بعد تحذير منظمة الصحة العالمية.. تعرف على أضرار سماعات الرأس اللاسلكية

الخميس، 14 مارس 2019 03:00 م
بعد تحذير منظمة الصحة العالمية.. تعرف على أضرار سماعات الرأس اللاسلكية
سماعات الرأس اللاسلكية
ولاء عكاشة

 
حذرت الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية، مؤخرا من سماعات الرأس اللاسلكية، والتي تستخدم شبكات "واي فاي" والبيانات الخلوية وتقنية البلوتوث،  لما لها من أثار صحية مدمرة  وخاصة سماعات «Airpods» والتي أطلقتها شركة آبل في وقت سابق بالتزامن مع إصدارها الجديد آيفون 7، لاسيما وأن هذه النوعية تصل إلى العمق داخل قناة الأذن، بشكل يعرض الأجزاء الهشة في الأذن لخطر الأشعاع المدمر.
 
في هذا التقرير تستعرض "صوت الأمة"، أبزر مخاطر هذه السماعات، على صحة الأنسان مع توضيح علاقتها بمرض  بالسرطان المميت، وفقا لما صرح  به عدد من الخبراء.
 
ووفقا لتقرير نشرته ديلي ميل البريطانية، فأن هذه السماعات التي أطلقتها شركة آبل، والتي تعتبر من الأجهزة التي تنبعث منها إشعاعات التردد اللاسلكي، خطيرة على صحة الأنسان، ومن الممكن أن يؤدي استخدامها المفرط إلى وفاة المستخدم، خاصة الافراد التي تستخدمها بشكل متواصل، سواء في العمل او اثناء السفر والتنقل، أوالرياضة، وغيرها من الأنشطة التي أعتاد فيها شريحة كبيرة من الافراد استخدام السماعات بشكل مستمر طوال اليوم.
 
وتشير دراسات تمت في جامعة كاليفورنيا، إلى أن استخدام السماعات اللاسلكية أو أي سماعات مشابه لها من حيث مبدأ العمل، تشكل مخاطرة كبيرة، وذلك لانه يتم وضع هذه السماعات بالقرب من المخ ولانها تعمل بأتصال البلوتوث، فأن هذا يؤثر مباشرة على فتحة حاجز الدم الموجود في الدماغ، لاسيما وأن البلوتوث أو أي اشعاعات أخرى، لها اضرار كثيرة، فما بالك بأستخدمها بالقرب من الدماغ والمخ ووضع جهاز يتواصل بها في داخل الأذنين.
 
وحتى الأن لم يقف الباحثون على نتائج استخدام هذه السماعات على المدى البعيد، ولكن من خلال  بناء التوقعات على النتائج التي حصلوا عليها، فأن الأمر مؤلم ومأساوي لدرجة كبيرة ، ولكنهم أكدوا أنهم سيواصلون تجاربهم على المدى البيعد ونشر درسات أكثر دقة.
 
وللوقاية من خطر هذه النوعية من سماعات الرأس ينصح باستخدام السماعات السلكية التقليدية، حيث أنها لاتزال الأفضل ولكن الحذر من رفع الصوت إلى أقصى حد تفاديا لاضرار حسة السمع.
 
وبخصوص العلاقة بين استخدام هذه النوعية من سماعات الأذن والأصابة بمرض السرطان، فأن الأبحاث المتعلقة بهذا الموضوع كشفت أن إشعاع الهاتف الخلوي، الذي لا يختلف عن ذلك الناتج عن البلوتوث، قد يتسبب في تكوين أورام سرطانية على طول العصب الذي يربط الدماغ والأذن.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

فكرة عبقرية

فكرة عبقرية

الإثنين، 02 ديسمبر 2019 01:00 م