جولين لوبيتجي ليس الوحيد.. ضحايا الجزار «بيريز» في ريال مدريد

الخميس، 01 نوفمبر 2018 07:00 م
جولين لوبيتجي ليس الوحيد.. ضحايا الجزار «بيريز» في ريال مدريد
زيدان - ديل بوسكي

جاءت إقالة جولين لوبيتيجي من تدريب الملكى مؤخراً عقب الخسارة ضد برشلونة بهزيمة ثقيلة 1-5 الأحد الماضى ضمن منافسات الجولة العاشرة من مسابقة الليجا، لتكون حلقة جديدة من مسلسل ضحايا  فلورنتينو بيريز رئيس فريق ريال مدريد.

ورصدت صحيفة "ماركا"الأسبانية، حكايات عدد من مدربي فريق ريال مدريد السابقين الذين جاءوا تحت قيادة فلورنتينو بيريز وما وصل إليه كل مدرب بعد أن ترك تدريب المرينجى.

ديل بوسكي

 

ديل بوسكي

درب ديل بوسكي ريال مدريد خلال الفترة من نوفمبر 1999 حتى يونيو 2003 وحقق مع الفريق بطولة الدورى الأسبانى موسمى 2001 و2003 ودورى أبطال أوروبا موسمى 2000 و2002، إلا أنه ، وتم الإطاحة به ، وأصبح بعيداً عن مقاعد البدلاء منذ أن تولى تدريب أسبانيا فى كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

كيروش

 

ماوريسيو بيليجريني

تعاقد ريال مع المدرب التشيلي ماوريسيو بيليجريني للاشراف على جيل جديد من "النجوم" داخل الريال، لاسيما البرتغالي كريستيانو رونالدو القادم من مانشستر يونايتد ،  بعد عودة بيريز في يونيو 2009، وبقي التشيلي في منصبه بين يونيو 2009 ومايو 2010، في فترة تلقى فيها خسارة مذلة أمام ألكورون المتواضع في كأس ملك اسبانيا (صفر-4)، ليتم إقالته بعدها ثم يذهب لتدريب مالاجا ومانشستر سيتى وهيبى فورتشن الصينى وحالياً يقود وستهام يونايتد.

مورينيو

 

جوزيه مورينيو

فترة تعد "طويلة" أمضاه البرتغالي تحت رئاسة وبيريز، وامتدت بين صيف 2010 ويونيو 2013، تمكن خلالها من التتويج بلقب الدوري عام 2012 وكأس الملك 2011  ولم ينجح فى إجتياز الدور نصف نهائى بدورى أبطال أوروبا ،إلا أنه  تم إقالته بعد عاصفة من الانتقادات ضده.

كارلو أنشيلوتى

 

كارلو أنشيلوتي

تولى تدريب ريال مدريد خلال الفترة من 2013 حتى 2015 وإستطاع ان يعيد لقب دورى أبطال أوروبا إلى سانتياجو برنابيو فى الموسم الأول 2013/2014 ثم أقيل فى الثانى بعد الفشل فى الحصول على أي ألقاب وخرج ليتولى تدريب بايرن ميونخ وذهب إلى إيطاليا بعد موسم مع البافارى ليقود نابولى الإيطالى.

رافاييل بينيتيز

 

رافاييل بينيتيز

عانى بعد قيادة فريق ريال مدريد فى موسم 2015/2016 من المقارنة بينه وبين أنشيلوتى  ولم يستطيع خلق حالة من التألف مع غرف الملابس وبدأت الشكوك حول مستقبله تطرح بعد سلسلة نتائج مخيبة، وصولا الى الخسارة القاسية صفر-4 في "الكلاسيكو" ضد برشلونة، ليرحل بعد ذلك عن صفوف الملكى ليتولى تدريب نيوكاسل يونايتد.

زيدان

زين الدين زيدان

قاد فريق ريال مدريد خلال الفترة من يناير 2016 حتى 2018 بما يعادل موسمين ونصف، واستطاع أن يصنع التاريخ مع الملكى ويحقق 9 ألقاب أبرزها بطولة دورى أبطال أوروبا مواسم 2016 و 2017 و2018 وقرر ترك منصبه فى هدوء بعد كتابة سجلاً تاريخياً مع الملكى ولا يشغر أية مناصب حتى الأن.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق