كواليس ساعتين من التحقيقات في اتهام نقيب محامين شمال الدقهلية بتزوير كارنيهات الأعضاء

السبت، 20 أكتوبر 2018 02:00 م
كواليس ساعتين من التحقيقات في اتهام نقيب محامين شمال الدقهلية بتزوير كارنيهات الأعضاء
سامح عاشور ومحب مكاوي
علاء رضوان

 

في تطور سريع ومفاجئ، فتحت نيابة استئناف المنصورة، التحقيق بشكل رسمي في البلاغ المُقدم من أيمن محفوظ، المحامي، بشأن محب مكاوي نقيب الدقهلية بشأن انشقاقه عن نقيب المحامين، سامح عاشور، من خلال إصدار كارنيهات مزورة للمحامين، وذلك بتهمة انتحال الصفة والتزوير.

وأمر النائب العام، بإحالة البلاغ المُقيد برقم  8289 لسنة 2018 عرائض النائب العام، إلى نيابة استئناف المنصورة حيث حضر أيمن محفوظ المحامي التحقيق الذي استمر قرابة الساعتين في سؤاله باعتباره هو مقدم البلاغ، وقد دارت أسئلة التحقيق حول طبيعه الاتهام الموجه لنقيب محامين شمال الدقهلية، فيما جاءت الإجابات حول طبيعة ما اقترفه المشكو في حقه «محب مكاوى» من إصدار تلك الكارنيهات وطبيعتها وشكلها والرسوم المحصلة منها، وهل تورد تلك الرسوم للنقابة العامة وسبب استحصاله على ماكينات للإصدراها وهل مرخص له قانونا ذلك الفعل من القانون أو من النقابة العامة. 

قد يعجبك: لليوم السادس.. «المحامين» تواصل تعليق العمل بمحكمة الدلنجات لهذا السبب (صور)

مُقدم البلاغ أيمن محفوظ، أكد خلال التحقيقات أن كارنية المحاماة هو رخصة لمزوالة المهنة ولا يكون إصدارها إلا من النقابة العام، ولابد من أن تحمل توقيع النقيب العام للنقابة سامح عاشور وغير مرخص لمكاوي إصدار تلك الكارنيهات من النقابة العامة أو من قانون المحاماة، وهو القانون الذي ينظم مهنة المحاماة في مصر.

وأجاب أيمن محفوظ، المحامي، عن سؤال أن النيابة العامة بشأن الضرر الذي لحق بالمحامين من أفعال «مكاوي»، بقوله إن «جميع المحامين يخضعون بشكل رسمي للنقابة العامة ونقيبها سامح عاشور مهما بلغت درجة الاختلاف مع النقيب العام وتوجهاته فإنه يُعد بمثابة الرئيس الأعلى لكل محامين مصر، وتابع: «كلنا كمحامين تضررنا من هذا التصرف الذي حاول خلق نقابة موازية لنقابة المحامين، وانتحال صفة النقيب العام للمحامين ممن لا يملك ذلك ما يضر بالمحامين عموما».

محب

وقال محفوظ، خلال التحقيقا، إن النيابة العامة هي الحريصة على مصالح الشعب عموما والمحامين جزء أصيل من هذا الشعب، حيث  أن جموع المحامين تثق في دور النيابة العامة في الحفاظ علي الأمن المجتمعي وحماية القضاء الواقف من الأخطار، التي يحاول البعض العبث بها، وذلك بعد أن انعقدت كلمة المحامين علي أن النيابة العامة تعتبر أن القضاء الواقف هو جزء لا يتجزأ من النظام القضائي عموما في مصر، وستواجه بكل شدة وحسم أي محاولة للنيل من هذا الكيان الذي يحمي منظومه العدالة في مصر. 

قد يعجبك: 106 أعوام على إنشاء النقابة الأقوى.. أشهر معارك المحامين من الهلباوي إلى عاشور

وطالب «محفوظ»، في ختام طلباته طلب تحريات المباحث العامة وتحريات الأمن الوطني حول الواقعة لبيان عناصرها وتشكيل لجنة فنية من نقابة المحامين لبحث الأمر ووضع تصورها حول هذا التصرف الذي أضر بالمحاماة والمحامين.

يشار إلى أن المحامي أيمن محفوظ، تقدم ببلاغ رسمى إلى النائب العام  ضد محب عبد العزيز مكاوي نقيب محامين شمال الدقهلية بتهم جنائية منها التزوير واستعمال محرر مزور مع العلم بتزويره وانتحال الصفة، وأن المشكو في حقه قام بخطوه اعتبرتها الأسرة القضائية انشقاقا وخلق دولة داخل دولة، وذلك باستخراجه كارنيهات للمحامين خاصة بمحامين شمال الدقهلية ممهورة بأختام وتوقيعه الشخصي مخالفة للكارنيهات الصادره بشكل طبيعي من نقابة المحامين، التي عليها توقيع نقيب المحامين سامح عاشور.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق