دليل مرضى الربو للحفاظ على لياقتهم البدنية (تعرف على التفاصيل)

الأحد، 22 سبتمبر 2019 08:00 م
دليل مرضى الربو للحفاظ على لياقتهم البدنية (تعرف على التفاصيل)
مرضى الربو

خلال فصل الخريف يعانى مرضي الحساسية وأزمات الربو من مشاكل صحية ويضطرون لاستخدام أجهزة الاستنشاق للسيطرة على النوبات، وهناك عدة أسباب تؤدى إلى زيادة حده الأزمة مثل الوزن الزائد أو ممارسة التمارين الرياضية القاسية.
 
ووفقا لتقرير لصحيفة «ديلى ميل» البريطانية، فالتمرين مفيد للغاية لتخفيف أعراض عدد من المشاكل الصحية الشائعة بما في ذلك الربو غالبًا ما تتحسن أعراض الربو  مثل الصفير والسعال وضيق التنفس عندما يفقد المرضى بعض الوزن خلال التمرين.
 
وقد تكون التمارين الرياضية أكثر أهمية بالنسبة لمرضى الربو لأنها ستحسن وظائف الرئة على المدى الطويل، وهناك بعض التمارين الخفيفة التى يمكن القيام بها مثل المشي اليومي أو السباحة أو التجول في المنزل.
 
هو تضييق فى الممرات الهوائية بالرئتين ويتميز بـ (3) مشاكل في مجرى الهواء، هى الانسداد العكسي، زيادة رد فعل الشعب الهوائية على المحفزات المختلفة والالتهابات.
 
يمكن أن يتطور الربو في أي عمر، على الرغم من أنه أكثر شيوعًا عند الأطفال والمراهقين، ويصاب بعض الناس بالربو لأول مرة عندما يكونون أكبر سناً. الوراثة تشكل عامل خطر للإصابة بالربو، فإذا كان لديك أحد أفراد العائلة مصاباً بالربو أو الحساسية، فأنت عرضة للإصابة بالربو.
 
الأعراض الأكثر شيوعًا للربو هي:
- صوت صفير فى الصدر.
- السعال خاصة في الليل.
- صعوبة التنفس.
- ضيق الصدر.

هناك العديد من العوامل المختلفة التي يمكن أن تؤدي إلى نوبة الربو وتشمل:
- التغيرات في درجة الحرارة والطقس.
- دخان التبغ ودخان الخشب.
- العطور والطلاء وأي روائح قوية أو أبخرة.
- مسببات الحساسية (جزيئات تسبب الحساسية) مثل عث الغبار وحبوب اللقاح والعفن ووبر الحيوانات.
- الالتهابات (الفيروسية أو البكتيرية) بما في ذلك نزلات البرد والأنفلونزا.
- بعض الأدوية.
- الوراثة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا