تفاصيل برامج «الزراعة» لمساعدة «البيطريين» غير المعينين (صور)

الثلاثاء، 16 يوليه 2019 08:00 م
تفاصيل برامج «الزراعة» لمساعدة «البيطريين» غير المعينين (صور)
سامي البلتاجي

 

أكدت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، على أهمية البرامج التي تنفذها الوزارة، لمساعدة الأطباء البيطريين غير المعينين، من خلال مشروعات الإقراض لفتح عيادات بيطرية، ومراكز للتلقيح الصناعي للحيوانات، وتحسين السلالات؛ فضلا عن مراكز تجميع الألبان بالتنسيق مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر؛ جاء ذلك خلال جولة لها أمس بمحافظة الدقهلية.

من جانبه، أشار الدكتور حامد موسى الأقنص، مدير إدارة التلقيح الصناعي والتناسليات بوزارة الزراعة، إلى إمكانية مشاركة اﻷطباء البيطريين بالقطاع الخاص، والغير حكومي، في مشروع تعميم التلقيح الصناعي؛ حيث قامت اﻹدارة بإعداد دراسة جدوى للطبيب البيطري الراغب في العمل بالمشروع، بقيمة 100 ألف جنيه، بفائدة 5%، بالاتفاق مع محمود محرز، رئيس قطاع المكاتب اﻹقليمية بجهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة، لتوفير معدات التلقيح الصناعي اللازمة لمشروع التحسين الوراثي للسلاﻻت؛ وذلك على أن تتم إتاحة الجرعات والقصيبات بسعر وزارة الزراعة، 12 جنيها، لمدة سنة، وليس بسعر السوق والقطاع الخاص، 20 جنيها، لحين تهيئة الظروف؛ مما سيفتح آفاقا جديدة أمام اﻷطباء البيطريين؛ خاصة وأن الوزارة تتيح 3 دورات تدريبية مجانية، بمركز اللقاحات بالعباسية.

WhatsApp Image 2019-07-16 at 11.18.11 AM (1)
 

إلا أن مدير إدارة التلقيح الصناعي ينعى على الأطباء البيطريين غير الحكوميين عدم الاستجابة للمشروع بالشكل المتوقع؛ وقال أن السبب في إحجامهم، هو أن 90% منهم يعمل في مجال اﻷدوية البيطرية، والطبيبات البيطريات تنتظرن الوظيفة الحكومية.

WhatsApp Image 2019-07-16 at 11.18.11 AM

وأضاف الدكتور حامد موسى أن أهمية تعميم مشروع التحسين الوراثي تتجلى في أن السلالات الجديدة سوف لا تستهلك كميات المياه أو اﻷعلاف التي تستهلكها السلاﻻت الحالية؛ خاصة وأننا نواجه تحديا في محدودية وندرة المياه؛ لافتا إلى أن الرأس في السلاﻻت الجديدة المحسنة وراثيا، يمكنها أن تنتج ما تنتجه 4 رؤوس من السلاﻻت الحالية؛ ففي السلالات الجديدة، يمكن للرأس الواحدة من اﻷبقار (الهولشتاين، المولار، البراون سويس) أن تنتج 25 كيلو جراما من اﻷلبان، مقابل من 5 إلى 7 كيلو جراما للرأس من السلالات الحالية؛ ويمكن توطينها في مصر من خلال انتخاب صفاتها الوراثية وتخليطها بالصفات الوراثية للسلالات المحلية؛ حيث 50% من صفات اﻷب و50% من صفات اﻷم، وفي الموسم التالي تصل إلى 75% من صفات اﻷب، حتى الوصول لصفات السلاﻻلة المستوردة من الخارج؛ مع التركيز على انتخاب (الطلوقة) المناسبة للظروف والبيئة المصرية؛ وقال مدير إدارة التلقيح الصناعي أن كافة محددات التحسين الوراثي تتم دراستها في الوقت الحالي.

هذا، ووجهت "محرز" الشكر لجميع الأطباء البيطريين على الجهد المبذول فى أعمال حملة التحصين، مؤكدة أنه منذ بدء أعمال الحملة القومية لتحصين الماشية ضد الحمى القلاعية والوادى المتصدع تم اتخاذ جميع الإجراءات التنفيذية؛ مؤكدة أنه تم توفير جميع جرعات لقاح التحصين للحملة، والتنسيق مع المحافظين والأجهزة الأمنية، لعمل كمائن لحظر نقل الماشية من محافظة إلى أخرى، ومنع دخول أية ماشية إلى الأسواق إلا ببطاقة التسجيل والترقيم  والتحصين.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق