شعبة المستوردين: الدولار الجمركي يرفع أسعار هدايا الكريسماس 5% فقط

الإثنين، 31 ديسمبر 2018 01:00 م
شعبة المستوردين: الدولار الجمركي يرفع أسعار هدايا الكريسماس 5% فقط
هدايا الكريسماس - ارشيفية
كتب: مدحت عادل

مع اقتراب الاحتفالات بأعياد الميلاد، تستعد الأسواق لعرض هدايا أعياد الميلاد والكريسماس، والتي تأتي مستوردة من الخارج، وتأتي احتفالات أعياد الميلاد هذا العام بعد أيام من إعلان وزارة المالية رفع الدولار الجمركي على بعض السلع التي وصفتها بالاستفزازية وغير أساسية، للحد من عمليات الاستيراد لمثل هذه السلع.

تعديل الدولار الجمركي لبعض السلع فرض احتمالات بأن تتأثر عمليات استيراد هدايا أعياد الميلاد هذا الموسم بارتفاع السعر الجمركي لهذه السلع قياسا بالسلع الأخري، وهو ما أعتبره أحمد شيحة رئيس شعبة المستوردين باتحاد الغرف التجارية لا يشكل فارقا كبيرا أو مؤثر بالنسبة لمعدلات الإقبال على الشراء والرواج عموما.

وأكد أحمد شيحة في تصريحات خاصة لـ"صوت الأمة"، أن هدايا أعياد الميلاد تتسم بأنها موسمية وغير دائمة لفترات طويلة وتستمر لمدة أسبوعين فقط بدءا من 25 ديسمبر وحتى 7 يناير فقط، وبالتالي فإن توقعات الإقبال على شراء تلك الهدايا يقتصر إلي كبير على الأخوة المسيحيين اللذين يحتفلون بالأعياد في المنازل.

وأعتبر أحمد شيحة، أن غالبية مظاهر الاحتفال بأعياد الميلاد ترتبط فقط بالفنادق والمطاعم خلال فترة الأعياد، فيما لم يذكر رئيس شعبة المستوردين تقديرات قيمة استيراد هدايا أعياد الميلاد هذا العام، وأكتفي بقوله أنه رقم ضعيف جدا ولا يمكن رصده.

وأصدر محمد معيط وزير المالية، قرارا أوائل ديسمبر الجاري بتعديل أسعار الدولار الجمركي على بعض السلع التي أعتبرها استفزازية، وفسر وزير المالية القرار بأنه للحفاظ على الأسعار داخل السوق، وأنه رغم تحرك أسعار الصرف في السوق ما بين 17.8 و 17.9، ظل سعر الدولار الجمركي ثابت عند 16 جنيها، بينما هناك متغيرات تؤثر سلبا في الاقتصاد المصري، كان لابد من بحث بعض الأمور التي تؤثر سلبا، وكان من بين الأمور التي وجب مراجعتها الدولار الجمركي الذي ثبت سعره عند 16 جنيها لم يتغير لمدة 13 شهرا، علما بأن الحكومة مؤتمنة على مصلحة الاقتصاد المصري.

وتوقع أحمد شيحة، أن يؤثر قرار رفع الدولار الجمركي الأخير على أسعار هدايا أعياد الميلاد ولكن في نسب محدودة لا تزيد عن 5% فقط، وهو هامش من الممكن تحمله بالنسبة للفئات التي تهتم باحتفالات أعياد الميلاد مثل الفنادق والمطاعم.

 

وأعتبر وزير المالية قرار الدولار الجمركي فرصة لدفع التصنيع في مصر وزيادة التصدير وتوفير فرص العمل، مشيرًا إلى أن السلع تامة الصنع التى تأتى من الخارج تباع دون دعم، لكن الدعم يكون للسلع التي تخلق فرص عمل في مصر من خلال تصنيعها فى الداخل.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق