توقعات بحرق قطر.. ثورة عمال منشآت كأس العالم تهدد باقتلاع نظام "الحمدين"

الأربعاء، 03 أكتوبر 2018 12:00 ص
توقعات بحرق قطر.. ثورة عمال منشآت كأس العالم تهدد باقتلاع نظام "الحمدين"
تميم بن حمد

"انتفاضة عمالية مرتقبة فى الدوحة فى ظل الانتهاكات القطرية"..هذا ما رصده "قطريليكس" حيث لم تتوقف دويلة قطر عن انتهاك حقوق العمال الوافدين فى منشآت كأس العالم، وهى التجاوزات التى لم يصمت عليها العمال كثيرا.

 أوضاع عمال من الهند ونيبال وبنجلادش الذين يعملون فى منشآت المونديال شهدت تدقيقا من جانب جماعات حقوقية كشفت إن العمال المغتربين يعيشون فى أوضاع سيئة ويعانون صعوبات فى الحصول على المأوى والمياه.

 
وقالت "قطريليكس": "انتفاضة عمال الدوحة.. ثورة مرتقبة ومع استمرار الانتهاكات القطرية ضد العمالة الوافدة التي تعاني الأمرين فى منشآت كأس العالم 2022، توقعت صحف دولية بثورة غضب تحرق قطر قريبا من قبل العمال الذين ضجروا من الشكوى التى لم تجد من يسمعها".
 
Capture

وتابعت "قطريليكس"، أن قطر نكلت بالعمال الأجانب لتحقيق رفاهية عصابة الحمدين، وهو ما يؤدى إلى انفجار غضب هذه العمالة الوافدة المضطهدة، خاصة أن الدويلة الصغيرة لم تستطع تنفيذ مشروعات المونديال، حتى أصبحت قطر الدولة الأعلى استضافة للعمال والأكثر ظلما لهم.

يذكر أن تقارير نشرتها وكالات الأنباء العالمية نقلاً عن بعض المراقبين لعملية بناء منشآت كأس العالم أكدت إن العمال فى قطر يعملون لمدة 72 ساعة فى الأسبوع دون الحصول على أى يوم راحة.

وتابعت التقرير أن 8 من أصل 19 شركة مقاولات تعمل فى منشآت المونديال بقطر تزيد عدد ساعات العمل على حدها الأقصى بـ90 ساعة ما يشكل ضغطا وعبئا على العمال الذين يتقاضون ما يقرب من 1250 دولار، وهو معدل قليل للغاية مقارنة بما يقدمه العمال الذين يعملون فى بعض الأوقات 14 ساعة متواصلة دون راحة مما يجعل حياتهم "جحيم".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق