قصة أول اعتذار رسمي في تاريخ نقابة المحاميين (مستند)

الأربعاء، 13 مارس 2019 06:00 ص
قصة أول اعتذار رسمي في تاريخ نقابة المحاميين (مستند)
سامح عاشور
علاء رضوان

فى سابقة هي الأولي من نوعها بتاريخ نقابة المحامين منذ نشأتها عام ١٩١٢، تنشر أحد الجرائد القومية اعتذاراَ رسمياَ لنقيب محامين مصر، سامح عاشور، وعمر إمبابى، المحامى وآخرين، مقابل التنازل عن أحد القضايا الصادر فيها أحكام بالحبس ضد موظفين بمكتب تأمينات إمبابة ثان.

البداية

تعود الواقعة لشهر أغسطس من العام الماضى حين ذهب المحامى عمر إمبابي بعد إرساله بعض المحامين من مكتبه للاستعلام عن بيان لأحد موكلينه بالتأمينات، إلا أنه شعر بتقاعس الموظف المختص، ما اضطره للذهاب بنفسه إلا أن الموظف كعادته كان غير متواجد الأمر الذي دعاه إلي أن يذهب يوم الواقعة ١٣ أغسطس. 

53172774_2364879247103330_3817605243240185856_n

وفى تلك الأثناء، سأل المحامى «إمبابى» فور وصوله مكتب التأمينات عن الموظف المختص، فوجده غير متواجد فتوجه لمدير المكتب لإيجاد الحل البديل، فما كان من مدير المكتب سوي توجيهه مره أخري للموظف البديل إلا أن الموظف رفض صراحة تلبية طلبه وقام بالتجاوز بالحديث الأمر الذي رفضه تماما المحامى «إمبابي»، وحينها قال له نصا: « أنت بتكلم محام لا يليق ومرفوض الحديث بهذا الشكل»،  الأمر الذي جعل الموظف يدخل فى مشاداة كلامية تطورت إلي تكتل الموظفين ضد المحامي والتعدى عليه بالأيدى، مما جعله فقط يدافع عن نفسه.   

التعدى على محام

وفى ظل تلك الأحداث، تدخل أحد الموظفين بمكتب التأمينات بحجة فض الإشتباك، وقام هو الأخر بالتعدى عليه وعند إخباره بأن هذا الشخص محامياَ رد بشكل عدواني قائلاَ: «محامي تضرب وتضرب بالجزمة»، حينها تأكد للمجني عليه المحامى «عمر إمبابى»، أنه لابد من خروجه بعد أن استرد بيانه دون إجراء منهم وصمم على أن يسترد كرامته وكرامة المحامين.   

53556645_391127275004036_559041142339928064_n

اضطر المحامى «عمر إمبابى» لتحرير محضر ضد كلا من «جمال.ع»، و«عزت.ع»، و«كمال. ع»، الموظفين بمكتب تأمينات إمبابة ثان، وذلك على خلفية اتهامهم بالتعدي بالضرب عليه، واحالت النيابة العامة المتهمين الثلاثة للمحاكمة الجنائية،  الأمر الذي رفضه أيضاَ بشده وسانده بذلك ودعمه. 

تظاهرة تضامن داخل المحكمة

وحرصت النقابة العامة متمثلة في شخص أبو بكر الضوه ومصطفي البنان وصلاح سليمان وكمال مهني علي حضور أولي جلسات المحاكمة بشهر سبتمبر الماضي جنبا إلي جنب مع نقابة الجيزة متمثلة في شخص صبحي القلعاوي وسيد جابر ومن محافظة سوهاج حسن أبو دهيس نقيب المنشأة والعسيرات ومن بني سويف ممثلا عن شباب المحامين محمد بركات المحامي وعن شباب محامي الأقصر عبد الفتاح عبد القادر المحامي، ومن شبرا الخيمة محمد سعيد المحامي الذين شاركوه بالحضورمع المحامي عمر إمبابي.    

53836697_329165321277682_1207727546456604672_n

محاولات الصلح

عملية الحضور المكثف الذى كان أشبه بالتظاهرة فى أروقة المحكمة أدهش جميع الحاضرين كما حرص أحمد جمال المحامي علي الإلتزام بالشكل القانوني، وهو اعادة الدعوي برمتها إلي النيابة العامة مرة أخري لتحريكها من قبل رئيس النيابة بشخصه كون المتهمين موظفين عمومين، وبالفعل عادت الدعوي للنيابة لتصحيح الشكل، ونظرت بجلسة ٣١ أكتوبر الماضي وقضت المحكمة بحبس المتهمين ثلاثة أشهر.

وعارض المتهمين لجلسة ٣ يناير الماضي، وقررت المحكمه تأييد الحكم على المتهمين حينها بذلوا كافة المساعي للوصول إلي حل ودي ورفض المجني عليه، بالبداية إلي أن تدخل المحامي جلال عابدين، وتوصلوا إلي حل ودي انتهي بالتصالح مقابل نشر اعتذار رسمي للنقيب العام بصفته نقيب محامين مصر وللمحامى عمر إمبابى بأحد الجرائد القومية وأن يدفع المتهمون للمجني عليه قيمة التعويض المدني، وبذلك اغلق ذلك الملف بجلسة بمكتب المحامي جلال عابدين وحضر فيه المتهمين ومحاميهم.  

51604609_1737347246369673_2762065031079133184_n
 
 
53661809_310133139700644_6558564384119980032_n
 
53970390_390810525044094_8296371038992728064_n

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق