على غرار السجائر.. لماذا يطالب خبراء الصحة بوضع عبارات تحذير على «عبوات الملح»؟

الأحد، 29 سبتمبر 2019 07:00 ص
على غرار السجائر.. لماذا يطالب خبراء الصحة بوضع عبارات تحذير على «عبوات الملح»؟
الملح ومخاطره

حذرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، من استخدام الملح، موضحة إنه يجب أن يكتب علي "هزازات وعبوات الملح" تحذير صحي على غرار التبغ، لتذكير الناس بالحد من تناول الصوديوم، وخفض خطر الإصابة بأمراض القلب.

 

وقال أطباء دوليون، إن هناك حاجة لاتخاذ إجراءات عاجلة لخفض استهلاك الملح، حيث يمكن كتابة "يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب" على الملصقات التى توضع على هزازات الملح، وأكثر من ذلك، حيث تهدف منظمة الصحة العالمية إلى خفض استهلاك الصوديوم بنسبة 30 % بحلول عام 2025

وقال الدكتور نورم كامبل، بجامعة كالجاري، أول مؤلف لبيان بمجلة ارتفاع ضغط الد، والرئيس السابق للرابطة العالمية لارتفاع ضغط الدم: "الوجبات الغذائية غير الصحية هي السبب الرئيسي للوفاة على مستوى العالم ، مشيرا إلى أنه يعد استهلاك الملح الزائد هو الجاني الأكبر، إنه تسبب في وفاة أكثر من 3 ملايين شخص على مستوى العالم في عام 2017.

وضعت منظمة الصحة العالمية هدفا للدول لخفض استهلاك الصوديوم بنسبة 30 % بحلول عام 2025،" تعمل الحكومات وصناع الغذاء معًا لتقليل الملح في الأطعمة المصنعة.

 
 

وأضاف الدكتور كامبل: "ومع ذلك، يجب اتخاذ إجراءات عاجلة الآن لرفع وعي المستهلك بهذه المخاطر".

وقالت الصحيفة، إن معظم الناس لا يدركون أن كمية الملح التي يستهلكونها تزيد من ضغط الدم وتقصير حياتهم، وإضافة ملصقات التحذير إلى جميع عبوات الملح، هي طريقة أخرى لجعل الخيار الصحي هو الاختيار السهل، يمكن أن يكون الصوديوم، المكون الرئيسي للملح، خطيرًا جدًا من خلال رفع ضغط الدم.

مطالب بوضع تحذيرات على هزازات الملحمطالب بوضع تحذيرات على هزازات الملح

وأضافت، يمكن قد يؤدي ذلك إلى الإصابة بأمراض القلب، أو السكتة الدماغية، ولكن هناك بعض الأدلة على أن الكثير من الملح يمكن أن يلحق الضرر بالقلب والكلى دون زيادة ضغط الدم.

حذرالأطباء من بريطانيا، وكندا، وأستراليا، والولايات المتحدة، والصين، من أن تناول الصوديوم بشكل حاد في حدود 17 جرامًا، أو أكثر لدى شخص بالغ، و 12.5 جرامًا أو أكثر عند الرضيع يمكن أن يسبب نوبات غيبوبة وموت.

تقول الإرشادات البريطانية، إن البالغين يجب ألا يتناولوا أكثر من 2.4 جرام من الصوديوم يوميًا، هذا يعادل ملعقة صغيرة واحدة من الملح يوميًا، لكن الكثير من الناس يتناولون طعامًا أكثربكثير دون أن يدركوا ذلك، في المتوسط، يستهلك البريطانيون 8.1 جرام في اليوم، حوالي 3 أضعاف، أى أكثر من الحد الأقصى الموصى به.

وأشارت الصحيفة إلى أنه أكبر مصدر للصوديوم هو الأطعمة المصنعة، مثل الوجبات الجاهزة، والبطاطس المقلية، والسندويشات، وصلصات المكرونة، واللحوم المصنعة ،موضحة أن تغليف المواد الغذائية مطلوب لعرض معلومات حول محتوى الملح الموجود في مقدمة العبوة ، مؤكدة إن التحذيرات الصحية من عبوات الملح، ستكون وسيلة بسيطة وفعالة من حيث التكلفة لنقل مخاطر الملح إلى مليارات من الناس في جميع أنحاء العالم، اعتمدت بعض الدول تدابير مكثفة لخفض الملح الغذائي، فقد حظرت الأرجنتين، و أوروجواي، ومكسيكو سيتي، هزازات الملح من طاولات المطاعم.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق