لحفظ حق المواطن والدولة.. متى تنَفذ الأحكام عن طريق بطاقة الرقم القومي؟

الجمعة، 07 ديسمبر 2018 12:00 ص
لحفظ حق المواطن والدولة.. متى تنَفذ الأحكام عن طريق بطاقة الرقم القومي؟
المستشار محمد السحيمي
علاء رضوان

فى الواقع أن بطاقة الرقم القومي أو رسمياً بطاقة تحقيق الشخصية في مصر لها أهمية كبرى فى حماية المواطن والتعريف بهويته، وتُصدر عن مصلحة السجل المدني التي تتبع إداريُّا وزارة الداخلية المصرية لتعريف المواطنين المصريين، بوجب القانون رقم 143 لسنة 1994 في شأن الأحوال المدنية الذي يوجب على كلّ من بلغ 16 عاما من عمره استصدارها و حملها «وتقديمها إلى مندوبى السلطات العامة فورا كلما طلب إليه ذلك للاطلاع عليها» و يعاقب القانون المخالفين بالغرامة.

التقرير التالى ترصد «صوت الأمة» دور بطاقة الرقم القومى في رد حقوق الدولة والمواطن من حيث تنفيذ الأحكام والحياة الكريمة – بحسب المستشار محمد السحيمي -، القاضي السابق بمحكمة قنا الابتدائية.

الحقيقة أن بطاقة الرقم القومى توضح «من أنت» وهى المسئولة عن حل كل الأزمات وتسهيل كل الأمور بالنسبة للمواطن، وذلك فى الوقت الذى لا تستغل فيه الدولة بطاقة الرقم القومى فى تنفيذ الأحكام يكون فيه headache قوى جدا على الدولة مع يجعلنا نعجز عن تنفيذ الأحكام بطريقة قوية، وعند الذهاب لتجديد البطاقة كل سبع سنوات تجددها بإجراء روتينى بينما هذه البطاقة أهم من ذلك بكثير جداَ. 

اليومانتهاء-تظلمات-وزارة-الداخلية-على-حركة-تنقلات-الشرطة

بطاقة الرقم القومى من خلالها نستطيع تنفيذ الأحكام، وسنعامل بها معاملة آدمية جداَ لأنها بمنتهى البساطة بدل من تجديدها كل 7 سنوات سنقوم بتجديدها كل سنة فقط، حيث أن شكل البطاقة يكون كالتالى: وجه يكون مدون فيه الإسم والإقامة والوجه الأخر يكون مدون فيه الوظيفة ومدة الإنتهاء –وفقا لـ«السحيمى».

بينما يجب علينا بشكل ملح أن نستغل بطاقة الرقم القومى من أجل الحصول على معاملة آدمية وفى نفس الوقت نستطيع من خلالها رد الحقوق إلى أهلها وإنصاف كل مظلوم حيث أن الميزة التى ستعود علينا كمواطنين عند تجديد البطاقة كل سنة ستكون كالتالى:

«أنا لما أروح أجدد البطاقة كل سنة هسيتعلم عليا أمنياَ وهيشوف عليا أحكام ولا لأ؟..لو عليا أحكام هيقولى خلاص حضرتك لازم تعارض فى الحكم بالطريقة القانونية، وعايزين نحط فى البطاقة أن مدتها تنتهى بعد سنة بس، وبكده الدولة هتنفذ أحكامها وهى قاعدة مش محتاجة تنتقل تنفذ الأحكام، والأهم من كدا أننا نحط فى البطاقة الرقم اللى احنا ممكن نتصل به وقت الضرورة، يعنى اللى يعمل حادثة وتليفونه اتسرق هيوصلوا لأهله منين؟..بمنتهى البساطة هيبقى جثته مجهولة، طيب ما إحنا بمنتهى البساطة نحط رقم التليفون اللى ممكن نتواصل معاه، وكل واحد وهو بيجدد البطاقة كل سنة يحط رقم والده أو والدته أو زوجته أو يحط الشخص اللى هو عاوز يوصله وقت الضرورة». 

Egyption_ID (1)

وبحسب «السحيمى» - «البطاقة دى عبارة عن مجموعة من الخانات، بمنتهى البساطة لما بتروح تجدد بيقولك الموطن الإنتخابى، لكن فى الحقيقة أنا مالى بالموطن الإنتخابى؟..أنا المهم عندى الموطن الإعلانى اللى حضرتك هتعلن به فى أى دعوة، ودى هتيسر علينا حاجات كتير جدا، يعنى حضرتك لما هتروح ترفع دعوى هتقولهم أنا عايز أعرف الموطن الإعلانى بتاع (س) من الناس، هيقولوا لحضرتك الموطن الإعلانى الخاص به هو دا العنوان، وبيدوا لحضرتك إستمارة فيها العنوان ده وفيها رقم التليفون اللى حضرتك بمنتهى البساطة هتبعتله sms من الشركة اللى هو تابع لها، فحضرتك لما هتعلنه هيبقى إعلان صحيح ومش باطل وهتعلنه عن طريق الموبايل مش محتاجين حلقة المحضرين اللى إحنا بنعانى منها كلنا بمنتهى البساطة هيكون فى أدمية كبيرة جدا».  

واستطرد: «ولما حكم هيصدر وهيتنفذ ومش هيبقى فى أى مناط بأن الحكم ده يبطل، طيب أنا دلوقتى لما هعمل الموطن الإعلانى ده وهقول أنا هتعلن فى الحتة الفلانية والرقم اللى هنعلن عليه بمسج أهو، وهحط كمان الإيميل بتاعى لأن خلاص التكنولوجيا لازم تدخل عندنا..هو إحنا هنفضل إستمارة البطاقة اللى شغالة بقالها 200 ، 300 سنه فين التطور؟..إحنا لازم نواكب العصر اللى عايشين فيه، فببساطة شديدة هنعدل فى الخانات بتاعت الإستمارة ونخليها الموطن الإعلانى ورقم التليفون والإيميل».

ويضيف: «كمان أنا لما بكون معدى على كمين الضابط بيوقفنى فى الكمين بيقولى أيه؟..بيقولى..البطاقة!! فبديله البطاقة بيقوم باصص على الظهر علشان يشوف الوظيفة، طيب ما أنا أحط الإسم، والوظيفة، وتاريخ الإنتهاء، وبكده الضابط شاف اللى هو عايزه كله بمنتهى البساطة+بس لقى الإسم والصورة والوظيفة ولقى البطاقة دى بتنتهى فى شهر كذا». 

153878

«لو البطاقة سارية؟..يبقى أنا كده أكيد تم الإستعلام عنى أمنياَ ومش عليا حاجة..لو البطاقة مش سارية؟..هيقولى حضرتك هتتفضل معانا  على القسم، وأنا ساعتها ببساطة مش هقدر أجادل ولا هقدر أتصل بالتليفون ولا هقدر أقوله أنا مش عليا أحكام..هيقولى مجددتش البطاقة ليه؟..ببساطة شديدة بطاقة الرقم القومى هتخلى فى أدمية فى التعامل، وهتخلى فى تنفيذ أحكام بطريقة قوية جداَ، هتخلى الغلبان هياخد حقه، والدولة هتاخد حقها لأن الكثير من الأحكام مبيتنفذش».

والجميع يعلم أن وزارة الداخلية عليها lood عالى جداَ فى تنفيذ الأحكام، لأن فى ملايين الأحكام موجودة، طب الأحكام دى هنفذها أزاى؟..طب ما إنت كده كده هتروح تجدد البطاقة، وإنت بتجددها هيطلع عليك حكم هتروح تعارض فيه»- هكذا يقول «السحيمى».

 

 

 

 

 

 
تعليقات (2)
30008262300191
بواسطة: محمد خالد علي عيسى
بتاريخ: الأحد، 11 أغسطس 2019 09:18 ص

27 شارع السباح عبد المنعم الشربيني مدينه نصر اول القاهره

55شارع الفرعي مصر القدمه
بواسطة: راضي هشام محمد عبد الغني
بتاريخ: الجمعة، 27 ديسمبر 2019 08:24 م

كشف علي البدايه الشخصيه

اضف تعليق


الأكثر تعليقا