انطلاق ماراثون المدارس.. كيف تواجه الصحة «فيروس سي» بين الطلاب؟

الخميس، 20 سبتمبر 2018 11:00 ص
انطلاق ماراثون المدارس.. كيف تواجه الصحة «فيروس سي» بين الطلاب؟
هالة زايد وزيرة الصحة والسكان

 
ينطلق ماراثون الدراسة للعام الجاري، السبت المقبل، وتفتح مدارس الجمهورية أبوابها لاستقبال الطلاب بالصفوف التعليمية المختلفة، وسط إجراءات مكثة تبذلها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، لاستقبال الطلاب، وتأمينهم والمدارس، وتوفير كافة الوسائل اللازمة لنجاح المشروع اقومي لتطوير التعليم الذي تنفذه الحكومة المصرية.
 
الرئيس عبد الفتاح السيسي، أعلن بداية العام الجاري، زيادة الاهتمام بملفي الصحة والتعليم، وجعلهم على رأس أولويات عمل الحكومة الفترة المقبلة، للقضاء على الأمراض المتوطنة بين جموع المصريين، والنهوض بالقطاع الطبي، وتحقيق طفرة صحية متميزة، من خلال مواجهة الأمراض المزمنة والتي انتشرت خلال السنوات الأخيرة، بالإضافة إلى تنفيذ وإطلاق خطة تطوير التعليم، وتغيير المناهج ووسائل التعلم بما يحقق بناء شخصية متفردة ومبتكرة قادرة على الإبداع والتفكير والتطوير بما يواكب تطورات العصر.
 
وزارة التربية والتعليم أطلقت مشروع التطوير الجديد أثناء كلمة الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، في المؤتمر القومي السادس للشباب بجامعة القاهرة، كما بدأت وزارة الصحة تنفيذ خريطة حماية صحة المصريين من الأمراض المزمنة، وعلى رأسها الكشف عن فيروس سي وعلاجه بين جموع المواطنين بالمحافظات.
 
ومن جانبه أكد السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي بإسم رئاسة الجمهورية، إنه سيتم إطلاق الحملة القومية لمكافحة فيروس سي أكتوبر المقبل، كأكبر الحملات الطبية الكاشفة عن المرض في العالم تنفيذا لتوجيهات الرئيس السيسي، والتي تستهدف 50 مليون مواطنا، يتم توقيع الكشف الطبي عليهم، وصرف العلاج والأدوية اللازمة لهم بالمجان.
 
واعتمدت خطة الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، على إجراء المسح الطبي الشامل للكشف عن المرض، بين المواطنين من خلال القوافل الطبية والعلاجية التي تجوب المحافظات، والتي تبدأ الأولى منها أكتوبر المقبل، ضمن إجراءات حملتها لمكافحة المرض، وهو الأمر الذي وفرت معه الوزارة لأول مرة استخدام جهاز «رابد تيست»، للكشف عن المرض، ويتم من خلاله تحليل الفيروس للمواطنين، ومعرفة النتيجة خلال دقيقة واحدة، تمهيدا لإرسالها إلى المعامل المكلفة بتحليلها واستخراج النتيجة النهائية للمريض؛ لتوفير العلاج اللازم له، كما استوردت الوزارة 15 مليون جهاز كاشف عن المرض، يتم استخدامهم في المرحلة الأولى من الحملة.
 
وبالتوازي مع إعلان الرئيس عام 2018 للنهوض بملفي الصحة والتعليم، خصصت هالة زايد شريحة من حملتها على فيروس سي، للكشف عنه بين طلاب المدارس بدءا من سن 12 عاما، العام المقبل، بينمتا يخضع طلاب الثانوية العامة، والأزهرية، والفنية، العام الجاري، لإجراءات الحملة بمحافظات الجمهورية، من خلال زيارات ميدانية للجان متخصصة من وزارة الصحة، تقوم بالكشف الطبي على الطلاب بالمدارس، وعمل الفحوصات والتحاليل اللازمة لهم، وتحويل المصاب منهم إلى الوحدات العلاجية التي خصصتها الوزارة على مستوى الجمهورية لتلقي العلاج.
 
ولاتقتصر حملة الصحة الكشف فقط على الفيروس بين الطلاب، بل امتدت لتشمل الأمراض غير المعدية، والسمنة، وغيرها من الأوبئة التي تتسبب في تدمير صحة الشباب، على أن يخضع طلاب الجمهورية على مراحل يتم تقسيمها بالمحافظات، للكشف من خلال الحملة التي تجوب المدارس، وتوفير العلاج اللازم لتلك الأمراض بالمجان، أو تحويل الحالات التي تحتاج إلى رعاية خاصة إلى إحدى المستشفيات أو دور الرعاية المتخصصة.
 
وتقدم وزارة الصحة والسكان علاج فيروس سي بالمجان للطلاب، كما سيتم الاهتمام  بتوزيع المصابين بالأمراض غير المعدية، والسمنة، على المراكز المتخصصة لتلقي العلاج مجانا تحت إشراف الوزارة، تميهدا لتنفيذ رؤية مصر 2020 بإعلانها خالية من فيروس سي، والوصول بمعدلات الإصابة إلى النسب العالمية، على ان تستغرق عملية المسح 7 أشهر تتم على 3 مراحل كل مرحلة في عددا من المحافظات حسب خريطة التوزيع التي أعدتها الوزارة، وتنتهي العملية قبل انتهاء 2019 المقبل.
 
وأعلنت «زايد» عن تخصيص الخط الساخن 15355، لتقديم كافة الاستفسارات والاستشارات اللازمة للمريض حول الوقاية أو توجيهه لأماكن الكشف عن الفيروس، والأمراض غير المعدية مثل السكة والضغط والسمنة، وغيرها من الأمراض التي تستهدفها الحملة، علن أن يعمل الخط بالتزامن مع بدء الحملة بالمحافظات، مشيرة إلى أنه يقدم دعما كاملا للمريض وتوجيهه إلى الأمكان المخصصة له بالمحافظات تيسيرا على المواطنين.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا

جيشنا الشعب وشعبنا جيش

جيشنا الشعب وشعبنا جيش

الإثنين، 07 أكتوبر 2019 01:54 م
الممر.. حين أضاء النور قلب العتمة

الممر.. حين أضاء النور قلب العتمة

الإثنين، 07 أكتوبر 2019 02:34 م
ضياع الأيتام بين التبني والكفالة

ضياع الأيتام بين التبني والكفالة

السبت، 12 أكتوبر 2019 01:51 م