«القفة أم ودنين يشيلوها اتنين».. كيف مَكنت «التنمية المحلية» المرأة فى وظائفها الرسمية؟

الإثنين، 17 ديسمبر 2018 09:00 ص
«القفة أم ودنين يشيلوها اتنين».. كيف مَكنت «التنمية المحلية» المرأة فى وظائفها الرسمية؟
اللواء محمود شعراوى
ماجد تمراز

 

قطعت الحكومة المصرية خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة، شوطاً كبيراً في مجال تمكين المرأة، ومنحها أدوار قيادية مهمة في مختلف المحافل والوزارات، وانتهجت وزارة التنمية المحلية نفس النهج، حيث دعمت المرأة المصرية وقضاياها وعملت على تنمية مهاراتها في جميع المحافظات، والعمل تنفيذ استراتيجية تمكين المرأة في المحاور السياسية والاجتماعية والاقتصادية والحماية، من خلال التدريب المستمر وتعلم مهارات جديدة في الإدارة والعمل المحلي، وتعريفهم على كل المستجدات في مختلف الإدارات التي يعملون بها.

وحرصت قيادات وزارة التنمية المحلية، على إنشاء الإدارة العامة لتكافؤ الفرص بالهيكل التنظيمي للوزارة، وهي الإدارة المعنية بشئون المرأة، وتختص بإنشاء وحدات على مستوى محافظات الجمهورية لنشر ثقافة دعم المرأة وتمكينها، وهو دور محور جديد من المحاور التى دعمت الوزارة بها هيكلها التنظيمى.

ولتدعيم دور الوحدة المهتمة بدور المرأة فى العمل المحلى، نظمت الوزارة دورة تدريبية لرؤساء وحدات تكافؤ الفرص بالمحافظات على مدار 5 أيام بمركز تدريب التنمية المحلية بسقارة، وتضمن التدريب رفع توعية العاملين بوحدات تكافؤ الفرص وتنمية مهاراتهن بمكتسبات وحقوق المرأة في القانون والدستور، وأيضاً تنمية المهارات القيادية الفعالة في الاتصال والتفاوض.

كما تعمل الدورة التدريبية على تعريف العاملات بالإدارة، أهمية إدارة الوقت وتعريفهن بقانون الإدارة المحلية واختصاصات التنمية المحلية، وزيادة وعيهن بأهم مكتسبات المرأة في قانون 81 للخدمة المدنية لسنة 2016، وتنمية مهارتهن في إحصاءات النوع الاجتماعى والموازنة المستجيبة للنوع.

وتعتمد استراتيجية إدارة تكافؤ الفرص بالوزارة على التنسيق مع وحدات تكافؤ الفرص بالمحافظات، من خلال متابعة تنفيذ الخطط التنموية التي تراعى النوع الاجتماعى، ودعم وضع المرأة في كافة القوانين والسياسات وحماية الفئات المهمشة والتنسيق مع المجلس القومى للمرأة لحل شكاوى المرأة وبناء قدراتهم في مختلف المجالات.

ومن جانبه قال اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، إن الوزارة تسعى إلى نشر ثقافة تمكين المرأة بالمحافظات، مشيراً الى أن الدورة التدريبية تهدف إلى توحيد المفاهيم حول حقوق المرأة لدى رؤساء وحدات تكافؤ الفرص بالمحافظات، والقضاء على كافة أشكال التميز ضد المرأة وتوفير الحماية والرعاية لها في كافة ربوع الوطن و ترسيخ المساواة في الحقوق والتكافؤ في الفرص بين المرأة والرجل كأسس لبناء المجتمع وكما ينص عليها الدستور ، كما تعمل الوزارة على رصد احتياجات المرأة في المحافظات خاصة المرأة المعيلة في القرى والمناطق الأكثر فقراً وتوفير فرص عمل لها من خلال المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر.

ويُذكر أن وزارة التنمية المحلية، أطلقت مبادرة معا ضد العنف تحت رعاية اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية وتأتى المبادرة تنفيذاً لحملة الـ16 يوم لمناهضة العنف ضد المرأة خلال الفترة من 25 نوفمبر وحتى 10 ديسمبر المتعارف عليها دولياً حيث تم اطلاق فاعليات المبادرة من ديوان عام وزارة التنمية المحلية بجميع المحافظات.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق