خبير فنكوش.. محمد علي يجهل اختراق داعش لأوروبا بـ15 عملية إرهابية آخر خمس سنوات (صور)

الأحد، 15 سبتمبر 2019 12:27 ص
خبير فنكوش.. محمد علي يجهل اختراق داعش لأوروبا بـ15 عملية إرهابية آخر خمس سنوات (صور)
العمليات الإرهابية في أوروبا
دينا الحسيني

 

طل علينا المقاول الهارب محمد علي منذ قليل بفيديوهات كشفت جهله بما تعانيه دول العالم من تحركات لعناصر داعش الإرهابية، وعودتهم من دول  الصراع بمنطقة الشرق الأوسط، وانتقالها إلى الدول الأوروبية في مشهد أفزع  حكومات دول أوروبا والأجهزة الأمنية التابعة لها، والتي تعاني مواجهة عودة المقاتلين الأجانب وأبنائهم وتبحث السبل لتأهيل أطفال داعش ودمجهم بالمجتمع الأوروبي.

محمد علي طالب بأن تصبح مصر مثل أوروبا، فأوروبا آمنة لا مجال فيها للإرهاب وأنه يامن على فتياته هناك، نسي المقاول الهارب أن  حجم الخطر الذي يهدد دول أوروبا من اختراق التنظيمات المتطرفة لها تضاعف آخر خمس سنوات، بالإضافة إلي أن العائدين من صفوف داعش، دفع عدد كبير من الدول الأوروبية، وفي مقدمتهم ألمانيا لاتخاذ العديد من الإجراءات  الأمنية للحفاظ على سلمها وأمنها القومي، كما قامت بعض هذه الدول  بإدراج الجماعات المتطرفة على قوائم الإرهاب، وسط تحذيرات كان آخرها  تقرير استخباراتي ألماني صدر في أول يوليو الماضي، كشف مخطط الإخوان لاختراق أوروبا. 

كشف التقرير الصادر عن  الاستخبارات الألمانية الداخلية فى ولاية شمال الراين ويستفاليا، والتي تعد إحدى ولايات ألمانيا الستة عشر وأكبرهم من حيث عدد السكان، والذي جاء فيه أن جماعة الإخوان يتم مراقبتها عن كثب فى ألمانيا بسبب مخاطر تمثلها الجماعات الإسلامية القانونية غير العنيفة للديمقراطية فى البلاد ،وأرجعت صحف  ألمانية معارضة بأن إختراق التنظيم الدولي للإخوان لدول أوروبا  نتاج طبيعي  بسبب تبني بعض السياسيين بدول أوروبا لأجندات الإخوان والتي تستخدمهم لمصالحها، إلا ألمانيا التي بدأت تشعر بخطر هذا التنظيم الإرهابي ووضعت تحركاته ونشاطه تحت رقابة أمنية صارمة.

وعلى مدار خمس سنوات  مضت شهدت القارة الأوروبية سلسلة من الهجمات الإرهابية الدامية، ضربتها بعنف وأوقعت عشرات القتلى وأثارت صدى واسعاً في العالم، ففي 13 نوفمبر 2015 هزت العاصمة الفرنسية باريس وضاحيتها الشمالية سان دوني، هجمات إرهابية متزامنة شملت إطلاق نار جماعي وتفجيرات انتحارية واحتجاز رهائن، خلفت 130 قتيلا وأكثر من 400 جريح. وتبنى الهجوم تنظيم "داعش" ، وفي22 مارس 2016 وقعت سلسلة تفجيرات في مطار العاصمة البلجيكية بروكسل ومحطة القطارات "مالبيك" القريبة من مقر الاتحاد الأوروبي، أسفرت عن مقتل  35 شخصا وإصابة 340 وأعلن "داعش" مسؤوليته عنها.

1

في 14 يوليو 2016  دهس تونسي مقيم في فرنسا، يدعى محمد لحويج بوهلال، بشاحنة كان يقودها حشود المحتفلين بـ"يوم الباستيل"، وأسفر الهجوم عن مقتل 87 شخصا وإصابة 434 آخرين، وتبنى "داعش" الهجوم فيما بعد ، 19  ديسمبر 2016  شهد سوق عيد الميلاد بالعاصمة الألمانية برلين واقعة  اقتحام شاحنة كان يقودها تونسي  ، الحشود في السوق، وأدى إلى مقتل 12 شخصا وإصابة 56 آخر ،  مارس 2017علملية دهس  3 أشخاص من الماره على جسر وستمنستر في ساحة البرلمان وسط العاصمة البريطانية لندن .

وفي 22 مايو 2017  وقع تفجير انتحاري في مدينة مانشستر البريطانية، ضرب استاد "مانشيتر أرينا" أثناء حفل موسيقي للمغنية الأمريكية الشهيرة أريانا غراندي ، وحصد الهجوم الذي تبناه "داعش" أرواح 23 شخصا وتسبب بإصابة 250 آخرين، 3 يونيو 2017 وقعت  سلسلة هجمات في جسر لندن نفذتها مجموعة من 3 أشخاص، بسيارة "فان"، ودهسوا  المارة على جسر لندن ، وقع 11 قتيلا و48 جريحا وتبناه "داعش.

 

2
 

في 17 أغسطس 2017 ، ضربت سلسلة هجمات إرهابية عاصمة إقليم كتالونيا الإسباني، مدينة برشلونة، وبلدية الكانار ومدينة كمبريلز، ودهست سيارة "فان" المارة في شارع "لا رامبلا" في برشلونة، ما أدى إلى مقتل 13 شخصا وإصابة أكثر من 100 آخر. ، 7 أبريل 2017  هجوم ستوكهولم، حيث دهست شاحنة في الشارع الرئيسي للتسوق في المدينة عددا من المارة قبل أن تصطدم بمبنى مركز تجاري. وراح ضحية الاعتداء 4 أشخاص وأصيب في الحادث 15 آخرون ، وفي 3 أبريل 2017 وقع تفجير انتحاري في مترو انفاق سان بطرسبورغ الروسية، أسفر عن مقتل 16 شخصا وإصابة أكثر من 80. 

في 29 مايو 2018 قام بلجيكى بالاعتداء على شرطيتين بسكين من الخلف، وفي15 أغسطس 2018  دهست سيارة  عدداً من راكبي الدراجات والمارة قبل أن تقتحم حواجز أمام البرلمان البريطانى  ، 20 أغسطس 2018  طعن جزائرى الجنسية شرطية بسكين في مخفر محلة كورنيا، بالقرب من برشلونة ، وفي 1 سبتمبر 2018 طعن طالب لجوء أفغاني ،شخصين في محطة القطارات الرئيسة فى مدينة” أمستردام”، وتم تفتيش منزله وصادرت أجهزة تخزين بيانات، 8 مارس 2018 تم   اعتقال لاجئ أفغاني، قام بطعن منفصلين في فيينا، أسفرا عن إصابة 4 أشخاص .

33

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا