هل تبدأ وزيرة الصحة العمل من محطة ساخنة؟.. 4 ملفات تنتظر هالة زايد في البرلمان

الثلاثاء، 26 يونيو 2018 03:00 م
هل تبدأ وزيرة الصحة العمل من محطة ساخنة؟.. 4 ملفات تنتظر هالة زايد في البرلمان
الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان

مهمة صعبة تولتها الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة الجديدة التي خلفت الدكتور أحمد عماد الدين في القطاع، وفي ضوء الملاحظات التي سجلها كثيرون من النواب والمواطنين على أداء عماد الدين، يبدو أن "هالة" ينتظرها عمل ضخم.

أبرز الأمور التي تنتظرها الوزيرة الجديدة جولات النقاش والحوار مع مجلس النواب، ولجنة الشؤون الصحية بالمجلس، وهي اللجنة التي خاضت جولات سابقة من المناقشات الحادة مع الوزير السابق، في ضوء ملاحظات نوابها على القطاع وأداء الوزير، وعلى موازنة الصحة وبرنامج العلاج على نفقة الدولة، فهل تبدأ الوزيرة الجديدة رحلتها مع القطاع من محطة ساخنة؟

في هذا الإطار يقول الدكتور مصطفى أبو زيد، وكيل لجنة الشؤون الصحية بمجلس النواب، إنه من المقرر أن تعقد اللجنة اجتماعا مع وزيرة الصحة الجديدة الدكتورة هالة زايد، عقب عرض الحكومة برنامجها على المجلس والفوز بثقة النواب، مشيرا في الوقت ذاته إلى إنه ربما تشهد الأيام المقبلة اجتماعا مبكرا مع الوزيرة بصفة ودية، لاستعراض رؤية الوزيرة الجديدة لملف الصحة.

وأعرب "أبو زيد" عن سعادته وسعادة أعضاء لجنة الشؤون الصحية بتولي الدكتورة هالة زايد منصب وزير الصحة، في ضوء خبرتها الكبيرة وسمعتها الإيجابية في المجال، متابعا: "متفائلون بالوزيرة ونتمنى لها التوفيق في هذه المهمة".

وعن أبرز الملفات المنتظر أن تفتحها لجنة الشؤون الصحية مع الوزيرة الجديدة، قال وكيل اللجنة إن هناك عددا من الملفات المهمة سيناقشها النواب مع الدكتورة هالة زايد في المرحلة المقبلة، أبرزها ملف نظام التأمين الصحي الشامل، وموعد انطلاق التطبيق المبدئي له في محافظة بورسعيد، ودعم مستشفيات التكامل، وأيضا ملف الدواء وهو أحد أهم الملفات التي تحتاج رؤية واستراتيجية واضحتين من الوزيرة، بجانب العمل على إيجاد هيئة عليا لصناعة الدواء.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق