قرابين في حضرة الألهة: جرائم أسرية هزت مجتمع الصعيد

الخميس، 17 يناير 2019 12:00 م
قرابين في حضرة الألهة: جرائم أسرية هزت مجتمع الصعيد
أشرف أمين

 

جرائم أسرية شاذة يشهدها المجتمع المصري من قتل أطفال ورضع، وعلي الرغم من تشابه دوافع المتهمين من الآباء والأمهات في قتلهم لأطفالهم فجاءت الأسباب بين نفسية وخلافات أسرية حسب اعترافاتهم أمام النيابة، إلا أن هناك تساؤلات صارت تطرح نفسها بسبب هذه الجرائم التي يرتكبها آباء وأمهات ضد أطفال أبرياء، ما هو سبب انتشار العنف الأسري  في المجتمع ولماذا وصل إلى الأسرة بهذا التصور البشع؟

في  محافظة أسيوط  تجردت ربة منزل من مركز البدارى، من كل معاني الأمومة والإنسانية، وقامت بذبح طفليها «عمر» و«زياد»، ولم تتأثر مشاعرها لتوسلاتهما وأنينهما، ومحاولاتهما لإيقاظ مشاعر الأمومة فيها، بعد أن تحولت لشيطان يتناوب على قتل الواحد تلو الآخر مرددة: «عاوزة أدخلكم الجنة يا أولادى».

وقالت الأم وتدعى «عائشة. ع. أ» ربة 24 عاما، خلال التحقيقات، أنها أقدمت على قتل طفليها باستخدام آلة حادة «سكين»، وذلك لرغبتها فى إدخالهما الجنة. وأمرت نيابة مركز البدارى، فى أسيوط، بحبس ربة منزل، 4 أيام على ذمة التحقيقات، وذلك لاتهامها بذبح طفليها باستخدام «سكين» داخل منزلها.

كان اللواء جمال شكر، مدير أمن أسيوط، قد تلقى إخطارا من اللواء منتصر عويضة، مدير المباحث الجنائية، بوصول بلاغ لمركز شرطة البدارى من غرفة عمليات النجدة بعثور الأهالى على جثتين بالزراعات بجزيرة البدارى دائرة المركز.

وانتقل فريق من مباحث المركز، برئاسة المقدم محمود بدوى، رئيس المباحث، والإسعاف وبالفحص والمعاينة تبين أن الجثتين لطفلين هما «عمر. م. ح. ص» 6 سنوات، و«زياد. م. ح. ص» 4 سنوات، مقتولين بآلة حادة «سكين» من الرقبة.

وأشارت التحقيقات الأولية، التى قام بها فريق مباحث المركز، إلى أن مرتكب الواقعة هى «عائشة. ع. أ» 24 سنة، ربة منزل أم الطفلين، وزوجة المدعو «م. ح. ص» سائق 30 عاما، مقيمان بمنطقة الجزيرة البحرية بمركز البدارى، كما أشارت التحقيقات الأولية إلى أن الأم تعانى من مرض نفسى ويتم علاجها منذ فترة، وتم إلقاء القبض عليها واعترفت بجريمتها وضبط السلاح المستخدم، تم التحفظ على الجثتين بمشرحة المستشفى المركزى وجارى تحرير المحضر اللازم واستكمال الإجراءات القانونية اللازمة.

وفى قنا، أقدم عامل على قتل ابنته الرضيعة، التى أنجبتها والدتها منذ 3 أيام، بعد مروره بحالة نفسية بقرية أولاد نجم التابعة لمركز نجع حمادى، وقام بتسليم نفسه للشرطة بمركز شرطة نجع حمادى وتمت إحالته للنيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

وكان اللواء مجدى القاضى، مدير أمن قنا، تلقى إخطارًا من مركز شرطة نجع حمادى، يفيد قيام «أحمد. م. ج»، 36 سنة، عامل، مقيم بقرية أولاد نجم التابعة لمركز نجع حمادى، شمال محافظة قنا، بقتل نجلته، وبعدها توجه إلى قسم الشرطة وقام بتسليم نفسه، فيما تجرى مباحث الشرطة تحرياتها الأولية حول الواقعة من خلال استجواب والدة الطفلة، وتحرر محضر بالواقعة وباشرت النيابة التحقيقات.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق