طن قش الأرز بـ 600 جنيه.. وزارة البيئة تنجح في القضاء على السحابة السوداء

الأربعاء، 18 سبتمبر 2019 03:00 ص
طن قش الأرز بـ 600 جنيه.. وزارة البيئة تنجح في القضاء على السحابة السوداء
قش الارز
أمل غريب

تكافح الدولة وأجهزتها المعنية، خاصة وزارة البيئة، منذ ما يقرب من 4 أعوام، أزمة «السحابة السوداء»، التي كانت حول سماء مصر، إلى كتلة من الدخان يغيم عليها ويصيب المواطنين بعدة أمراض، في مقدمتها حساسية العين والصدر والأزمات الربوية.

وعكفت وزارتي البيئة والزراعة، على حل مشكلة «الساحبة السوداء»، واستطاعت القضاء عليها فعليا على مستوى محافظات الجمهورية، ففي الشرقية كانت سمائها تمتلئ بدخان حرق قش الأرز، حتى العام الماضي، إلا أن الوضع اختلف هذا العام، حيث لم تتلوث سمائها رغم بدء حصاد موسم الأرز، منذ 20 يوما، حيث تم زراعة 270 ألف فدان .

 
قش الأرز يتحول لسماد عضوى (1)
 

وعن هذا أكد المزارعين في محافظة الشرقية، أنه يستخدمون قش الأرز، منذ العام الماضي   كغذاء للمواشي، كما أن القش أصبح يباع الفدان منه بـ 600 جنيه.

ويضح أحمد فكري، أحد المزارعين بمركز أبو كبير، أنه يستخدم قش الأرز في غذاء المواشي منذ عامين، بعد درسه بآلة مخصصة، كغذاء مساعد بجانب الأعلاف الحيوانية، خاصة بعد ارتفاع أسعار الأعلاف .

فيما أكد أحمد السيد، أحد المزارعين في قرية المنشية الجديدة بمركز كفر صقر، أن المزارعين هذا العام أصبحوا حريصين على عدم حرق قش الأرز، خاصة أن بيعه يجلب لهم المنافع حيث يباع بسعر 600 جنيه للفدان، كما أنه أصبح متوفرا معدات متخصصة في درسه وتجهيزه ليدخل في غذاء المواشي.

 
قش الأرز يتحول لسماد عضوى (2)

وطالب جميع المزارعين، بضرورة تواجد المرشدين الزراعيين، وعودتهم مرة أخرى، حتى يستطيعوا تلقي النصائح منهم، وإرشادتهم عن الزراعات، كذلك طالبوا  بتخفيض أسعار السماد وتحديد سعر الشيكارة التي بلغت 270 جنيها في السوق السوداء.

في نفس السياق، أوضح المهندس على لاشين، مدير عام مديرية الزراعة بمحافظة الشرقية، أن وزارة الزراعة بالمحافظة، والإرشاد الزراعي، بالتنسيق مع وزارة البيئة ومجالس المدن، بدأوا في التحرك بين المزارعين، وتوجيه الإرشادات اللازمة لهم بعدم حرق قش الأرز، كذلك  شُكلت غرف عمليات بالمديرية والإدارات الفرعية بالقرى والمراكز، لمتابعة حصاد محصول الأرز وتدوير القش، وكيفية الاستفادة منه، من خلال تحويله إلى سماد، من خلال إضافة السماد العضوي إلى كومات القش وتغطيتها بالاتربة لمدة 6 أشهر، فيتحول إلى سمادا عضويا تستفيد به التربة الزراعية، كذلك تحويله إلى علف حيواني باستخدام مادة الـE m 1  أو محلول اليوريا، من خلال تغطيتها بالبلاستيك، بإحكام شديد لمدة 30 يوما، فيتحول إلى علفا حيوانيا، غنيا بالبروتين والسليلوز.

 
قش الأرز يتحول لسماد عضوى (4)
 
ويقوم الإرشاد الزراعى بالتوعية من خلال عقد مؤتمرات وندوات للمزارعين بالقرى والنجوع كما يتم توعية المزارعين من خلال دور العبادة والمقرات الإرشادية المنتشرة والجمعيات الزراعية .
 
ويقوم مهندسون متخصصون بتعليم المزارعين بكيفية الاستفادة من قش الأرز من خلال عمليات التدوير تدوير إما الى كومات من السماد العضوى وذلك باستخدام السماد العضوى مع كومات من قش الأرز وتغطيته بالاتربة لمدة 6 أشهر ليصبح سمادا عضويا تستفيد به التربة الزراعية او الى اعلاف وذلك باستخدام مادة الE m 1  أو محلول اليوريا ويتم تغطيتها بالبلاستيك باحكام شديد لمدة 30 يوما لتصبح بعدها علفا حيوانيا غنيا بالبروتين والسليلوز. 
 
وأشار إلى أن وزارة البيئة تقوم بدعم الراغبين فى تجميع قش الأرز فى مواقع وتحفيزهم  إمدادهم بمعدات الكبس والنقل وكذلك مبالغ مالية مجزية مضيفا أن العام الماضى جاءت التوعية الارشادية بثمار جيدة وأصبح قش الأرز سلعة لها ثمن يتم تداولها واستخدامها كبديل عن تبن القمح بعد فرمه واستخدامه كعلف حيوانى مباشرة بدون أى إضافات.
 
ولفت أن هذا العام من المتوقع أن يزيد الطلب على قش الأرز حيث بلغ سعر قش الأرز للفدان الواحد من 1200 الى 1600 جنيه. 
 
قش الأرز يتحول لسماد عضوى (3)

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق