أخر كلام.. وزير التجارة: ملتزمون بخفض الجمارك على السيارات الأوروبية في يناير

الإثنين، 12 نوفمبر 2018 03:15 م
أخر كلام.. وزير التجارة: ملتزمون بخفض الجمارك على السيارات الأوروبية في يناير
المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة
مصطفى النجار

عقدت لجنة الشؤون الاقتصادية بمجلس النواب اليوم، اجتماعا لاستعراض خطة وزارة التجارة والصناعة للعام المالي الحالي بحضور الوزير المهندس عمرو نصار، ليعلن أنه سيقوم بالتسويق لمصر أسوة بما أعلنه الرئيس عبدالفتاح السيسي بأنه يروج لمصر في الخارج، وكذلك على مكاتب التمثيل التجارى المنتشرة في أفريقيا وكل دول العالم التسويق لمصر من أجل زيادة التجارة.
 
وقال المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة، إن الحكومة ملتزمة تماما بتنفيذ انتفاقية إعفاء السيارات الأوروبية من الجمارك بدءا من يناير 2019، وذلك على خلفية ارتباط مصر باتفاقية الشراكة الأوروبية، ولكن للأسف علي مدار السنوات الماضية لم نستعد جيدا لتنفيذ هذه الاتفاقية.
 
وأضاف نصار، في كلمة له بلجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب منذ قليل، إن التصدير لأفريقيا علي رأس أولويات الحكومة خصوصا أن حجم الصادرات لها ضعيف جدا وأقل من 1% من حجم واردتها، مشيرا إلي إن منطقة أفريقيا ووسط أسيا خصوصا أن هذه الأسواق يمكن لمصر أن تنافس فيها بقوة.
 
وحول المنافسة الشرسة التى تتعرض لها المنتجات المصرية في الخارج، قال وزير التجارة والصناعة، إن المنتجات المصرية في الأسواق الخارجية تواجه «منافسة شرسة من المنتجات الصينية والهندية والتركية».
 
«لدينا منتجات مش تكنولوجية أوي  لا تدخل فيها التكنولوجيا بشكل كبير، لكن لدينا منتجات لها قدرة تنافسية كبيرة خاصة في المنتجات كثيفة العمالة، وكذلك في المنتجات المرتبطة بالصناعات التحويلية للمواد الخام المحلية»، هذا ما أكد الوزير موجهًا حديثه للنواب داخل لجنة الشئون الاقتصادية، مشيرًا إلى أن خطة الوزارة تشمل التركيز على المنتجات والصناعات التي لديها فرصة جيدة لعمل قفزة فيها.
 
وأكد الوزير أن الترويج للمنتجات المصرية في الخارج شرف لى وأقوم بذلك بالفعل وسوف تشهد المرحلة القادمة المزيد من التحركات لدعم منتجاتنا في الأسواق الخارجية من اجل زيادة التصدير وما ينعكس على ذلك من إيجابيات للاقتصاد المصري.
 
كان نواب اللجنة الاقتصادية بالبرلمان قد وجهوا عدد من الأسئلة للوزير عمرو نصار،، حول تخوفات من عدم تطبيق الحكومة لخفض الجمارك على السيارات الأوروبية وحول دور الوزارة في أفريقيا بوصفها أنها فرصة لتحقيق مكاسب عديدة بسبب قربها جغرافيًا ووجود أسواق متعطشة لكافة أنواع المنتجات.
 
جاء إعلان إيفان سوركوش سفير الاتحاد الأوروبي في القاهرة، بأن مصر ستخفض التعريفة الجمركية على السيارات ذات المنشأ الأوروبي إلى صفر في الأول من يناير المقبل، ليحسم الجدل الدائر منذ شهور حول تطبيق هذا القرار من عدمه، وتأثير هذا القرار على قطاع السيارات في مصر.
 
ويعتبر إعلان سفير الاتحاد الأوروبي أول رد فعل بعد أيام من الطلب المقدم من جانب وزارة التجارة والصناعة لتأجيل تطبيق الشريحة الأخيرة وفقًا للجدول المتفق عليه بشكل ثنائي في اتفاقية الشراكة بين مصر والاتحاد الأوروبي، وهو ما قد يترتب عليه إرباك سوق السيارات في مصر.
 
ويترقب المواطنين القرار أملا في تخفيض أسعار السيارات، لكن «حالة الترقب تلك لا تستحق كل هذا العناء»، وفقا لناصر شعبان الأمين العام لرابطة تجار السيارات، الذي قال إن التخفيضات المتوقعة على السيارات بعد تطبيق شريحة الزيرو جمارك «لن تلبي طموحات المواطنين».
 
وكشف رجل الأعمال كريم نجار، المدير العام وممثل مجموعة الأغلبية للمساهمين للشركة المصرية التجارية وأوتوموتيف،  وكيل سيارات فولكس فاجن وأودى فى مصر، أن السيارات الأعلى من 1600 سي سي هي الأكثر استفادة من القرار الأخير، بشرط أن يستمر الدولا  الجمركي بنفس القيمة عند 16 جنيه، وألا تطبق ضرائب ومصاريف إدارية أخرى من قبل الحكومةالمصرية.
 
كانت مصر والاتحـاد الأوروبي قد وقعا في 25 يونيو2001 ببروكسل اتفاقية لإقامة منطقة تجارة حرة بين الطرفين في مدة أقصاها 12 عاما من دخول الاتفاقية حيز التنفيذ (تحرير تدريجى) بينما يمتد تحرير الواردات المصرية من السلع الصناعية ذات المنشأ الأوروبي إلى 16 سنة.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

فكرة عبقرية

فكرة عبقرية

الإثنين، 02 ديسمبر 2019 01:00 م