمن بالتميز؛ كأسلوب عمل ومنهج حياة، وتبني أفضل التقنيات والأدوات التي تكفل تنفيذ المهام بسرعة وكفاءة، وتعظيم الاستفادة من الموارد المتاحة، وتمكين المؤسسة من تحقيق أهدافها الاستراتيجية.

ويتضمن البرنامج مرحلتين، مدة كل منهما ثلاثة أسابيع، يتم خلال المرحلة الأولى التدريب على مبادئ الإدارة وكيفية مواجهة المشكلات وحلها، وإدارة المشاريع، بالإضافة إلى إدارة التغيير، بينما تركز المرحلة الثانية على كيفية إدارة المخاطر والتخطيط الإستراتيجي، والتسويق للجهات غير الهادفة للربح.

ويستخدم البرنامج، الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع الجامعة الأمريكية في القاهرة، أحدث تقنيات التعليم التنفيذي، بهدف إيجاد بيئة تعليمية تفاعلية؛ تساعد على تعظيم القيمة وتعزيز تجربة التعلم لدى المشاركين.

وتشارك في البرنامج قطاعات الأزهر المختلفة، حيث يخضع الراغبون في الالتحاق بالبرنامج لمجموعة من الاختبارات والمقابلات؛ لانتقاء أفضل العناصر، التي يعول عليها في تطوير بيئة العمل داخل قطاعات الأزهر.

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا