الزراعة "لم يعد لديها شيء تخفيه".. أرقام صادرات الخضر والفاكهة تكشف التفاصيل

الأربعاء، 13 مارس 2019 02:00 م
الزراعة "لم يعد لديها شيء تخفيه".. أرقام صادرات الخضر والفاكهة تكشف التفاصيل
الدكتور عز الدين أبوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضى

بعد أيام عجاف شهدتها الصادرات المصرية من المنتجات الزراعية بسبب عوامل تتعلق بالجودة والإنتاج من ناحية أو بالرفض الصحي من دول وخاصة بالجانب الأفريقي بعد شائعات انكشفت حقيقتها في آخر المطاف بالتحاليل والإثباتات أن الخضر المصرية ذات جودة عالية، أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى ارتفاع صادرات المنتجات الزراعية  من الخضر والفاكهة وخاصة الموالح والبطاطس.
 
وفقا للأرقام التي حصلت عليها "صوت الأمة"، فإن ارتفاع الصادرات الزراعية وصل إلى 919 ألف طن منذ بدء التصدير وحتى 6 من الشهر الجارى، وجارى التصدير والشحن لمختلف المنتجات الزراعية لجميع الأسواق العالمية، وسط إجراءات مشددة وفقًا للمعايير الدولية المتفق عليها  لجودة الصادرات بما يضمن زيادة صادرات المنتجات الزراعية لجميع الأسواق العالمية.
 
الدكتور أحمد العطار رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى، قال إن ارتفاع صادرات الخضر والفاكهة كان بسب الإجراءات المتبعة فى التصدير، منها الموالح 684 ألف طن مقابل 662 ألف طن من نفس التوقيت من العام الماضى، و235 ألف طن بطاطس وجارى الشحن والتصدير، مؤكدا أن جميع الشحنات  المصدرة تنطبق عليها جميع  الإجراءات الحجرية، ومواصلة تطبيق نظم التتبع للمنتجات التصديرية خلال مراحل الزراعة والإنتاج والتعبئة والتصدير التى تعد أحد أدوات نجاح السياسة التصديرية لمصر، كإجراءات تأكيدية دورية لضمانا المواصفات العالمية حفاظ على سمعة الصادرات الزراعية المصرية، بمشاركة جميع الجهات ذات الصلة.
 
من جانبه  قال الدكتور أشرف المرصفى مدير المعمل المركزى  لتحليل متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة فى الأغذية، فى تصريحات  لـ"اليوم السابع"، إنه منذ بدء موسم صادرات الخضر والفاكهة ارتفعت عدد تحليل عينات المنتجات الزراعية التصديرية إلى 600 عينة حاليا  تمتد إلى نهاية العام إلى 750 عينة تمثل شحنة  تساعد على زيادة  الصادرات الزراعية  للخارج.

وأضاف" المرصفى"، أن السبب الرئيسى فى زيادة تحليل عينات المنتجات التصديرية  زيادة توريد أجهزة التحليل التى تم توريدها خلال الفترة الماضية للمعمل، لزيادة قدراته الاستيعابية، ولتقليل الوقت اللازم لتحليل عينات الشحنات المصدرة من الخضر والفاكهة، ولزيادة نفاذ الصادرات الزراعية إلى دول العالم.
 
وتابع "منذ بدء تصدير منتجات الخضر والفاكهة للدول المستورد الوضع مستقر حاليا، مؤكدا اتخاذ جميع الإجراءات والخاصة بالعينات غير المطابقة  للمعايير الدولية في التصدير بختم شهادة  العينات لشحنات الغير مطابقة  بـ"ختم أحمر" بخلاف ختم الجمهورية، يوضح أن الشحنة غير مطابقة للمواصفات لعدم التلاعب وتمرير شحنات غير مطابقة حفاظا على سمعة الصادرات المصرية".
 
وأوضح  مدير معمل متبقيات المبيدات، أن أجهزة التحليل الجديدة  لمتبقيات المبيدات التي تم إضافتها إلى أجهزة المعمل المتقدمة، عملت على  زيادة  عدد تحليل عينات المنتجات، والتيسير على المصدرين والمستوردين، وضمان عدم تأخر الشحنات والرسائل المصدرة إلى الخارج، ووصولها فى مواعيدها المقررة، مشيرا إلى أن المعمل يعمل على نفاذ المنتجات المصرية بصورة جيدة للأسواق الدولية، وفقا للمعايير التى تطلبها مختلف الأسواق الدولية.
 
فيما كشف تقرير الإدارة المركزية  للحجر الزراعى، أن هناك إجراءات صارمة ضد اى من  الشركات الغير ملتزمة  بتطبيق الإجراءات المتبعة فى التصدير، وفى حالة مخالفتها  للإجراءات يتم وقف الشركة وإحالتها إلى النيابة العامة وقف التعامل مع الإدارة المركزية للحجر الزراعى وإدراجها فى قائمة سوداء، بالإضافة إلى استخدام الأختام الجديدة لدى أجهزة الحجر الزراعى فى تبخير باليتات الخشب المستخدمة فى نقل المنتجات الزراعية.
 
وحذرت الإدارة المركزية للحجر الزراعى، الشركات المصدر من استخدام  أختام بخلاف الاختام المعتمدة من  الحجر الزراعى، خاصة بعد تغيير جميع الأختام المستخدمة لدى أجهزة الحجر الزراعى، بهدف إثبات تبخير الباليتات بأختام حرارية غير قابلة للتزوير، حيث توضح  الأختام الجديدة بيانات الرسائل ومطابقة للبند الـ"15"  من معايير الصحة النباتية، وهدفها  زيادة الصادرات وتقليل إخطارات الرفض للسلع الزراعية بسبب عدم وضوح الأختام.
 
وأوضح التقرير، أن إجراءات استخدامات "الباليتات الخشبية"، فى الصادرات الزراعية يعتمد على تبخيرها بغازات قاتلة للحشرات وناخرات الأخشاب والحشرات التى قد تكون محمولة على هذه الأخشاب من خلال ختم معتمد، لافتا إلى أن الأختام الجديدة تضمن وضع أختام مطابقة للمواصفات الدولية بطريقة لا تقبل الإزالة، وتتم عملية التبخير بواسطة شركات متخصصة ومعتمدة من أجهزة الحجر الزراعى المصرى وتتم عملية التبخير بالاشراف الكامل لدى الأجهزة .

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق