تعرف على برنامج زيارة وفد اتحاد الصناعات إلى زامبيا وجنوب إفريقيا

الإثنين، 11 مارس 2019 04:00 م
تعرف على برنامج زيارة وفد اتحاد الصناعات إلى زامبيا وجنوب إفريقيا
الدكتور شريف الجبلي
كتب- مدحت عادل

تجري لجنة العلاقات الإفريقية برئاسة الدكتور شريف الجبلي، زيارة لوفد من رجال الأعمال إلى زامبيا وجنوب إفريقيا، في الفترة من 13 وحتى 21 مارس الجاري، ويضم نحو 15 شركة مصرية موزعة بين قطاعات صناعة الأدوية والصناعات الكيماوية والهندسية ومواد البناء وتكنولوجيا المعلومات.  

ومن المقرر أن يبدأ برنامج الزيارة ف دولة زامبيا، في يوم الاثنين 18 مارس الجاري بإجراء الوفد لمقابلات مع الوزراء والمسؤولين الزامبيين، وفي اليوم التالي افتتاح منتدى الأعمال المصري الزامبي بحضور السفير أحمد مصطفى سفير مصر بزامبيا، ومايكل نيريندا رئيس اتحاد الغرف التجارية والصناعية في زامبيا.

ويتضمن جدول الزيارة أيضا توقيع مذكرات تفاهم بين إتحاد الصناعات المصرية و"إتحاد الغرف التجارية والصناعية" في زامبيا، يعقبها عقد اجتماعات ثنائية بين الشركات الممثلة للجانب المصري والزامبي، وفي يوم الأربعاء 20 مارس يشهد الاجتماع مع سكرتير عام الكوميسا بمقر المنظمة، وعرض مدير التجارة والجمارك بمنظمة الكوميسا المزايا التي تتيحها منظمة التجارة الحرة بالكوميسا لرجال الأعمال.

من جانبه، أكد شريف الجبلي، أن لجنة العلاقات الإفريقية تستهدف من 8:6 دول ضمن برنامجها لطرق أبواب الدول الإفريقية خلال العام الجاري 2019، من بينها زامبيا وجنوب إفريقيا، فيما لم يذكر الدول الأخري المستهدفة خلال العام على وجه التحديد، وأكتفى بأن اللجنة تستهدف دول الشرق الإفريقي، مشيرا إلي صعوبة الترتيبات التي يتم إجراؤها لهذه الزيارات.

وأوضح الجبلي، أنه من الصعب الحكم على نتائج التحركات التي يجيرها الاتحاد في الدول الإفريقية في الوقت الحالي، لافتا إلي دخول دول الشرق الإفريقي يحتاج يجب أن يمر أولا بمرحلة التجارة للتعرف على الأسواق، ثم يأتي دراسة فرص الاستثمار، كما أن الدول الإفريقية تحتاج إلي وجود مخازن في موانئ تلك الدول لمنح فرصة لدخول البضائع المصرية إلي تلك الدول، خاصة الموانئ الرئيسية مثل ميناء دار السلام في تنزانيا.

وسبق لاتحاد الصناعات إجراء زيارات لطرق أبواب الدول الإفريقية العام الماضي في كل من رواندا وتنزانيا، وذلك من أجل تنشيط التعاون التجاري والاستثماري مع الدول الإفريقية، وتعزيز حجم التجارة البينية بين مصر والدول الإفريقية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق