يفضحون أنفسهم في الخارج.. هل اكتشف العاملون بقنوات الإخوان حقيقة جرائم الجماعة؟

الجمعة، 19 أكتوبر 2018 12:45 م
يفضحون أنفسهم في الخارج.. هل اكتشف العاملون بقنوات الإخوان حقيقة جرائم الجماعة؟
الاخوان
كتب أحمد عرفة

جاءت تصريحات طارق قاسم، أحد مقدمي البرامج قنوات الإخوان التي تبث من إسطنبول، حول سيطرة النصابين على تلك القنوات، واستغلالهم في أعمالهم الخاصة التي يديرونها في الخارج، لتكشف حجم الفضائح التي أصبحت كثيرة تطول تلك القنوات الإخوانية في الخارج.

اللافت في تلك الاعترافات أنها صادرة في وقت يجري فيه العاملين بقنوات الإخوان، مراجعات في الخارج تستهدف فضح القائمين على تلك القنوات، وتقديم طلبات للعودة إلى مصر بعد إعلان ندمهم، وهي المراجعات التي أحدث زلزالا داخل التحالف الإخواني في تركيا.

رسائل مقدم البرامج في قنوات الإخوان تضمنت دعوة مباشرة إلى الممول القطري لتلك القنوات بوقف هذا التمويل، بعد أن كشف عن عمليات نصب واحتيال تتم باسم تلك القنوات في الجارج، وسيطرة ما أسماهم "مافيا وعصابات" عليها.

 

اقرأ أيضا مافيا قنوات الإخوان.. أسرار نصب شركات إعلام الجماعة بالخارج على الممول القطري

تعليقا عىل تلك الفضائح، أكد طارق البشبيشي، القيادي السابق بجماعة الإخوان، أن هذه الفضائح الإخوانية التى جائت على لسان أعضائهم متوقعة فليس بعد الخيانة بالوطن ذنب، حيث كان لابد أن يحدث كل هذه السقطات لأنه إعلام الكذب و العهر و الخيانة.

وأضاف القيادي السابق بجماعة الإخوان، في تصريحات لـ"صوت الأمة"، أن الذى يوظف هذا الإعلام المتأخون أجهزة مخابرات معادية لمصر و استغل خيانة هؤلاء المجرمين لوطنهم و استطاع أن يستخدمهم لصالح أهداف هذه الدول المعادية، فقصة الإخوان هى قصة الشر و الخيانة و التحريض و الفتنة ، متسائلا: هل نتوقع بعد ذلك سوى ما يعترف به هذا الإخوانى على صفحته!.

في ذات الإطار، أشار عوض الحطاب، القيادي السابق بالجماعة الإسلامية، في تصريحات لـ"صوت الأمة"، إلى أن هذه الاعترافات ليست بجديدة ولكن الجديد أن أحد الإعلاميين بتلك القنوات الإخوانية اكتشف تلك الحقائق التى حاول قيادات الإخوان إخفائها عن الأفراد.

وحول دعوة الإعلامي التابع للإخوان لقطر بوقف تمويلها لقنوات الجماعة، قال القيادي السابق بالجماعة الإسلامية: قطر لن توقف تمويلها للإخوان لأن حاكم قطر مرهون وجوده فى الحكم بمساعدة الجماعات المارقه الخائنه لأوطانها ولا يستطيع منع التمويل لأنها أوامر الغرب له وكذلك نظام الملالى فى ايران والذى يسعى بقوة لتدمير البلاد العربية، وبالتالي يجب إظهار حقيقة الإخوان ومن خلفهم حتى يفيق المغيبين والمضللين.

وكان طارق قاسم، مقدم أحد البرامج بقنوات الإخوان التي تبث من تركيا، فتح الصندوق الأسود لتلك القنوات الإخوان، كاشفا كثيرا من الجرائم التي ترتكبها الجماعة في تلك القنوات، إلى جانب سيطرة النصب فيها، قائلا في تصريحات له عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك": الحقيقة مكنتش حابب أفتح تاني ملف الإعلام بإسطنبول كنت اعتبرتها تجربة و عدت لكن تقريبا لا أملك و لا يملك غيري ترف غض الطرف عن هذا الملف و عما يجري في كواليسه ؛ و عن الطريقة المافيوية التي يدار بها سيما أن هذه الطريقة تخدع شعبا بكامله .

 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق