مؤامرات قطر لتهديد استقرار اليمن مستمرة.. الإخوان والحوثيون يد واحدة

الثلاثاء، 18 سبتمبر 2018 02:00 م
مؤامرات قطر لتهديد استقرار اليمن مستمرة.. الإخوان والحوثيون يد واحدة
عبد الملك الحوثى وتميم بن حمد
محمود علي

 

مؤامرات قطر على المنطقة العربية لا تنتهي، آخرها ما كشفته صحيفة الوطن السعودية عن رعاية الدوحة لاتفاق بين قيادات حزب الإصلاح (الإخوان) والحوثيين يهدف إلى تجميد بعض الجبهات، ما عكس دور تنظيم الحمدين التخريبي في صنعاء ووضح لغة التواصل الدائمة بين الميلشيات الإرهابية والنظام القطري.

 

وقالت صحيفة الوطن السعودية نقلًا عن مصادر ميدانية في اليمن إن قطر رعت اتفاقًا بين قيادات حزب الإصلاح والحوثيين، وتحت عنوان مؤامرة قطرية لإعاقة انتصارات الشعرية بالساحل اليمني الغربي، نشرت الصحيفة السعودية  تفاصيل الاتفاق غير المعلن بين ميليشيات الحوثي والإصلاح.

 

والتجمع اليمني للإصلاح هو أحد امتداد جماعة الإخوان المصنفة إرهابيًا في العديد من الدول العربية، تأسس بعد الوحدة اليمنية عام 1990 على يد الراحل عبد الله بن حسين الأحمر شيخ قبائل حاشد.

 

الاتفاق وفق الصحيفة السعودية يقضي بتجميد الجبهات الخاضعة لمقاتلين من الإصلاح، وتمكين الميلشيات الحوثية من حشد قواتها في جبهة الساحل الغربي، في محاولة لإعاقة أي انتصارات للقوات اليمنية المشتركة بدعم من التحالف العربي.

 

وكانت تقارير عديدة، كشفت في وقت سابق أدق تفاصيل العلاقة بين الإخوان والحوثيين في اليمن، فبين ضغط جماعة الإخوان لتعيين ضابط يمني مقرب من الحوثيين مديرًا لأمن محافظة مأرب (شرق صنعاء) في وقت سابق، وبين ما كشفته المواقع اليمنية من تحالف بين الإصلاح والحوثيين برعاية قطرية إيرانية، تتضح للعلن توافق العلاقة بين الجانبين لتهديد أمن اليمن.

 

ووصفت الصحيفة السعودية الاتفاق بالمؤامرة التي تحيكها قطر بين الإخوان وجماعة إيران (الميلشيات الحوثية في اليمن)، مؤكدة أن الوحدات العسكرية التابعة لحزب الإصلاح الإخواني انسحبت من مواقع حررتها في وقت سابق من الحوثيين، في محافظة البيضاء، الأمر الذي مكن ميليشيات الحوثي من استعادتها.

 

وبحسب الصحيفة السعودية وفقًا لما نقلته من المصدر، فأن عملية استلام وتسليم يبدو أنها حدثت بين القوات المنتمية للإصلاح وميليشيات الحوثيين، في وقت تشهد فيه الساحة اليمنية انتصارات متسارعة للقوات اليمنية المشتركة في معارك تحرير مدينة الحديدة.

 

وبسبب ما تشهده الميليشيات اليمنية من خسائر متتالية في الساحل الغربي، على يد القوات المشتركة في الأيام الماضية، تحركت الدوحة لإنقاذ الميليشيات الحوثية، الأمر الذي استدعاه لتحيك هذه المؤامرة التي لا تعد الأولى من نوعها.

 

ولم تكن هذه المرة الأولي التي تكشف فيها صحيفة سعودية عن تفاصيل  مؤامرة تحيكها قطر لليمن بسماعدة الحوثيين والإخوان، حيث كشفت عكاظ السعودية في اكتوبر الماضي عن تفاصيل لقاءات سرية، قالت إنها عقدت بين مشايخ يمنيين تابعين للإخوان وقيادات حوثية تابعة لإيران بإيعاز من أجهزة مخابرات قطر، مؤكدة استمرار محاولات الدوحة إفشال جهود التحالف العربي، لتحقيق مكاسب سياسية ولأغراض تخريبية.

 

 
تعليقات (1)
النظام الايراني الكهنوتي البغيض و دويلة قطر البغيضة
بواسطة: ضرغام السبع عبد الجبار
بتاريخ: الأربعاء، 19 سبتمبر 2018 09:12 ص

الشعب اليمني العربي العظيم وبدعم ومساندة قوات التحالف العربي الباسلة ، السعودية والامارات والسودان في مواجهة عصابات النظام الايراني الكهنوتي القمعي الفاشي البغيض في اليمن الحبيب حتى القضاء تماما على عصابات النظام الايراني الكهنوتي وروسيا الاتحادية والامم المتحدة ودول الاتحاد الاوربي ودويلة قطر البغيضة لن تتمكن من أنقاذ من تبقى من عصابات ومليشيات النظام الايراني الكهنوتي القمعي الفاشي البغيض في اليمن الحبيب .

اضف تعليق

الأكثر تعليقا