تركيا تراوغ أمريكا.. هل يسرب أردوغان أسرار مقاتلات أف- 35 للمخابرات الروسية؟

الجمعة، 07 ديسمبر 2018 08:00 ص
تركيا تراوغ أمريكا.. هل يسرب أردوغان أسرار مقاتلات أف- 35 للمخابرات الروسية؟
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره التركي
كتب- محمد شعلان

 

صراع عسكري بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا القطبين الأكبر في العالم، ويتكتم كلا الطرفين على أسراره التسليحية خشية أن تنتقل إلى الخصم الآخر إلا أن الرئيس التركي أردوغان دخل في هذه اللعبة وقد يحاول اختراق المنظومة العسكرية الأمريكية لصالح الروس حال إتمام صفقة مقاتلات «أف-35» الأمريكية المتجمدة من فترة بسبب شروع أنقرة في شراء المنظمة الدفاعية الروسية S-400.

صفقة أف- 35 وتهديد تركيا لامريكا 

وبينما تترنح صفقة الطائرات المتطورة المقاتلة أف- 35 والتي من المفترض أن تسلمها واشنطن لأنقرة وتأخرت بسبب الخلافات الحادثة بشأن هذه الصفقة بعد أن قررت تركيا شراء أنظمة صواريخ دفاعية من موسكو، يحاول الأتراك نشر أجواء إيجابية في هذا الشأن ويعلن أيضا الرئيس الأمريكي عدم رغبته في أن تكون هناك أي مشاكل أمام بيع المقاتلات لأنقرة.

منظومة الدفاع الروسية اس 400
منظومة الدفاع الروسية إس 400

وبعد توقع كثيرون أن تعيد صواريخ أس 400 الروسية العلاقة الأمريكية التركية للمربع الأول، إلا أن واشنطن تطمئن أنقرة برغبتها في إتمام صفقة مقاتلات أف-35، وأعلن وزير الخارجية التركي شاوش أوغلو من بروكسل عقب اجتماعات لحلف شمال الأطلسي أن بلاده لا تتوقع وجود عراقيل في سبيل شراء الطائرات الأمريكية أف-35 رغم جهود بعض النواب في الكونجرس وقف الصفقة.

وتحول لغة التصريحات بين الطرفين الأمريكي والتركي من النبرة الخشنة إلى الناعمة وتوقف تكرار تهديدات أمريكا السابقة بوقف صفقة بيع المقاتلات أف- 35 المتطورة حال إتمام أنقرة شراء منظمة الدفاع الروسية أس- 400 يُنبأ بقرب إتمام الصفقة دون تعهدات تحصل عليه واشنطن لضمان عدم تسريب أسرار المقاتلات المتطورة للخبراء الروس أثناء تدريبهم على منظمة الدفاع أس- 400.

مقاتلات صفقة اف 35
مقاتلات صفقة إف 35

وحذرت وزارة الدفاع الأمريكية في تقرير سابق قدمته للكونجرس من إتمام الصفقة وأوصت بإعادة تقييم مشاركة تركيا في برامج تطوير مقاتلات أف- 35، وأنه في حال مضت أنقرة قدما في شراء منظومة الدفاع الجوية الروسية أس- 400 من روسيا فالمنظومة مهددة بتسريب معلومة عسكرية للخصم الاستراتيجي روسيا.

وتقرير وزارة الدفاع الأمريكية ذهب إلى أن امتلاك تركيا المنظومة الروسية يمكن أن يجعلها تحت طائلة العقوبات الأمريكية مما قد يؤثر على حصول أنقرة على أسلحة أخرى من واشنطن، ومؤخرا وجه عدد من أعضاء الكونجرس خطاب شديد اللهجة إلى تركيا بضرورة تحديد موقفها واختيارها بين موسكو والغرب كون أنقرة عضو في حلف شمال الأطلسي.

ترامب وبوتين واردوغان
ترامب وبوتين وأردوغان

ورغم تغير لغة الحوار بين الطرفين الأمريكي والروسي في صفقة المقاتلات «أف- 35»، إلا أن إصرار أنقرة على إتمام صفقة أنظمة الدفاع الروسية «أس- 400» يثير توجس بعض الأوساط في أمريكا، والتي تخشى من احتمال تمكن خبراء روس من اكتشاف أسرار مكافحة الرادار في قاذفات أف- 35 خلال فترة تدريبيهم لنظرائهم الأتراك على منظومة «أس- 400».

ويتجاهل الرئيس ترامب من تصريحاته عن قرب إتمام الصفقة وعدم وجود معوقات شعور المسئولين الأمريكيين بالقلق من أن تكنولوجيا «أف- 35»، التي تهدف إلى تجنب أنظمة صاروخية مثل «أس- 400» الروسية، باتت مهددة ويمكن أن تتعرض للضرر وتستخدم في تحسين نظام الدفاع الجوي الروسي إذا حصلت تركيا على نظامين الأمريكي والروسي معا.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق