قطر تضلل عقول أطفال اليمن.. كتاب الحوثي المدرسي يطبع برعاية «عصابة الدوحة»

الأحد، 13 أكتوبر 2019 01:00 م
قطر تضلل عقول أطفال اليمن.. كتاب الحوثي المدرسي يطبع برعاية «عصابة الدوحة»
تميم وكرمان

استمرارًا لدور قطر التخريبي في المنطقة، لا تزال تعبث الدوحة في الشأن اليمني عبر دعم الميليشيات الحوثية ماليًا ولوجستيًا وإعلاميا لتكريس الفوضى ونشر حالة من الاقتتال بين أبناء الشعب اليمني. 

وفي عدد من التقارير الإعلامية، أوردت المعارضة القطرية تتحدث بشئ من التفصيل عن ما أسمته "عصابة الدوحة" فى اليمن، فى إشارة تحركات تميم الخبيثة فى اليمن لتكريس الفوضى عبر التحالف والتنسيق بين توكل كرمان التى مثلت ذراع تميم فى اليمن مع الميليشيات الحوثية.

واتجهت قطر مؤخرًا إلى غرس بذور الطائفية بعقول أطفال اليمن من أجل ذرع التشدد في أفكارهم، حيث أعلنت جمعية "قطر الخيرية" مؤخرا عن مناقصة لطباعة الطبعة الجديدة من الكتاب المدرسى باليمن، بعد تغييرات ذات بعد طائفى، أجرتها ميليشيات الحوثى، على الكتاب المدرسى، لتأتي وزارة التربية والتعليم في حكومة الانقلاب على الشرعية، التى يرأسها يحيى الحوثى، شقيق زعيم الميليشيا عبد الملك الحوثى، بإشكالية نفقات طباعة المنهج المدرسى المعدل بأثر طائفي.

ولتبدأ جمعية «قطر الخيرية» في طرح مناقصة، أطلقت عليها "مشروع دعم أطفال اليمن لطباعة الكتاب المدرسي"، لطباعة المنهج الدراسى الذى يحمل تغييرات حوثية ذات بعد مذهبى وطائفي، وأصدرت وزارة التربية والتعليم الخاضعة لسيطرة الحوثيين، في صنعاء، طبعة جديدة من الكتاب المدرسى حمل تغييرات جوهرية في المضامين، وفق الفكر المذهبي للجماعة الحوثية.

وشملت التغييرات الحوثية على الكتاب المدرسي، بشكل أساسى "مواد التربية الإسلامية، والتربية الوطنية"، إذ تم تضمين هذه المقررات أفكاراً مستقاة من إيران، فيما أعلنت الحكومة اليمنية الشرعية استنكارها الدعم القطرى لتخريب اليمن وتمويل جمعية "قطر الخيرية" لمشروع طباعة الكتاب المدرسى للمدارس الواقعة تحت سيطرة ميليشيا الحوثى الإرهابية المدعومة من إيران.

وأوضحت وزارة التربية والتعليم اليمنية فى بيان رسمى، أن مليشيا الحوثى الإرهابية المدعومة من إيران دأبت منذ انقلابها على الشرعية تحريف وتغيير مناهج التعليم العام فى الجمهورية اليمنية، بما يتواكب مع فكرها الطائفى الخبيث".

ودانت الوزارة إقدام جمعية قطر الخيرية على تمويل طباعة تلك المناهج الدراسية المسمومة والهدامة لفكر الطالب اليمنى وعقيدته ووطنيته ومستقبله، مؤكدة أن تلك المناهج تؤسس للتطرف الفكرى والدينى والمجتمعى.

وأشارت الوزارة، في بيانها الذي بثته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، إلى أن "قطر الخيرية بتبنيها لمشروع طباعة المنهج الدراسي المحرف والمصبوغ بالطائفية تشارك ميليشيا الحوثي الإرهابية في تسميم عقل الطالب اليمنى، وتسهم في التعدى على التعليم فى اليمن بتضمينه الشعارات والأفكار العقائدية المزيفة التى تؤسس لمزيد من الصراع المذهبى بين أبناء الوطن الواحد".

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق