احتجاجات العراق تتزايد.. غضب في بغداد والحكومة تعد بتحقيق تطلعات الشعب

الأربعاء، 02 أكتوبر 2019 05:10 م
احتجاجات العراق تتزايد.. غضب في بغداد والحكومة تعد بتحقيق تطلعات الشعب
احتجاجات العراق

اتسعت تظاهرات العراق اليوم الأربعاء، والتي كانت قد بدأت منذ أيام بعدما قرر العراقيون بشكل مفاجئ التعبير عن غضبهم وإسماع صوتهم للحكومة والمسؤولين فيها.
 
وتشهد العراق احتجاجات صاخبة، ودموية أيضًا، على خلفية أحداث عنف في عدد من المحافظات، أدت إلى مقتل 3 أشخاص وإصابة أكثر من 250 آخرين، وفق مصادر طبية.
 
وفي أعقاب هذه التظاهرات، أعلن عادل عبد المهدي البدء في إجراء تحقيق بشأن حوادث العنف، مشيرا إلى أن الأولوية كانت وستبقى مركزة على تحقيق تطلعات الشعب المشروعة والاستجابة لكل مطلب عادل.
 
وتؤكد وسائل إعلام محلية وعاليمة أن المظاهرات التي خرجت في العراق جاءت على خلفية الاحتجاج على أداء حكومة عادل عبد المهدي التي فشلت، وفق المحتجين، في تنفيذ برنامجها الحكومي، خلال عام من عمرها، حيث يقول المتظاهرون إن الحكومة "لم تنجز أي شي مهم في الملفات الكبيرة كتوفير فرص العمل وتحسين الخدمات. كما فشلت، في تقديرهم، في تكليف وزير للتربية خلال عام كامل، ناهيك عن تدهور قطاع الصحة وضعف أداء الأجهزة الأمنية.
 
واتسعت رقعة الاحتجاجات وتزايدت أعداد المحتجين فى مدن وأحياء العاصمة العراقية بغداد، ورفض المحتجون لافتات تطالب برحيل رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدى.
 
وأطلقت قوات الأمن الرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع لتفريق المحتجين، فى حين رفض المحتجون رهن القرار العراقي لإيران أو أي دولة أخرى.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق