مزايا وعيوب الرصف الخرساني لمشروعات الطرق الجديدة.. تعرف عليها

الإثنين، 17 سبتمبر 2018 04:00 م
مزايا وعيوب الرصف الخرساني لمشروعات الطرق الجديدة.. تعرف عليها
الخرسانة

 
اتجهت الهيئة العامة للطرق والكباري، في السنوات الأخيرة الماضية، لاستخدام الرصف الخرساني، بديلا عن الرصف الأسفلتي في مشروعات الطرق الجديدة، تحديدا في المشروعات المستهدفة بالخطة المالية 2014 / 2015، الماضي، حينما أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، إشارة البدء في تنفيذ مشروعات تطوير وشق الطرق الجديدة.
 
الدكتور سعد الجيوشي، رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري والنقل البري سابقا، أعلن أن خطة استخدام الرصف الخرساني، يستهدف الطرق ذات الكثافات العالية لسيارات لنقل الثقيل، والشاحنات الكبرى، بالإضافة إلى دراسة تمهيد حارات مخصصة ومنفصلة بحواجز خرسانية عن حارات باقي أنواع المركبات، على الطرق التي تشهد مرور شاحنات بكثافة، مشيرا إلى أن الدراسات أثبتت تميز الطرق الخرسانية بطول مدة تحملها وعمرها الافتراضي الذي يصل إلى أكثر من 30 عاما.
 
اللواء عادل ترك، رئيس هيئة الطرق والكباري حاليا، أعلن عن تطبيق تلك التجربة في إنشاء الطريق الصعيدي الغربي حتى المنيا، ورصفه حتى أسوان، لما يتميز به ذلك الطريق من مرور واستيعاب الحمولات الثقيلة وسيارات النقل الثقيل، في حاراته البالغ عددها (12)، مقمسين بالاتجاهين، كأحد الطرق الحرة الجديدة.
 
ولفت «ترك» إلى أن الخرسانة، والأسفلت، يتم استخدامهما على نطاق واسع في مشروعات الطرق والبناء، لصلابتهما، وتمتعهمها بخصائص مختلفة، لاسيما وأن حوادث الطرق زادت في الفترة الأخيرة، بلغت 11.098 حادثة في عام 2017، بحسب التقرير الأخير للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.
 
ويرصد «صوت الأمة»، مزايا الرصف الخرساني، عن الأسفلتي، على النحو التالي:
 
- يتميز الرصف الخرساني بالمتانة الأشد من الأسفلتية، كونها اكثر قوة في تحمل مرور الشاحنات الثقيلة.
 
- العمر الافتراضي للرصف الخرساني أطول من الأسفلتي ويزيد عن 30 عاما دون تلفيات.
 
- الرصف الخرساني يتميز بقدرته على تحمل الأضرار العالية، وعوامل الجو المختلفة، وظروفه القاسية.
 
- الطرق الخرسانية لاتحتاج إلى إصلاحات دورية كثيرة على خلاف الأسفلتية.
 
- تتميز الطرق الخرسانية بمقاومة الإنزلاق أكثر من مثيلتها الأسفلتية.
 
- تتميز طرق الأسفلت بسهولة صيانتها عن الخرسانية.
 
- تكلفة الطرق الخرسانية أعلى من الأسفلتية، كما أنها تحتاج إلى وقت ومجهود أعلى في تنفيذها.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق